يشير الكاتب إيدي ريتشي في هذا المقال إلى عشر إرشادات تجعلك تتصرف بطريقة مهنية واحتراف كأنك ولدت بها. فيقول: إن اللحظة التي تقرر فيها الشروع في مهنة أو مشروع جديد تكون فرصة مناسبة لتتأمل أساسك المهني الذي تقوم عليه. فكتيب الموظفين الذي يسلم إليك ليس كافيًا لتغطية كل البروتوكول الذي تحتاجه لتعطي الآخرين انطباعًا سليمًا عن نفسك في علاقاتك وبيئتك الجديدة.

يمكن أن يصبح ما تقوله، وما تتصرفه ورقة رابحة لأخلاقك في العمل ولأفكار مبتكرة. ولكن من المحبط أن تشعر أنك تفعل كل ما ينبغي في عملك ومازلت غير متأكد من موقفك بالنسبة لقادتك أو عملائك فى العمل.

فريتشي يعطيك هذه المهارات لتساعدك في ترسيخ علاقاتك المهنية والشخصية لبدء انطلاقة سليمة لعملك:

1. أظهر الحماس في كل ما تفعل ولكن لا تفرط في إعطاء الوعود بالنسبة للنتائج.

2. انس مصطلحاتك العامية ولغتك الدارجة. فالمطلوب منك الآن هو النضج المهني وليس “الروشنة الجامعية”.

3. ابتعد عن المناقشات التي تتعلق بالسياسة أو الدين. وكذلك تجنب إبداء التعبير عن موقفك بشأن الأحداث الجارية.

4. قبل أن تزين حجرة أو مكتب العمل اسأل نفسك: كيف يمكن أن يفسر هذا من قبل الزملاء أو المدير أو العميل؟

5. اعترف عندما تغير يوم شخص وتقلبه رأسًا على عقب. فتأجيل اجتماع العمل للأسبوع القادم سيكون أكثر إنتاجية من اجتماع اليوم السريع والمشتت.

6. لا تحضر فارغ اليدين عندما يدعوك شخص لمنزله.

7. لا للمحادثات الهامشية. ولا تتكلم لأجل أشخاص آخرين. وفي الخلاف، كن متأكدًا أن جميع الأطراف موجودة وقت النقاش.

8. إذا ضايقك شيء أو عندما تكون في حالة غضب أو قلق؛ جنب العاطفة والمشاعر مبدئيًا قبل أن تتكلم أو تتخذ قرارًا. وإذا لم تكن معتادًا على مثل هذا السلوك فدرب نفسك عليه ومرن عضلات ضبط النفس.

9. لو أن شخصًا كان يجيد عمله أو ساعدك بشكل ما؛ فأخبره، فنحن لا يجب أن ننتظر المديح.

10. سجل بخط اليد بطاقات شكر واذهب بها لكل شخص ساعدك.

قبل تنفيذ خطتك لتتسلق السلم المهني بسرعة؛ خذ دقيقة لتضمن لنفسك الحفاظ على خطواتك المهنية. فالوعي الذاتي هو أول خطوة في الاحتراف المهني.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد