في عصرنا المليء بالمشاغل، ونمط حياتنا الضاغط الذي صار يستلزم منا اللهاث خلف أعباء الحياة، وأيًا كانت وظيفتك أو مسؤولياتك، فلابد وأنك أصبحت في حاجة إلى تنظيم الوقت لتوفر لنفسك المزيد منه، ذلك الكَنز الثمين الذي ما مِن وسيلة لمضاعفته أو اقتنائه.

لذا فإذا كنتم ضمن هؤلاء الذين يهدرون وقتهم بين منصات التواصل الاجتماعي تسرق الوقت دون انتباه، أو مَن يتشتتون بسهولة، فإذ باليوم قد انتهى دون إنجاز يُذكَر، إليكم 10 تطبيقات ستساعدكم على تنظيم الوقت، لضمان توازن جيد بين العمل والحياة.

1-«Toggl».. بضع دقائق فقط لكنها لا تنتهي أبدًا!

من وقت لآخر قد يشعر المرء بالملل أو الإجهاد أثناء أداء العمل أو الاستذكار، فيُقرر أخذ راحة لمدة دقائق، يُمارس بها بعضًا من «سكرول داون» دون هدف على المواقع المختلفة، فإذا بالدقائق امتدت لساعات، وإذ به قد تشتَّت تمامًا.

تطبيق «Toggl» صُمِّم خصيصًا لمثل تلك الحالات؛ إذ إنه من شأنه تسجيل الفترة الزمنية التي يقضيها الشخص على المواقع المختلفة أو مُستخدمًا تطبيقات بعينها، سواء على الهاتف المحمول أو الحاسوب نفسه؛ مما يُتيح التنبيه لكَمّ الوقت المُستهلَك فعليًا في استخدام مثل تلك الأشياء، ومن ثَمَّ محاولة تقليله المرات القادمة.

بالإضافة لكَون التطبيق يُوفِّر إمكانية تنظيم وتقسيم الوقت بين المشروعات المختلفة، والأهم أنه متاح لكافة الأجهزة، وأن بإمكان مُستخدِمه مراجعة سجلاته القديمة أسبوعيًا أو شهريًا وحتى سنويًا، بحال أراد رؤية الصورة الأكبر ومعرفة مدى قدرته على الإنجاز والتغيير للأفضل.

التطبيق مُتَوَفِّر لـ«أندرويد» هنا، و«آبل» هنا.

2-«Shift».. الأنسب لأصحاب الحسابات المتعددة

إذا كنتم من أصحاب الحسابات المتعددة؛ هذا التطبيق سيساعدكم على تنظيم بريدكم الإلكتروني وسرعة تَصَفَّحه؛ إذ إنه يسمح بالتنقل بين الحسابات المُختلفة بنقرة واحدة بدلًا عن تسجيل الدخول والخروج من حساب إلى آخر؛ مما يوفر الوقت ويُزيد من التركيز، والأهم أنه يُقلل الضغط العصبي أثناء العمل.

ويتميز تطبيق «Shift» بإمكانية دمجه مع بعض التطبيقات الأخرى مثل «Trello» و«Calendly» و«Airbnb»، وهو متوفِّر مجانًا لأجهزة «ماك، والويندوز»، ونظام تشغيل «لينكس»؛ أما النسخ المتقدمة فذات تكلفة مادية.

التطبيق مُتَوَفِّر هنا.

احزم حقائبك واستعد.. تطبيقات ستساعدك في رحلة سفرك من الألف إلى الياء

 

3-«RescueTime».. الأفضل لمُدمني منصات التواصل الاجتماعي

يُعَد هذا التطبيق أحد أفضل تطبيقات تنظيم الوقت، وأكثرها أهمية خاصة لمُدمني منصات التواصل الاجتماعية؛ إذ يعمل على مراقبة النشاط اليومي الخاص بصاحبه على المواقع والتطبيقات المختلفة؛ ومن ثَمَّ يُرسل تقريرًا مُفصَّلًا بالفترات الزمنية التي يقضيها الشخص بكل موقع على حدة.

تأتي تلك التقييمات بعدة صور بين الرسومات البيانية والجداول، ويُمكن لها أن تكون يومية أو أسبوعية أو شهرية حسب الرغبة؛ هكذا يستطيع الشخص اكتشاف ما يُعوقه عن تحقيق أهدافه. علمًا بأنه يُمكن تعديل التصنيفات التي يضعها التطبيق للمواقع والمُتصفحات والتي تتراوح بين: مُشتِّت، وشديد التشتيت، مُنتِج، مُحايد… إلخ؛ ذلك لأن أهمية تلك المواقع قد تختلف وفقًا لوظيفة الشخص نفسه.

يُذكر أن التطبيق يعمل على الخلفية في الحاسوب الآلي أو الهاتف المحمول، وبمجرد تفعيله يبدأ عمله تلقائيًا دون الحاجه لتشغيله كل يوم. كما يُتيح إمكانية تحديد هدف أو فترة زمنية معينة لا يريد المُستَخدِم تجاوزها على أي تطبيق – مُتصفَّح يسرق وقته، فإذا ما تجاوز المرء هذا الحد بدأ التطبيق تنبيهه.

التطبيق مُتَوَفِّر لـ«أندرويد» هنا، و«آبل» هنا

4-«Timely».. يكتشف المشكلة ويمنحك الحل

يتميز هذا التطبيق عن غيره بأنه لا يكتفي بتَتَبُّع الوقت؛ وإنما يُساعد على تنظيم العمل أسبوعيًا؛ إذ يُتيح جَدوَلِة المشروعات المُستقبلية وتقدير الوقت المبدئي الذي سيستغرقه العمل. وأمام التقارير الدورية لمعدل الانشغال الشخصي؛ يصبح بإمكان مُستَخدِم التطبيق المُقارنة بين مُعدلات العمل الحالية وما يطمح في الوصول إليه؛ هكذا يتمكَّن من التخطيط للعمل بطرق أكثر كفاءةً في المستقبل.

من مميزات التطبيق الأخرى أنه مُتاح لأنظمة التشغيل المختلفة، كما أنه يسمح بإنشاء أكثر من مشروع والتواصل مع العملاء، كذلك يمكن ربطه بتطبيقات أخرى في حالة كانت تُستَخدَم باستمرار خلال العمل.

التطبيق مُتَوَفِّر لـ«أندرويد» هنا، و«آبل» هنا.

5-«Trello».. الأفضل لإدارة المشاريع

إذا كنت رجل أعمال، أو مديرًا لفريق من الموظفين أو حتى عدة فرق، ويتطلَّب منك سَير العمل الفَصل بين فريق كل مشروع، وفي الوقت نفسه يجب التواصل مع هؤلاء الموظفين فرديًا ودوريًا لمتابعة العمل؛ فهذا التطبيق هو الأنسب لك.

إذ إنه يُتيح إدارة كل فريق على حدة، كذلك يسمح بإسناد المهام لكل موظف بشكل منفصل عن باقي الفريق متى استدعى الأمر وإن ظل داخل المنصة نفسها. يأتي كل ذلك جنبًا إلى جنب مع إمكانية تحديد موعد إنتهاء دقيق للمَهَمَّات، والقدرة على متابعة ما أُنجز باستمرار.

كذلك يسمح التطبيق بجدولة المشاريع المختلفة مُستقبليًا، وإسناد أكثر من مهمة للشخص نفسه مع إمكانية فَصل التفاصيل بين مهمة وأخرى. فيما يستطيع أعضاء الفريق إضافة التعليقات والمرفقات وقوائم المراجعات على كل مشاركة فردية؛ فيصبح بإمكان صاحب العمل التأكد من سير العمل بنظام دون هَدر الوقت في محاولة التواصل مع الموظفين عبر فوضى رسائل البريد الإلكتروني أو منصات التواصل الأخرى، خاصةً وأن التطبيق يمكن استخدامه على الهاتف المحمول أو الحاسوب.

التطبيق مُتَوَفِّر لـ«أندرويد» هنا، و«آبل» هنا.

6-«My Life Organized».. تنظيم الوقت بحسب أولويات الحياة

يتميز هذا التطبيق عن غيره بكونه يُنظم الوقت من خلال تنظيم الأهداف، وتعتمد فكرته على كونه يصنع – تلقائيًا – قائمة بأهداف المُستَخدِم وفقًا لترتيب أولوياتها. فيما يُقَسِّم المهام الكبيرة إلى مهام فرعية أصغر ذات خطوات دقيقة للتحفيز والإنجاز، مع توفير خدمة الرسائل التذكيرية لضمان التنفيذ.

التطبيق مُتَوَفِّر لـ«أندرويد» هنا، و«آبل» هنا.

10 من أفضل التطبيقات ستمكنك من مشاهدة أفلامك المفضلة على الهاتف الذكي

7-«Focus@will».. إدارة الوقت باستخدام الموسيقى

لجأ صانعو تطبيق «Focus@will» لطريقة مُبتَكَرة وفريدة لإدارة الوقت باستخدام الموسيقى والأصوات المُهَدِّئة؛ وذلك لما أثبتته الدراسات من كون الموسيقى وبعض الأصوات تُزيد من التركيز وتُعزز الإنتاجية بنسبة قد تصل إلى أربعة أضعاف.

ويتميز التطبيق بأنه يوفِّر قوائم تشغيل مختلفة اعتمادا على ما ينوي المُستَخدِم القيام به أثناء استخدام التطبيق؛ إذ تختلف تلك القوائم باختلاف طبيعة العمل نفسه. علمًا بأن التطبيق هو الذي يُحدد نوعية الموسيقى المناسبة للشخص من خلال إدخال بعض المعلومات الشخصية أولًا، كذلك يوفِّر نُسخة احتياطية من القائمة تسمح لصاحبها بتشغيلها من حيث توقف بالمرة السابقة.

التطبيق مُتَوَفِّر لـ«أندرويد» هنا، و«آبل» هنا.

8-«Remember The Milk».. اصنع قائمة مهامك بذكاء

هل ذهبت يومًا إلى «السوبر ماركت» لشراء الحليب، فإذا بك قد اشتريت العديد من الأشياء وعُدّت لمنزلك دون الحليب نفسه؟حسنًا، هذا التطبيق بُني على هذا الافتراض؛ ومن ثَمَّ امتد ليشمل تنظيم الوقت بجانب التذكير؛ إذ يعمل التطبيق على صُنع قوائم بالمَهَام التي يُدرجها المُستخدِم باعتبارها واجبة التنفيذ، والتي لا تلبث أن يُرمَز لها بألوان وعلامات تختلف في ما بينها ليسهل الوصول إليها والتعرُّف إليها بصريًا.

كذلك يُتيح التطبيق تقسيم المشروعات الكبيرة إلى مهام فرعية، بالإضافة لإمكانية إرفاق ملفات من «جوجل درايف» أو «دروب بوكس»، ومُشاركة كل ذلك مع آخرين.

كما أنه مُزَوَّد بخاصية إرسال الرسائل التذكيرية عبر البريد الإلكتروني والرسائل النصية، أو الإشعارات خلال التطبيقات الأخرى، مثل «تويتر»؛ أما آخر مميزات «Remember The Milk» فهي كونه مُتوفرًا للمتصفحات والهواتف المحمولة المُختلفة وإمكانية استخدامه دون الحاجة للإنترنت.

التطبيق مُتَوَفِّر لـ«أندرويد» هنا، و«آبل» هنا.

بدون اشتراك في صالة ألعاب رياضية.. تطبيقات إنقاص الوزن وحساب السعرات الحرارية

9-«Flipboard».. التطبيق المثالي لمتابعي الأخبار

سواء كان عملك يتطلَّب منك تصفّح الإنترنت ومتابعة المواقع والأخبار المُختلفة المُتعلقة بمجال تخصصك، أو كنت تفعل ذلك عن اهتمام شخصي للاطلاع على كل ما هو جديد حول ما أنت شغوف به؛ ففي الحالتين تستغرق هذه العملية الكثير من الوقت.

تطبيق «Flipboard» ابتكر الحل المثالي لهذه المعضلة؛ بأن أتاح للمُستخدِم إمكانية تحديد المجالات التي يرغب بمُتابعتها؛ ليبدأ التطبيق جمع كل الأخبار والقصص والمقالات المنشورة المُتعلقة بها وتحديثها تلقائيًا؛ فتصبح مُتاحة بأي وقت وأقل مجهود.

التطبيق مُتَوَفِّر لـ«أندرويد» هنا، و«آبل» هنا.

10-«A HIIT Interval Timer».. حتى المسؤوليات قد تسرق حياتك

الانشغال ليس بالضرورة أن يكون ناتجًا من العمل فقط؛ فكثيرًا ما تسرق المسؤوليات أصحابها من الاستمتاع بالحياة وممارستها. وبالتالي فإن الاتجاه نحو تنظيم الوقت ليس عليه أبدًا أن يصُب في مصلحة الأعمال الجادة فحسب. من هنا تأتي أهمية هذا التطبيق؛ لكونه يسمح بتخصيص فترات زمنية تُحدد مُسبقًا للأنشطة اليومية المختلفة التي عادةً ما ينتهي اليوم دون إنجازها، مثل ممارسة الرياضة، قراءة كتاب، وحتى الاستحمام!

ويعتمد التطبيق على فكرة التنبيه الصوتي فور بداية الوقت المُسجَّل والتنبيه مره أخرى عند انتهائه، هكذا يُمكن ضمان إنجاز الأنشطة اليومية المتنوعة دون تناسيها أو تجاهلها، علمًا بأنه من الممكن استخدام الفكرة نفسها في ما يخُص العمل أو المُذاكرة.

التطبيق مُتَوَفِّر لـ«أندرويد» هنا، و«آبل» هنا.

راتبك «يتبخر» قبل منتصف الشهر؟ إليك أفضل التطبيقات للادخار وضبط الميزانية

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد