نشرت مجلة تايم الأمريكية مقالاً رصدت فيه أفضل خمسة وعشرين اختراعًا في عام 2014. الاختراعات تنوعت بين لوح التزحلق الطائر ومركبة فضاء ذكية وفلتر يقاوم الإيبولا، وغيرها الكثير مما يجعل الحياة أفضل وأكثر يسرًا وأحيانًا أكثر مرحًا، وقد جاءت كالتالي:

1- لوح التزحلق الطائر ( Hoverboard) 

السعر: 10000 $

المنتج: شركة Hendo بولاية كاليفورنيا

نوع من ألواح التزلج التي تطير في الهواء مثل البساط السحري. كانت هذه الفكرة مجرد أضغاث أحلام منذ بدايتها في أواخر عام 1989. حولتها شركة الأبحاث التقنية Hendo بولاية كاليفورنيا إلى حقيقة.

صحيح أن هناك محاذير، وأنه حتى الآن لا يمكنه سوى أن يطفو شبرًا واحدًا فوق مواد موصلة مثل النحاس أو الألومنيوم، ولم ينتج منه سوى عشرة قطع (حتى الآن) وعمر البطارية هو 15 دقيقة بالكاد، إلا أن هذه التكنولوجيا ستحدث ثورة في المستقبل.

 

“الهافربورد هو الخطوة الأولى لجلب هذه التكنولوجيا إلى العالم”.

 

كما يقول مؤسسو الشركة التي ستتبنى خطة لتطوير هذه التكنولوجيا المغناطيسية لتحقيق الاستقرار في المباني من خلال الزلازل وحماية الأعمال الفنية القيمة وغير ذلك الكثير.

 

2- مركبة الفضاء الذكية “Mangalyaan

المطور: وكالة أبحاث الفضاء الهندية

لم يستطع أحد أن يبلغ المريخ، لم تفعلها الولايات المتحدة، ولم تفعلها روسيا، ولم يفعلها أي بلد أوروبي.
ولكن في الرابع والعشرين من سبتمبر فعلتها الهند، وذلك عندما ذهبت مركبة الفضاء
Mangalyaan إلى مدار الكوكب الأحمر، وهو إنجاز تكنولوجي لم تستطع أي دولة آسيوية أخرى تحقيقه بعد.

تكلفة بناء مركبة الفضاء بلغت فقط 74000000 $، ( أقل من ميزانية فيلم Gravity). وقد تم تجهيز Mangalyaan بخمسة أدوات فقط على متنها تتيح لها القيام بمهام بسيطة مثل قياس غاز الميثان، وتكوين سطح المريخ.

الأهم من المهام، أنها سمحت للهند أن تستعرض عضلاتها، الأمر الذي ينبئ بأشياء عظيمة لمستقبل برنامج الفضاء الهندي وللعلوم بشكل عام.

3- مفاعل يمكنه تحقيق الاندماج النووي “High-beta fusion reactor


المطور: شركة “لوكهيد مارتن” الأمريكية – أكبر شركة للصناعات العسكرية في العالم من حيث الدخل

الاندماج النووي – هو إنتاج الطاقة من اندماج أكثر من نواة للهيدروجين- هو دائمًا حلم الطاقة: لأنها طاقة لا نهائية ونظيفة، ولكنها حتى وقت قريب كانت بعيدة المنال.

ولكن في شهر أكتوبر، قالت شركة “لوكهيد مارتن” إنها حققت طفرة تكنولوجية من شأنها أن تمكنها من إنتاج مفاعلات اندماج صغيرة بما يكفي لوضعها في الجزء الخلفي من شاحنة في غضون عشر سنوات.

الكثير من التفاصيل غائبة عن كيفية عمل المفاعل، وبعض العلماء يتشككون في ذلك كثيرًا. ولكن إذا استطاعت حقًّا “لوكهيد” أن تنتج مفاعل الاندماج عمليًّا، فإن شكل عالم الطاقة بأكمله سيتغير للأبد.

4- الكهرباء اللاسلكية ” “Witricity


 

المطور: شركة “تويوتا” للسيارات وشركة “إنتل” وآخرون
لدينا بالفعل شبكة الإنترنت اللاسلكية والهواتف اللاسلكية. لماذا إذن تظل جميع الأجهزة موصلة للحائط؟

من المؤكد أن هناك عددًا قليلاً من الأجهزة الصغيرة التي تعمل بالشحن مثل التليفونات. ولكن “Witricity“، ومقرها في ووترتاون بولاية ماساتشوستس، تفكر بشكل أوسع؛ حيث قامت بإدخال تكنولوجيا على الملفات الكهربائية تمكنها من عمل مجال مغناطيسي، والذي بدوره يقوم بتشغيل الأجهزة التي تبعد 8 أقدام (2.4 م).

جُربت هذه التكنولوجيا على سيارات تويوتا الكهربائية (مع بساط للشحن)، وأجهزة الكمبيوتر إنتل (مع منصات للشحن) وأكثر من ذلك. ويتوقع الرئيس التنفيذي لشركة أليكس جروزن أنه في غضون 10 سنوات، ستكون الغرف كلها متصلة بحيث يتسنى لجميع الأجهزة (المصابيح وأجهزة التلفزيون وأجهزة الستريو) سحب طاقتها من قاعدة شحن مركزية.

 

5- الطابعات ثلاثية الأبعاد (المجسمة) للأشياء

آلة يمكنها بناء أي مجسم، هذا يبدو وكأنه خيال علمي!

ولكن بفضل ظهور أجهزة الطابعات المجسمة ثلاثية الأبعاد التي يمكنها باستخدام المخططات الرقمية بناء الأجسام من طبقات البلاستيك أو مواد أخرى تستخدم في ذلك سرعان ما أصبحت حقيقة واقعة.

هذه طفرة بالنسبة للمستهلكين والشركات على حد سواء. في السنة الماضية وحدها، طلاب المدارس المتوسطة قاموا بطباعة مجسمات ثلاثية الأبعاد لأجزاء السيارات الخاصة بدروس الفيزياء. وقام علماء بطباعة ثلاثية الأبعاد أيضًا لأنسجة الأعضاء البشرية، واستخدمت شركة جنرال إليكتريك GE الطباعة ثلاثية الأبعاد لتحسين كفاءة المحركات النفاثة لها.

“هذه هي واحدة من تلك التكنولوجيات التي تدخل في كل ما نقوم به في حياتنا”.

كما يقول الرئيس التنفيذي لشركة “3D Systems” والتي أنتجت طابعاتها الحلوى (كما هو موضح أعلاه)، والآلات الموسيقية، وأشياء أخرى.


 

6- الساعة التي أعادت تعريف كلمة (smart – الذكية)

ساعة أبل الذكية

السعر: +349 $
تتوافر في الأسواق مع أوائل عام 2015

كل تجارب إنتاج الساعات الذكية لم تقدم شيئًا سوى محاولة تقليص استخدام الهاتف الجوال، ولم تكن نتائجها مرضية. على النقيض من ذلك، فإن ساعة أبل ستعيد رسم صورة الكمبيوتر بالكامل على المعصم، وذلك باستخدام واجهة جديدة تجمع بين الشاشة التي تعمل باللمس وأزرار بالضغط. وإلى جانب معرفة الوقت، يمكن للساعة إرسال الرسائل، وإعطاء التوجيهات والمسارات، ومتابعة اللياقة البدنية، وسداد المدفوعات لاسلكيًّا. كما أنها قطعة أزياء جذابة للغاية، مع توفير نماذج للطبقة الراقية تتميز بقطع ذهب 18 قيراطًا.

 

7- الخصوصية بأعلى درجاتها أخيرًا في الهاتف الذكي
هاتف “بلاك فون”

السعر: 629 $

متوفر على www.blackphone.ch

ما يقرب من نصف الأمريكيين لا يشعرون بالأمان حيال مشاركة معلوماتهم الخاصة عبر مكالمات الهاتف الجوال الذكي. فكيف يمكن لمالكي الهاتف إخفاء البيانات الخاصة بهم؟ هذا ما فعله “بلاك فون”، الهاتف الذكي الذي يهدف إلى وضع الخصوصية فوق كل اعتبار. الجهاز، التي أنتجته شركة تحمل نفس الاسم تسارع انتشاره بعد تسريبات سنودن الأخيرة.

الجهاز يعمل بنظام التشغيل أندرويد، ولكنه يجرده من المميزات التي قد تجعل حماية البيانات ضعيفة، مثل مزامنة التقويم. كما يأتي مع برامج تعمل على وضع تشفير المكالمات والرسائل والتصفح عند مستويات أكثر أمنًا من الهواتف الذكية العادية. ولكن حتى مع وجود بلاك فون، يجب على المستخدمين توخي الحذر حول ما يكتب أو يتم تحميله. كما يشرح الرئيس التنفيذي لشركة بلاك فون توبي وير جونز: “إنه أمر خطير أن نفترض في أي شيء أنه عباءة إخفاء سحرية”.

8- مبرد الحفلات (COOLEST COOLER)

السعر: +399$
سيكون متوفرًا مع أوائل عام 2015

لأكثر من ستين عامًا، ومبردات الحفلات التقليدية تؤدي دورها بشكل جيد عن طريق وضع مرطبات الحفل على الثلج. ولكن هذا لم يكن جيدًا بما فيه الكفاية لعشاق الحفلات، والذين لا يرغبون في مغادرة أي جزء من الحفل.

والنتيجة هي إنتاج أذكى مبرد لجميع أغراض الحفلات. لأنه بالطبع يخزن المواد الغذائية والمشروبات، وكذلك يحتوى على خلاط في الأعلى، وبه ضوء في الغطاء وشاحن USB بلوتوث متصل بمكبر الصوت للإيقاعات، بالإضافة لعجلاته الكبيرة المصممة للتنقل في العديد من التضاريس (الشاطئ، وموقف للسيارات).

منذ أن وضع صاحب فكرة الاختراع “ريان جريبر” فكرته على موقع Kickstarter (وهو موقع لأصحاب الأفكار الجديدة للاختراعات) في أوائل هذا العام حتى تشجع له ما يقرب من 63 ألف مؤيد، وساهموا بحوالي 13.3 مليون دولار حتى يحولوا هذه الفكرة إلى حقيقة؛ مما جعله الاختراع الأعلى تمويلاً في تاريخ الموقع.


 

9- الشريحة التي تحميك من الانحناءات الضارة LUMO LIFT

الصورة من lumobodytech.com

السعر: 100 $

متوفر على: lumobodytech.com

يمكننا استنتاج لماذا الكثير من الناس يقفون في وضعيات تسبب لهم آلام الظهر، “نحن ببساطة ننسى أن نتوقف عن التراخي وانحناء الظهر” بحسب قول “مونيشا بيركاش” صاحب شركة Lumo BodyTech منتجة هذه الشريحة، والتي تعمل على تذكير مستخدمها دائمًا بالوضعيات الصحيحة. فبمجرد تعليق هذه الشريحة (بحجم الإبهام) في أعلى القميص، فإنه يحلل وضع الرقبة والعمود الفقري ويهتز عندما لا يكونان في الوضع المثالي.

على الرغم من أن النظام ليس مثاليًّا، لأنه يهتز عند قيامك ببعض الحركات الضرورية مثل تلقيك مكالمة مثلاً من الهاتف إلا أنه حقق انتشارًا جيدًا، وعلى غير المتوقع كان حوالي نصف مستخدميه من النساء.

 

10- السيارة الكهربائية BMW i3

السعر: $41،350

كانت دائمًا السيارات الكهربائية بطيئة وباردة بالإضافة الى أنها باهظة الثمن بشكل مذهل. ولكن أعلنت شركة BMW أنها ستبدأ بيعها، فكانت لديها تلك السيارة i3 لتنافس بها بقوة.

بالإضافة إلى إمكانية السير لـ 70- 110 ميلاً (113- 177 كم) بشحنة واحدة فقط لمدة ثلاث ساعات، فإن تصميم البدال بها جعل لها بدالاً واحدًا للفرامل وللتسارع (اضغط لأسفل لزيادة السرعة، خف قدمك للأعلى للوقوف)، مما يؤدي إلى المزيد من القيادة الموفرة للطاقة. وللتغلب على السبب الرئيس الذي يمنع الناس من مثل هذا النوع من السيارات، وهو نفاذ الشحن على الطرق الطويلة، قامت الشركة بإضافة عدة بدائل لتخفيف هذا القلق، من بينها: محرك الغاز الاحتياطي الذي يمكنه باستخدام الغاز إعادة شحن السيارة.

11- “التابلت” الذي سيحل أخيرًا محل الكمبيوتر المحمول Microsoft Surface Pro 3

السعر: $799

متوفر على: microsoft.com

استطاعت مايكروسوفت مؤخرًا أن تخلط قوة الكمبيوتر المحمول في “تابلت” 12 بوصة جميل. يمكن لـ”التاب” تشغيل تطبيقات سطح المكتب مثل وورد، وإكسل وباوربوينت. ذلك، فضلاً عن كونه نحيفًا، وغطاء لوحة المفاتيح يمكن فصله وتركيبه.

بالإضافة إلى الحامل الداخلي له والذي يجعل تثبيته على سطح المكتب سهلاً ومناسبًا أكثر للمهنيين مثل: الأطباء، ورجال الأعمال. وقد تبنت منظمات كبيرة مثل: كوكا كولا، ومستشفى سياتل للأطفال استخدامه بشكل كبير.

12- الخاتم الذي سينبهك بشكل أنيق Ringly

الصورة من ringly.com

السعر: $195+

متوفر على: ringly.com

مثل العديد من النساء المهنيات، كريستينا ميركاندو تحتفظ بهاتفها الذكي دائمًا في حقيبتها، مما يعني أنها كانت مضطرة لإخراجه باستمرار للتحقق من الإشعارات الهامة. ولكن ماذا لو أنها يمكن أن تحصل تلك المعلومات من شيء جذاب يمكنها أن ترتديه، كما يمكن للرجال أن يشعروا بضجة الهاتف في جيوب البنطلونات؟

هذا هو التفكير وراء Ringly، وهو خطوط من الحلقات التي يمكن برمجتها لتتوهج عندما تحصل من ترتديها على رسالة بالبريد الإلكتروني من رئيسها، أو رسالة نصبة من السائق، أو تلقيها أي مكالمة.

ميركاندو، وهي منتجة ومديرة التصميم السابقة على موقع eBay، جمعت أكثر من مليون دولار لتنفيذ فكرتها وأول 1000 خاتم تم إنتاجه في شهر يونيو، بيعت في غضون 24 ساعة.

 

13- صيدليتك الشخصية أسهل كثيرًا Pillpack

متوفر على:pillpack.com

يقول باركر: “لقد نشأت في عائلة تمتلك وتدير صيدلية”، باركر يعرف عن كثب كيف يمكن أن يكون مربكًا للناس تتبع الأدوية ومتى يأخذونها، خصوصًا إذا كانت وصفات متعددة. هذا هو السبب للصيدلية الإلكترونية التي يديرها الآن “PillPack“، لا تبيع هذه الصيدلية الدواء في زجاجات كالمعتاد. ولكن بدلاً من ذلك، كل أسبوعين، يتم إرسال موزع الأدوية لكل مريض. كل الأدوية موزعة في أكياس مرتبة بالوقت والتاريخ. فحينما يحين الوقت سيجد المريض كل أدويته التي يحتاج إليها في الشريط الخاص بذلك الوقت.

في الوقت الراهن، الخدمة تقتصر على المرضى الذين يعانون من مرض وعلاج مزمن ومتكرر. ولكن هدف باركر النهائي هو جعل تجربة الصيدلية أبسط للجميع، وحتى المرضى الذين يتناولون المضادات الحيوية على المدى القصير.

 

14- الموز الذي يمنع العمى:
(الموز الخارق )

تم تطويره بواسطة جامعة كوينزلاند للتكنولوجيا

في جنوب الصحراء الكبرى بأفريقيا حوالي ثلاثين بالمائة من الأطفال تحت سن خمس سنوات معرضين لخطر الإصابة بالعمى بسبب عدم حصولهم على الرعاية الكافية وخاصة نقص فيتامين A. قام الأسترالي جيمس دايل وفريقه بتطوير ما يسمى superbananas  عن طريق الهندسة الوراثية لجعلها غنية بالفيتامين A. تبدأ التجارب على البشر قريبًا في أفريقيا حيث سيتم إعطاء زعماء القرى 10 محطات مجانية لنمو الموز الخارق superbananas على شرط أن تعطي ما لا يقل عن 20 برعمًا جديدًا إلى قرويين آخرين ليفعلوا الشيء نفسه، ويمكن لهذا الموز أن يحل مشكلة صحية كبيرة.



15- العجلة الي تمنح سائقي الدراجات دفعة قوية:

كوبنهاجن – 799 $ – ستطرح في الأسواق في ربيع 2015

ركوب الدراجات مفيد لنا وللبيئة، ولكن لكي تتجول بدراجتك داخل البلاد أصبح ذلك صعبًا، خصوصًا داخل مدينة كبيرة ذات تضاريس جبلية. لتخفيف هذا العبء طورت جامعة كامبريدج عجلة كوبنهاجن، وهي عجلة متوسطة الحجم يتم تركيبها في الجزء الخلفي لمعظم الدراجات، وهي قابلة للشحن ومزودة بموتور يعمل بالبطارية. وعلى حسب تفضيلات راكب الدراجة والتي يقوم بإدخالها عبر تطبيق على هاتفه الذكي فيمكن للموتور الدفع بقوة طوال الرحلة أو فقط عند صعود التلال.
أجهزة الاستشعار أيضًا تتبع أحوال الطرق ودرجة حرارة الهواء والحُفَر، لذلك راكبي الدراجات يمكن أن يتشاركوا المعلومات لحظيًا حول أفضل الطرق.

16- مُترجِم لغة الإشارة السلس: 

198 $ – يطرح في الأسواق 2015

للملايين من الصم الذين لا يستطيعون الكلام، وغالبًا ما يتطلب التواصل اليومي تكلفة مترجمين وكتابة شاقة؛ داخل الجامعة ستجد “تابلت” ملحقًا به كاميرات تتحسس الحركة، وتتعرف على الصوت وتترجم لغة الإشارة الأمريكية إلى كلمات منطوقة، والكلمات المنطوقة تحولها إلى نص في وقت قصير. كتب ريان هيت- كامبل الرئيس التنفيذي لـ MotionSavvy ومقرها سان فرانسيسكو “وهو أصم”: “الحاجة لمثل ذلك كبيرة جدًا”.



17- الفيلتر الذي يحارب الإيبولا:
Hemopurifier

الصورة من https://www.utsandiego.com/news/2014/nov/14/aethlon-hemopurifier-ebola/


طورته: أثِلون الطبية

إن الذي يجعل الإيبولا مرعبة هو سرعتها، في غضون أيام قليلة يمكنها ضخ عدة نسخ لنفسها لتتفوق على الجهاز المناعي.
ولكن الهيموبيوريفاير صمم خصيصًا ليتم تعليقه في جهاز غسل الكلى، ويمكنه ترجيح الكفة لصالح الجسم مرة أخرى. مرشح اللكتين يجذب فيروسات الإيبولا ويمتصهم من الدم، ولقد تم استخدامه مرة واحدة على مريض في ألمانيا ونجحت الخدعة العلاجية، ويأمل الأطباء أن يتم استخدام التقنيات المشابهة لعلاج فيروسات مثل الالتهاب الكبدي.

 

18- عصا السيلفي (وفرشاة الشعر):

إذا كانت 2013 هي السنة التي أصبحت فيها كلمة سيلفي (selfie) أكثر شيوعًا، فإن 2014 هي السنة التي أصبحت فيها ظاهرة ثقافية. لننظر مثلاً إلى تقرير PEW، والذي وجد أن ربع الأمريكيين على الأقل شاركوا صورتهم (السيلفي) على شبكات التواصل الاجتماعي بما فيهم (ألين دي جينيريس، وكيم كارداشيان، والرئيس أوباما).

وباستشعار هذه السوق الجديدة فإن العديد من الشركات أطلقت أجهزة صممت خصيصًا لتبسيط تجربة أخذ السيلفي، العديد من هذه الأجهزة مثل فرشاة الشعر التي تحمل هاتفك الذكي، وهي ليست ذات قيمة كبرى، ولكن عصا السيلفي والتي أنتجت بواسطة عدة شركات، والتي تمكن المستخدمين من وضع هواتفهم بعيدًا للحصول على زوايا تصوير أفضل تضيف قيمة حقيقية، وأصبح الكثير من الناس يستخدمونها.


19- تكييف هوائي يخفض فواتير الطاقة Aros:

الصورة من https://www.quirky.com/shop/752

الأمريكيون ينفقون أكثر من 11 مليار دولار سنويًا لتكييف منازلهم ، مما ينتج حوالي مائة مليون طن من ثاني أكسيد الكربون إلى الهواء.
مكيف الهواء Aros بيع منه حوالي خمسون ألف وحدة منذ إطلاقه في مايو 2014، هذا الجهاز الأنيق والذكي يشبه تكييف الشباك.
يتعقبAros  حركة مالكيه عن طريق الـ GPS ويفتح ويغلق نفسه ذاتيًا اعتمادًا على قربهم من المنزل، وأيضًا يخبرك كم من المال بالضبط أنفقت لتبريد المنزل.

 

 

20- غرفة السجن التي تساعد السجناء على الاسترخاء:

الغرفة الزرقاء

تم إنشاؤها بواسطة مؤسسة نهر الأفعى الإصلاحية بولاية أوريجون  لمدة ثلاثة وعشرين ساعة في اليوم يقضي مائتان من السجناء وقتهم في الحبس الانفرادي بأكبر سجن بولاية أوريجون، لا يرون شيئًا سوى جدران بيضاء، بعض التجارب رجحت أن ذلك يمكن أن يؤدي لارتفاع الأمراض العقلية، وجعل السجناء عرضة للانتحار والعنف. في العام الماضي بدأ المسئولون السماح للبعض منهم لقضاء ساعتهم الحرة للمرة الأولى في الغرفة الزرقاء؛ مساحة للتمارين حيث يقوم البروجيكتور بعرض مقاطع فيديو لصحراء مفتوحة وشلالات مائية ومشاهد طبيعية. هذه الصور- كما يقول مطورها ناليني نادكارني والذي يقوم بدراسة تأثير الطبيعة على السلوك – صممت لتهدئة السجناء. وقد تجاوب السجناء بشكل كبير والحراس الآن يستخدمون الغرفة الزرقاء كوسيلة لاستباق السلوك السيء.

للمشاهدة من هنا

 

 

21- الآن يمكنك تحويل ألعاب “التاب” إلى ألعاب مادية بين يديك مع osmo:

السعر:$79

متوفر على: www.playosmo.com

مثل العديد من الأطفال، ابنة “برامود شارما” تحب الأي باد. ولكن أباها لم يكن سعيدًا وهو يرى ابنته تلصق وجهها بالشاشة طوال اليوم، يقول شارما – المهندس السابق بجوجل– أن الدراسات قد أظهرت أن إمضاء الكثير من الوقت محدقًا في الشاشة يمكن أن يؤدي إلى مشاكل في الانتباه والسمنة. لذا ابتكر وسيلة لجلب ألعاب “التاب” مرة أخرى إلى العالم الحقيقي. ملحقات “osmo” تمكن كاميرا “الباد” أن تعكس الألعاب التي في أيدي الأطفال مثل تماشي نمط الشاشة مع تحريك الأطفال للبلاط الملون، ومكافأتهم عند إتمام الأمر بشكل صحيح. كما أن الأطفال يمكنهم التشارك في هذه اللعبة مما يمنح الطفل تفاعلاً وخيالاً أكثر.

تلك اللعبة التي أنتجت لأول مرة في أكتوبر تشرين الأول، استطاع شارما تدبير 14.5 مليون دولار لها وتباع الآن في متجر أبل.



 

22- مدرب كرة السلة الإلكتروني 94Fifty® Smart Sensor Basketball

 

الصورة من 94fifty.com

السعر: $200

متوفر على: www.94fifty.com

في التدريب الرياضي، كما هو الحال في الأعمال التجارية، ليس هناك أمور أكثر قيمة من البيانات. هذا هو السبب في استخدام معدات ذات تقنية عالية لمراقبة كل شيء من اجتياز أنماط ومهارات إلى مستويات التعب واللياقة.

تهدف كرة السلة هذه التي ابتكرتها شركة InfoMotion لإنشاء تلك الامتيازات للاعبين الهواة. هذه الكرة تأتي وقد دمج بها تسعة أجهزة استشعار وشريحة بلوتوث ترسل بيانات الأداء إلى محمول اللاعب عن طريق تطبيق مخصص لذلك.

يمكن للتطبيق قياس مهاراتك ومتابعتها. أما إذا واجهك شيء خلال لعبك ستجد صوت المدرب ينطلق عبر تطبيق محمولك يخبرك بالتعليمات مثل “اجرِ بسرعة أكبر” أو “أدر معصمك” أو يشجعك قائلاً “إنه من الممتع مشاهدة أداء شخص يتقدم”.

أفادت شركة InfoMotion أنها باعت حتى الآن ما يقرب من 100 ألف كرة من هذه الكرات.


 

23- غلاف للأكل يمكنك أن تأكله “WIKIPEARLS

الصورة من https://www.wikipearl.com

السعر:  $4لكل غلافين

“الأغلفة الصالحة للأكل” يبدو ذلك نوع من الخيال، إلا إذا كنت “ديفيد إدواردز” مؤسس WikiFoods، الذي ابتكر طريقة بالفعل ليغلف بها الزبادي، الجبن، الأيس كريم، وأكثر في قواقع متماسكة بما يكفي للمحافظة على شكلها (في الماء والحرارة والبرد)

بمجرد أن تأخذ اول مضغة سيبدأ العلم في تفعيل سره: السر يكمن في أن كل قوقعة تتكون من جسيمات من الفاكهة المجففة أو غيرها من المواد الطبيعية الصغيرة بما يكفي للجذب كهربائيًا مع بعضها البعض. ودمجهما مع الكالسيوم والسكر لتجعل القوقعة متماسكة بشدة وتحافظ على شكلها.

 

 

24- شاشات تعمل كمعرض إلكتروني للرسومات “Electric objects


السعر: $399 لكل شاشة

متوفرة على: www.electricobjects.com

الكثير من الفنانين يبدعون لوحًا رائعة على الكمبيوتر ولكن وضع هذا الفن على الجدران المادية كان من المستحيل تقريبًا. أثار ذلك Electric objects واستطاعت أن تجمع تمويلاً يقترب من 3 ملايين دولار، من أجل تغيير ذلك.

وبالفعل أنتجت شاشتها المسطحة الأنيقة بمساحة 22 x 13 بوصة والمخصصة لعرض الفن والرسومات. لمعانها يخفت بجانب أشعة الشمس، كما أن تصميمها الأسود الداكن جعلها تطابق شكل اللوح الفعلية.
يتيح التطبيق الذكي على الجوال للمستخدمين تبديل ما يتم عرضه حتى يتناسب مع هواه في أي وقت.

 

 

25- شخصيات وعرائس تلهم الفتيات القوة “IAmelemental

الصورة من موقع https://www.iamelemental.com

 

السعر: $65 (للمجموعة المكونة من سبع شخصيات)

متوفر على:www.iamelemental.com

أظهرت الدراسات أن الطموحات المهنية للفتيات يمكن أن تتأثر بشكل كبير بلعبهن وعرائسهن. ولكن عندما بدأت “داون نادو ووجولي كيروين” في البحث عن شخصيات وعرائس نسائية تجسد قيم الرياضة والفاعلية، بدلاً من دمى مثل باربي، كانت النتيجة، لا شيء!

بإثارتهما لهذا الأمر على موقع Kickstarter استطعتا تجميع مبلغ يقترب من 163 ألف دولار – أكثر بأربعة أضعاف من هدفهما- لتحقيق فكرتهما وبالفعل قُمتا بالتصميم وكلفتا شركة لتنفيذ مجموعة العرائس IAmElemental.

هذه المجموعة من العرائس تسعى لتصوير النساء كأبطال وأصحاب شخصيات قوية. كل شخصية تجسد عنصر مختلف من البطولة، مثل الأمانة أو الصدق أو غير ذلك من الصفات.

 


 

 


عرض التعليقات
تحميل المزيد