قام عدد كبير من الفلسطينيين بعد صلاة الجمعة يوم أمس بالتظاهر إحياءاً لذكرى نكسة 5 يونيو عام 1967م. هذه التظاهرات جاءت بعد أيام قليلة من مظاهرات شهدها الداخل الإسرائيلي لنشطاء يساريين رافضين للنكسة.

اليوم الذي يقابل هجوم إسرائيل على مصر وسوريا ومناطق فلسطينية من بينها القدس يعتبر أحد أسوأ الذكريات التي مرت على الدول العربية في العصر الحديث بعد يوم قيام الدولة الصهيونية عام 1948م.

وبالإضافة التظاهرات الحاشدة التي شهدها المسجد الأقصى الشريف، فقد اندلعت كالعادة مواجهات بين متظاهرين فلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية.

1 2

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد