1940245_704085432945495_677641740_n

دشن ناشطون مصريون ليلة أمس هاشتاجًا جديدًا على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تحت عنوان “#مجزرة_الأكونتات” احتجاجًا على غلق إدارة الفيس بوك لحسابات عدد كبير من النشطاء بشكل مفاجئ.

1 مكرر

ولَقِىَ الهاشتاج الجديد تفاعلاً واسعًا بين مرتادي موقع فيس بوك في مصر وفي سوريا، وعزا كثير منهم السبب في إغلاق الحسابات إلى نشاطها الجهادي؛ حيث تحتوي كثير من الحسابات المغلقة على صورٍ لمقاتلين إسلامييين ينتمون لتنظيم القاعدة وغيره من الفصائل الإسلامية المجاهدة في سوريا وغيرها.

ووصف الكثير من النشطاء عملية إغلاق الحسابات بكونها استهدافًا منظمًا من قبل إدارة الفيس بوك للنشطاء الإسلاميين المنددين ةالمحاربين للإمبريالية الأمريكية، والداعمين للمجاهدين المسلمين في بقاع شتى حول العالم.

بينما عزا البعض الآخر إغلاق الحسابات لأسباب تقنية بحتة تتعلق بعملية تجديد شكل الفيس بوك على نظام التشغيل ويندوز، ودللوا على ذلك أن الحسابات المعلقة شملت بعض الحسابات لغير الإسلاميين، كما شملت كثيرًا من الحسابات التي لم تكن تتمتع بمعدل تفاعل كبير.

هذا وقد تسابق مرتادو موقع التواصل الاجتماعي الشهير في تفسير أسباب إغلاق الحسابات الذي عزاه الكثير منهم إلى استهداف تيارات فكرية بل تيارات سياسية بعينها.

وفسر بعض النشطاء عملية الإغلاق بكونها موجهة لمعارضي السلطة الحالية في مصر.

ولا يُعرف بالتحديد حتى الآن عدد الحسابات المحذوفة؛ حيث تراوحت تقديرات النشطاء ما بين 500 إلى 20 ألف حساب محذوف، وقد تسابق مرتادو فيس بوك في نشر الحسابات البديلة للأشخاص المحذوفين.

هذا وقد تم حذف عدد من حسابات النشطاء أو تعطيل بعض خواصها بعد مرور ساعات قليلة من إنشائهم لحسابات بديلة، بينما لم تصدر إدارة فيس بوك أي بيانات رسمية بشأن هذا الأمر حتى الآن.

وفيما يلي جانب من تعليقات لبعض النشطاء الذين حُذفت حساباتهم، والتي نشروها على حساباتهم البديلة:

1 2 3 4 5 6 7 8 9

جانب من الجدل الدائر حول أسباب حذف الحسابات:

10 11 12 13 14 15 16 17 18

 

أبرز تعليقات مرتادي موقع فيس بوك حول ما أسموه بمجزرة الحسابات:

21 22 23 24 25 26 27 28 30

عرض التعليقات
تحميل المزيد