مع بداية العام الجديد يبحث عدد كبير مننا عن السفر للسياحة ولاستكشاف دول أخرى غير دولته، ويعرف كثيرون حاليًا عديدًا من القوائم التي تحوي مدنـًا وأماكن خطيرة جدًا للزيارة. تقدم لك ساسة بوست في هذا التقرير المدن الأكثر أمانـًا للسياحة حول العالم. هناك الملايين من الوجهات المثيرة للاهتمام، جميعًا نريد أن نتحقق من مدى أمان الأماكن التي سنتوجه إليها، فمهما كانت إغراءات المزارات السياحية، فإنها إجازة وليست مغامرة بحياتنا!!

10. كوبنهاجن، الدنمارك

عاصمة الدنمارك، منذ فترة طويلة تعتبر كوبنهاجن واحدة من أكثر المدن أمانـًا في أوروبا للعيش فيها، وجهة آمنة للغاية للسفر. على الرغم من أن معدل الجريمة ارتفع في مناطق معينة من كوبنهاجن في السنوات الأخيرة، فإنه غالبًا لا يزال يقتصر على الضواحي الغربية للمدينة وتأثيرها ضعيف جدًا على السياح. في حين يحذر المرشدون السياحيون من النشل والسرقة البسيطة المحتملة في وسط المدينة.

في الواقع، الجرائم الصغيرة حتى في كوبنهاجن، وفي الدنمارك بأكملها، ما تزال أقل بكثير من معظم المدن الأوروبية وأمريكا الشمالية. وكما هو الحال مع غيرها من المدن الأوروبية الغربية، قد تتعرض الأقليات الصغيرة لمضايقات لأسباب ودوافع عنصرية تزايدت في الآونة الأخيرة، ولكن ما تزال العنصرية في كوبنهاجن، والدنمارك عمومًا أقل ظهورًا مقارنة بنظيراتها من المدن، مما يجعل رحلة إلى كوبنهاجن رهان آمن وجيد.

اقرأ أيضًا: بيزنس إنسايدر: بينها الأهرامات والدار البيضاء.. أكثر 13 وجهة سياحية مخيبة للآمال في العالم

9. ميونيخ، ألمانيا

تقع في ولاية بافاريا، ميونيخ هي المدينة الثالثة الأكثر اكتظاظـًا بالسكان في ألمانيا حوالى 1.4 مليون نسمة. يرجع تاريخ ميونيخ إلى أكثر من مائة سنة. إذا كنت مهتم بالتاريخ والثقافة وفنون العمارة ستجد ضالتك في ميونيخ.

ومن المهرجانات المميزة لهذه المدينة مهرجان أكتوبر، تجلب البيرة المستهلكة خلال المهرجان ما يقرب من 7 ملايين زائر إلى العاصمة البافارية سنويًّا. ولا تنسى كرة القدم، نادى إف سي بايرن ميونيخ هو واحد من الأندية الأكثر شهرة ونجاحًا في أوروبا، وتستهوي كرة القدم أنصاره من مختلف أنحاء العالم. ميونيخ آمنة بشكل ملحوظ. في الواقع، ميونيخ واحدة من أكثر المدن أمانـًا، ليس فقط في ألمانيا، ولكن أيضًا في أوروبا الغربية ككل. إلى جانب ذلك موقف ميونيخ الليبرالي تجاه المهاجرين والغرباء، لذلك أقصى ما يعرضك للخطر هو مدى تعرضك لموقف سيئ مع أحد السكارى في المدينة. الشرطة تتواجد في كل مكان هناك فلا تقلق!

8. سيول، كوريا الجنوبية

سيول هي واحدة من أكبر المدن في العالم، يقترب عدد السكان فيها من 12 مليون نسمة، ويبلغ عدد سكان العاصمة أكثر من 25 مليون نسمة. مدينة بهذا الحجم في معظم الأماكن في العالم غالبًا ما تواجه معدل متوسط من معدلات الجريمة. ومع ذلك في كوريا الجنوبية، فإن معدلات الجريمة منخفضة بشكل ملحوظ. الجرائم الصغيرة غير شائعة، وجرائم العنف من أي نوع تقريبًا غير موجودة. في حين قد تتخذ الأجيال الأكبر سنـًا من الكوريين الجنوبيين موقف كراهية تجاه الأجانب، وخاصة مشاهدة الغرباء جنب إلى جنب مع الكوريين الجنوبيين، الأمر مجرد مصدر ازعاج ولا شيء خطير غير ذلك.

تتمتع سيول بجميع أنواع الجذب السياحي التي يمكن تخيلها، من الحدائق العامة والمعابد إلى الجبال الجميلة، تتباهي سيول بالحياة الليلية النابضة بالحيوية. وعلاوة على ذلك، سيول هي وجهة شعبية للباحثين عن المغامرة، وأيضًا من يريدون كسب بعض المال. كوريا الجنوبية هي واحدة من الأماكن الأكثر شهرة للأشخاص الذين يسافرون من أجل تدريس اللغة الإنجليزية. وكونها أكبر مدينة في كوريا الجنوبية، فإن سيول بلا شك المكان الطبيعي للسياحة، وأيضًا إذا كنت ترغب في قضاء عطلتك والبحث عن عمل بسيط.

7. ريكيافيك، أيسلندا

واحدة من أكثر الدول أمنـًا في العالم، مدينة ريكيافيك – عاصمة أيسلندا- هي جزيرة صغيرة، يبلغ عدد سكانها 200 ألف نسمة فقط. على هذا النحو، فإن كمية المتاعب التي قد تواجهها في جزيرة صغيرة جدًا كهذه محدود نسبيًّا مقارنة مع العديد من نظراء ريكيافيك.

مع الجمال الطبيعي ومشاهدة الحيتان ووجود الينابيع الساخنة في أيسلندا الباردة والقدرة على التقاط صور للشفق القطبي الشمالي طوال ثلاثة أشهر من السنة، تعتبر ريكيافيك جوهرة في وسط المحيط الأطلنطي. حتى حوادث السرقة البسيطة من غير المألوف أن تسمع عنها في عاصمة أيسلندا، وجرائم العنف منخفضة للغاية.

[c5ab_video c5_helper_title=”” c5_title=”” url=”https://www.youtube.com/watch?v=TXitn48K-tU” width=”650″ height=”450″ ]

“عالم الإجازات المثيرة: زيارة إلى أيسلندا | يوروماكس”

6. ستوكهولم، السويد

ستوكهولم، عاصمة السويد، هي مدينة تضم 14 جزيرة ويسكن في منطقة العاصمة ما يقرب من 2 مليون شخص. إنها المدينة الإسكندنافية الثالثة في هذه القائمة، ستوكهولم، كما هو الحال مع معظم المدن بحجمها، لديها مشاكل بسيطة مع جرائم السرقة، ولكن جرائم العنف منخفضة بشكل خاص (ما لم تحدث إحداها في معركة في بار لذا تجنب البارات دومًا في سفرك)، وهذا أمر في الأساس لم يُسمع به من قبل من الزوار. هناك قضايا متفرقة مثل عنف العصابات في ضواحي معينة من المدينة، ولكنها مثل أية مدينة في العالم، الأحياء التي تنتشر فيها الجريمة هي الأحياء التي لا داعي لدى السياح ليس لزيارتها.

بدلاً من ذلك استمتع بمساحات ستوكهولم الخضراء الشاسعة (أكثر من 30٪ من المدينة) وأيضًا الممرات المائية، ويمكنك خلال الزيارة أن تمر بما يقرب من 800 عامًا من تاريخ المدينة. أيضًا، لعشاق موسيقى الميتال، السويد هي مهد لموسيقى الديث ميتال، حيث ما تزال العديد من الفرق الكلاسيكية تعزفها حتى اليوم. مكافأة إضافية لزوار السويد هي أن معظم السويديين يتحدثون اللغة الإنجليزية، وكثير منهم يتحدثوها بطلاقة، لذلك يصبح الحديث أسهل قليلاً على المسافر.

5. أمستردام، هولندا

بالنسبة لهذه المدينة مع سمعتها بأن “كل شيء مباح”، أمستردام هي من أكثر المدن أمانـًا في العالم. في الواقع، تحتل أمستردام المرتبة الثالثة عشر من حيث الأمان والسلامة الشخصية في العالم. عدد السكان في المدينة يصل إلى أكثر من مليون نسمة، والحقيقة أن أمستردام تقع باستمرار مع أكثر 25 مدينة أمانـًا في العالم وذلك ليس بالأمر الهين. ربما مبدأ عدم التدخل في العديد من أمور السياحة جعل في الواقع الجريمة في أمستردام أقل ظهورًا.

على كل حال، كلما زاد المسموح به، كلما قل الوقوع فى المتاعب. مرة أخرى، مثل أية مدينة من المدن الكبرى، يمكن أن تحدث السرقات البسيطة، ولكن العنف ليس مصدر قلق للسائح على الإطلاق، حتى في حى البغاء في الليل. وعلاوة على ذلك، أمستردام هي واحدة من أسلم المدن التي يمكن أن تتجول فيها النساء بأمان، على الرغم من أن النساء قد لا تزال تمتنع عن السير وحدها في حى البغاء وبعض الحدائق ليلاً.

 4. زيوريخ، سويسرا

زيوريخ هي المركز المالي لسويسرا وأيضًا أكبر وأهم المدن السويسرية، بالإضافة إلى أنها مقصد سياحي معروف في العالم. عدد السكان في المناطق الحضرية ما يقرب من 400000 نسمة، وتكتظ منطقة المترو بأكثر من مليون شخص، والمدينة السويسرية الناطقة بالألمانية هي موطن مذهل لفن العمارة، وبها عديد من المتاحف، وكذلك كثير من المناظر الطبيعية الجميلة مثل نهر ليمات وبحيرة زيوريخ التي تقع عليها المدينة نفسها.

وعلى الرغم من التكلفة العالية لكل من المعيشة والسياحة إلا أن زيوريخ تجذب السياح من جميع أنحاء العالم للانخراط في المشهد التاريخي النابض بالحياة، والاستمتاع بأشهى الأطباق مع الحياة الليلية المتنامية. تقدم زيوريخ خيارات وفيرة للسياح، فهى آمنة بقدر ما هي ممتعة. حقـًّا ينبغي أن تكون السرقات مصدر القلق الأكبر لأي مسافر، خاصة بالقرب من محطات القطار المزدحمة إلا أن بعض الحوادث الفردية إذا ظهرت، تحدث عندما يكون الناس في حالة السُّكْرُ. وحيث تمتاز المدينة بأعلى مستوى معيشة في العالم، فليس من العجيب مستوى الأمان في زيوريخ.

اقرأ أيضًا عن: سويسرا: واشنطن بوست: أدناها مصر وأعلاها سويسرا.. أفضل الأماكن للعيش بها كمغترب ثري

3. دوبروفنيك، كرواتيا

يبلغ عدد سكانها ما يزيد قليلاً على 40000 نسمة. دوبروفنيك هي حتى الآن أبعد المدن وأصغرها من حيث السكان في هذه القائمة. الملقبة بـ “لؤلؤة البحر الأدرياتيكي”. دوبروفنيك هدفها الرئيس هو السياحة، وليس ذلك من المستغرب مع تاريخها الغني وجمالها الساحلي الخصب. وتُشعرك المدينة ذات الأسوار بالعودة إلى ذكرى العصور الوسطى عندما كانت الدولة “المدينة القوية”. على الرغم من المتضررين بشكل طفيف خلال الحروب اليوغسلافية أوائل 1990 (ما يزال من الممكن النظر إلى ثقوب الرصاص التي صنعت علامات في بعض المباني). برغم كل شيء دوبروفنيك مدينة آمنة للغاية، لدرجة أن معظم المرشديين السياحيين يحذرون فقط من خطورة الشوارع الزلقة!

2. سنغافورة، سنغافورة

المدينة الثانية الأكثر اكتظاظًا بالسكان على كوكب الأرض. سنغافورة مدينة آمنة بشكل ملحوظ. سنغافورة – المستعمرة البريطانية السابقة- هي في الواقع الدولة المدينة، جزيرة عدد سكانها يقرب من 6 ملايين نسمة في جنوب شرق آسيا. وبالنظر إلى الجزيرة الصغيرة الحجم مقارنة مع عدد سكانها، بشكل ملحوظ، ستجد ما يقرب من 50٪ من سنغافورة مساحات خضراء، وهذه نقطة جذب رئيسية للزوار. على الرغم من أن سنغافورة قد لا تكون مثيرة مثل كثير من دول جنوب شرق آسيا عندما يتعلق الأمر بالنزهات الليلية.

هناك الكازينوهات والأحداث الرياضية المتنوعة. سنغافوة واحدة من أنظف وأكثر المدن أمانـًا في العالم. وتحافظ سنغافورة على أمانها من خلال فرض قوانين صارمة جدًا ضد النشاط الإجرامي، بما في ذلك عقوبة الإعدام على جرائم المخدرات. ستجد أنه في سنغافورة ممنوع حتى بيع العلكة، لذلك طالما أنك لا تحمل المخدرات إلى سنغافورة، أو تأمل في شراء العلكة، ستكون لديك رحلة لطيفة وآمنة بشكل مذهل.

1. طوكيو، اليابان

واحدة من أكثر المدن حيوية في العالم، يبلغ عدد سكان مدينة طوكيو يبلغ أكثر من 13 مليون نسمة في قلب المدينة وحدها، ويبلغ عدد سكان العاصمة ما يقرب من 36 مليون نسمة. طوكيو مدينة ضخمة، وبالنظر إلى حجم اليابان الجغرافي ككل، طوكيو هي وجهة رئيسية للسياح، ومكانـًا مشهورًا للراغبين في تدريس اللغة الإنجليزية في الخارج.

طوكيو لديها كل شيء تقريبًا يمكن أن يحلم به السائح ثقافيًّا وجغرافيًّا، من الحديث والغربي والعالمي إلى الطبيعة الوعرة والتاريخ العريق. طوكيو واحدة من أكثر المدن أمانـًا في العالم. ومن غير المحتمل أن يتعرض السائح لأي نوع من أنواع الجرائم في طوكيو، وطالما تتصرف بشكل لائق وتحافظ على السلوك السليم، سوف تكون طوكيو رحلة آمنة ورائعة لك.

يمكنك أن تقرأ أيضًا: دليلك إلى السفر في أفريقيا

المصادر

عرض التعليقات

(0 تعليق)

تحميل المزيد