تذكر الكاتبة “بيكا بلانتير” – في مقالها – أن العالم بأسره يحسد المرأة الفرنسية على أناقتها البسيطة، كونها نحيلة دون اتباع نظام غذائي، وكونها جذابة حتى لو لم تكن جميلة، وأن لديها القدرة على العيش والاستمتاع بالحياة بشكل جيد وببساطة دون بهرجة أو إفراط في استخدام الأشياء.

وتؤكد ربيكا أنه ليس من العدل التعميم فهناك العديد من صديقاتي لا يرين أنفسهن فى مثل هذا الوصف، ولكن هناك بعض الاستثناءات كما في كل مكان، وإن أكثر ما يعجبني في المرأة الفرنسية – على حسب الأشكال والأحجام – هو قدرتها على حب واحترام ذاتها.

وهنا نلقي الضوء على أن النساء اللواتي يُقدرن ذواتهن ويعتنين بأنفسهن هن أكثر إقناعًا من غيرهن، وهذا ما حدث لي عندما اتبعت بعض الإشارات الخاصة بالمرأة الفرنسية، بالفعل أصبحت أكثر ثقة بالنفس.

ففيما يلي سوف أعرض بعض ما تعلمته عن حب الذات:

الاستفادة القصوى من الممتلكات الخاصة بك

المرأة الفرنسية معروفة باتباع نمط معين في حياتها، وهذا يرجع إلى أنها تقرر مسبقًا ما يصلح لها مع التحديث في بعض اللمسات الصغيرة الموسمية، “والتي هي أكثر اقتصادًا”.

المتعة بممارسة الطقوس

الشعور الجيد بالداخل لا يقل أهمية عن الظهور بالمظهر الجيد، فمهما كانت المرأة الفرنسية حياتها مشغولة فإن الحمامات الطويلة، وعلاجات الوجه، والتدليك وأي نوع من علاجات الجسم ليس من الكماليات، ولكنها تعتبره من الضروريات لها.

لا تعاقبي جسمك

المرأة الفرنسية تقتنع وتعمل وفقًا لمبدأ اللذة، فالقيام بفعل شيء ما يجعلكِ تشعرين بالسعادة واللذة، وذلك له تأثير إيجابي على اللياقة البدنية لكِ والرفاهية العامة.

تقبلي مظهركِ الجسدي

إذا قرأتِ في أي مجلة فرنسية ترين أن المرأة الفرنسية تغضب وتختنق من المعايير المستحيلة، ولكن رجوعًا إلى العالم الحقيقي فالمرأة الفرنسية تعلم جيدًا أن السعادة ليست معتمدة على مقياس الملابس التي تردينها، ولكن تعتمد على الشعور الجيد بصحة الجلد الخاص بكِ.

الاستمتاع بالطعام

الإستمتاع بالطعام الجيد هو أمر أساسي في الثقافة الفرنسية، فلماذا تحرمين نفسكِ؟

فعليكِ التمتع بالقليل من كل شيء ترغبينه والاعتدال في تناول الطعام، إنكِ لا تجدين امرأة فرنسية تأكل الجبن والخبز والحلوى كل يوم.

احترام الجسم الخاص بكِ

عليكِ باحترام جسمكِ، فالإفراط في تناول الطعام يؤدي إلى مشاعر سلبية تؤثر عليكِ، وأيضًا الحرمان الكلي ليس له مكان في الحياة القائمة على المتعة، لذلك عليكِ باليقظة تجاه جسمكِ.

الشعور بحالة جيدة.. تبدين جيدة

ربما تكون المرأة الفرنسية في عجلة من أمرها ومشغولة، ولكنها تهتم باختيار ملابسها وتعتني بشعرها، فالمظهر الجيد يعكس احترامكِ لذاتكِ والعالم من حولكِ.

أن تكوني نفسكِ

عليكِ بالجرأة وأن تعبّري عما في نفسكِ وبداخلكِ حتى لو كان ذلك غير ملحوظ.. فالشيء المختلف يعبر عن الشخصية الفردية لكِ.. على سبيل المثال ارتداء أحذية غير تقليدية وغيرها.

العمل بما لديكِ.. وليس بما تريدين

المرأة الفرنسية تبذل جهدًا من أجل الوصول إلى ما تريد من خلال ما لديها..

كوني طبيعية

من الشخص الذي يريد أن يرتدي قناعًا؟ فمن الأجمل أن تكوني نفسكِ وعلى طبيعتكِ.. واستخدمي ما يناسب شخصيتكِ وطبيعتكِ.

لا تَدَعِي السن يمنعكِ من الحياة بشكل جيد

في العديد من البلدان الأخرى يعتبرون النساء في سن معين لم تعد مغرية.. ولكن المرأة الفرنسية تعتقد بأن السن لا يكون سببًا لتتخلى عن السعادة والبحث عن ذلك الشعور الجيد، فيمكنني تسمية العديد من المشاهير الفرنسيات مثل إيزابيل أدجاني، وجولييت بينوش وغيرهما، فهن في سن الـ 40 وما زلن يحظين بالتبجيل لجمالهن وجاذبيتهن.

كوني ممتنة بالأشياء الصغيرة

المرأة الفرنسية تُقدّر أن الأشياء الصغيرة في الحياة لا تقل أهمية عن الأشياء الكبيرة.

الاستمتاع بالحياة

عليكِ بالبحث عن العاطفة والسعادة والتركيز على ما تحبينه.. وقولي “لا” لأي شيء هو مضيعة للوقت.

علامات

المرأة, فرنسا
عرض التعليقات
تحميل المزيد