«المرأة خط أحمر»

شعار ربما يخفت تحقيقه على أرض الواقع تدريجيًا، إذ تعرضت المرأة المصرية منذ 30 يونيو 2013 لانتهاكات عديدة تنوعت بين  الانتهاكات الجسدية التي وصلت للقتل، والانتهاكات الجنسية التي وصلت للاغتصاب من قبل قوات الأمن المصري، وفقًا لمنظمات حقوقية.

نرصد في هذا التقرير أبرز تلك الانتهاكات وآخر الأرقام المرتبطة بها والموضحة في الانفوجرافيك (وقد اخترنا أقل الأرقام الواردة في التقارير المهتمة بهذا الشأن لعلها تكون الأكثر دقة عند تعدد المصادر، وعندما يصدر تقريرًا واحد في نفس الشأن نختار الرقم الوارد فيه)

انفوجرافيك: انتهاكات "قوات الأمن" ضد نساء المعارضة المصرية بعد 30 يونيو 2013

1- التحرش الجنسي

تم رصد وقوع 1147 حالة تحرش منذ 30 يونيو 2013 وحتى نهاية نوفمبر 2014 أثناء مشاركة المرأة في تظاهرات سياسية وأثناء اعتقالهم و احتجازهم.

منهم 623 بميدان التحرير وحده أثناء الاحتفال بعزل مرسي، ومن ال المتوقع أن يكون الـ524 الباقين تحرشت بهم قوات الأمن أثناء التظاهرات السياسية أو أثناء الاعتقال والاحتجاز.


2-كشف الحمل قسرًا

وقوع 317 حالة كشف حمل قسرًا على الفتيات والنساء المعتقلات في مصر منذ 30 يونيو 2013 وحتى نهاية نوفمبر 2014 أثناء ترحيلهن إلى السجون أو مقرات الاحتجاز، ومن أشهر المعتقلات الاتي تعرضن لهذا الإجراء؛ سناء سيف الإسلام البالغة من العمر 21 بعد اعتقالها من تظاهرة رافضة لقانون التظاهر بمحيط قصر الإتحادية.


3- الاغتصاب

تم رصد  50 حالة اغتصاب وثقت منهن 20 حالة قامت بها قوات الأمن ضد النساء والفتيات منذ 30 يونيو 2013 حتى مارس 2015، منهن 12 حالة بسجن الأبعدية.

وفي نفس السياق أفادت  تقارير صحفية بوقوع 30 حالة اغتصاب ضد نساء المعارضة، واتجه تقرير حقوقي إلى ما هو أبعد عندما أفاد بوقوع 63 حالة اغتصاب للنساء بشكل عام منذ 30 يونيو 2013 حتى نوفمبر 2014.

 


4- القتلى من النساء


تم رصد 90 قتيلة من نساء المعارضة قُتلوا على يد قوات الأمن المصرية منذ 30 يونيو 2013.


5- معتقلات

تم رصد 82 حالة اعتقال لنساء المعارضة وهن لازلن في السجون، بحسب تقرير أعده حقوقيون مهتمون بأوضاع المعتقلات من النساء والفتيات. وحصلت ساسة بوست على نسخة منه، وتجدر الإشارة إلى أن أكثر من 3000 امرأة تعرضت لتجربة الاعتقال في مصر.

 

6- إحالة للمحاكمة العسكرية

25 إحالة للنساء والفتيات أمام المحاكم العسكرية، منهن 2 حضوريًا،  والبقية مطلوبات على ذمة قضية عسكرية. ويعتبر  أول حكم عسكري حضوري على فتاة منذ 30 يونيو هو الحكم بالسجن عامين وغرامة 50 ألف جنيه على الطالبة إسراء ماهر المعتقلة من داخل جامعة المنصورة قبل عدة أشهر.


7- إخفاء قسري

3 حالات إخفاء قسري لنساء المعارضة منذ أحداث 30 يونيو 2013.


8- إعدام

4 حالات؛ الأولى هي الحاجة سامية شنن والتي صدر ضدها حكم بالإعدام “حضوريًا” في أحداث كرداسة. ويذكر أن نجلها حكم عليه بالإعدام في نفس القضية، والثانية هي سندس عاصم الذي صدر ضدها حكم بالإعدام في ما يعرف بقضية “التخابر الكبرى” ، بالإضافة إلى سيدتين آخرتين حكم عليهما غيابيًا بالإعدام في أحداث المنيا

 

9- مؤبد


5 سيدات تعرضن للحكم بالمؤبد أبرزهن الأختيين هند ورشا المعتقلتين على خلفية أحداث رمسيس الأولى وصدر الحكم ضدهما حضوريًا. ويذكر أن زوج رشا قد مات في طابور الزيارة، وصدر حكم بالمؤبد على 3 سيدات أخريات غيابيًا.

 

عرض التعليقات

(0 تعليق)

أضف تعليقًا

هذا البريد مسجل لدينا بالفعل. يرجى استخدام نموذج تسجيل الدخول أو إدخال واحدة أخرى.

اسم العضو أو كلمة السر غير صحيحة

Sorry that something went wrong, repeat again!