هل مللت من محاولات الحصول على منصب عمل؟ هل جاءتك فرصة عمل وأرسلت سيرتك الذاتية على الإيميل وطال الانتظار بلا رد؟ إذا كانت الإجابة بنعم، فهذه ستّ طرق غير تقليدية مبتكرة لتقديم السيرة الذاتية وتسويق نفسك قد تلهمك إحداها.

1- سيرة ذاتية في «إنستجرام ستوري»!

قد يكون الإبداع في تقديم السيرة الذاتية وسيلة أكثر فاعلية أحيانًا من مضمون السيرة الذاتية نفسه، وهذا ما حدث مع الفتاة الفرنسية أنابيل أنتيجني (20 عامًا)، عندما قدّمت سيرتها الذاتية بطريقة مبتكرة أدت لنتائج زادت حتى عما تريد!

وكانت أنابيل، الطالبة في التسويق الرقمي، تبحث عن تدريب في مجال دراستها، واستخدمت وسيلة لتسويق نفسها بطريقة قريبة من هذا التخصص؛ إذ استخدمت أداة «قصص إنستجرام» (stories) لسرد سيرتها الذاتية في 80 ثانية بطريقة أكثر جاذبية، تضمنت استخدامها أيضًا لتطبيق «Boomerangs» الذي يصنع فيديوهات قصيرة ويرتبط بإنستجرام، ونشرت أنابيل الفيديو الذي استعرضت فيه سيرة ذاتية وما تتضمن من مهارات وشهادت وهوايات على موقع لينكيد إن، لافتةً: «رأيت أن للأمر علاقة بتخصصي الدراسي، أن أجعل الناس يلتفتون إلى ما أفعل، وعلمت أن ذلك سيهم المؤسسات التي تحتاج إلى متدربين في هذا المجال».


وعقب نشر الفيديو بأسبوع واحد، تلقت أنابيل فرصًا للتدريب، وطلب مقابلة من خمس مؤسسات بينهما اثنتان معروفتان بحسب أنابيل التي لفتت إلى اجتيازها المقابلات الخمس، بالإضافة إلى تلقيها ما هو أبعد من التدريب، بما يتضمن عروض عمل، ولكنها لا تفكر فيها حاليًا، كما تقول أنابيل: «كل المؤسسات التي أجريت معها المقابلات لم تهتم بدراستي وتجاربي المهنية بقدر اهتمامها بفكرتي!».

2- من الأردن.. «أفضل طريقة تقدُّم لوظيفة رأيتها في حياتي»

سلكت الفتاة الأردنية نينا مفلح، الطرق التقليدية للحصول على وظيفة في شركة «Airbnb» التي يرتكز نشاطها على السماح لأي شخص بتأجير غرفة أو أكثر من منزله لأي زائر بمقابل مادي، وعادة ما يكون أرخص من غرف الفنادق، ويشمل نشاط الشركة نحو 190 دولة في العالم.

وتقول نينا حول حصاد رحلتها التقليدية للحصول على وظيفة في الشركة: «حاولت التواصل مع الشركة عدة مرات، أرسلت سيرتي الذاتية أكثر من مرة على مدار أشهر ولم أتلقَّ أي عرض عمل في المقابل، حتى إن أختي أخبرتني أن أتوقف عن المحاولة فقد فعلت كل شيء ممكن».

لم تؤتِ كل تلك الطرق ثمارها، حتى ابتكرت نينا طريقتها الفريدة في التقدم للوظائف، فدرست نينا الشركة جيدًا وتوصلت إلى بعض نقاط ضعفها، وقدّمت حلولًا لذلك، وأعدّت خطة استراتيجية لتوسع الشركة في منطقة الشرق الأوسط، أظهرت فيها أهمية ذلك التوسع وفرص نجاحه في عدد من الدول الخليجية ومصر والأردن ولبنان. كذلك فقد لفتت ضمن وسائلها الإقناعية فيما يتعلّق بدولة قطر على سبيل المثال، بأن تستثمر الشركة تنظيم قطر لكأس العالم 2022، وتسد الفجوة بين غرف الفنادق المتاحة، وعدد الزائرين المحتملين لقطر الذين قد يحتاجون بشدة لخدمات الشركة.

وأرفقت في تلك الخطة جوانب بسيطة من السيرة الذاتية لم تتضمن الشهادات والدورات واللغات التي تتقنها، كما هو سائد في معظم السير الذاتية، وإنما ارتكزت بشكل أساسي على المهارات التي تتطلبها الوظيفة التي تريدها نينا في الشركة، تتضمن مثلًا سفرها لـ23 دولة، ثم وضعت كل ذلك في موقع إلكتروني يحمل اسم nina4airbnb، وبعد الانتهاء من إنشاء الموقع؛ نشرت تغريدة على «تويتر» ذكرت فيها مباشرةً براين تشيسكي المدير التنفيذي للشركة، وجوناتان ميلدنهال مدير التسويق بها، ليرد الأول: «أطلع على تقريرك الآن، إنه حقًا مثير للإعجاب»، بينما أجاب الثاني: «واو! هذه أفضل طريقة للتقدم إلى وظيفة رأيتها في حياتي» لتتلقى نينا عروضًا للعمل ليس في الشركة فقط، وإنما في شركات أخرى بوادي السيليكون، وتكون قصتها مصدر إلهام، لتكتب عنها صحف عالمية كُبرى، منها: بيزنس إنسايدر، الإندبندنت.

اقرأ أيضًا: لم تحصل بعد على وظيفة بسبب سيرتك الذاتية؟ تعرف إلى نينا مفلح

3- سيرتك الذاتية في لوحة إعلانيّة في الشارع!

عقب تخرّج آدم باسيتي عام 2012، قدّم الشاب سيرته الذاتية إلى 250 شركة مختلفة، ولكن كل محاولاته تلك باءت بالفشل مما جعله يفكر في طريقة مختلفة لتسويق نفسه، ليدشن حملة لتوظيفه تتضمن عمل موقع إلكتروني تحت اسم «وظّف آدم» ويستأجر لوحة إعلانية للتسويق لنفسه كتب عليها: «أنا أنفقت آخر 500 جنيه إسترليني أملكها لشراء هذه اللوحة الإعلانية، من فضلك أعطني وظيفة» وذيّل اللوحة باسم الموقع الذي وضع فيه مقطع فيديو يستعرض محاولاته الفاشلة في الحصول على الوظيفة، وبعض الجوانب من حياته.

بعد أن تعدّت مشاهدات الفيديو على اليوتيوب 500 ألف مشاهدة، حصل آدم على 60 مقابلة عمل وتمكّن في النهاية من الحصول على وظيفة، ومثلت تجربته مصدر اهتمام لعدد من الصحف العالمية التي كتبت عنه من ضمنها: بي بي سي، وسي إن إن، وسي بي إس، والجارديان، وذا صن.

4- تواصل مع مديرك المستقبلي عبر إعلانات جوجل!

يمكنك استخدام إعلانات جوجل للتسويق لنفسك، وقد يتبادر إلى ذهن البعض أن يدشن أحدهم إعلانًا باسمه مثلما فعل آدم بشرائه اللوحة الإعلانية، ولكن هناك طريقة أخرى قد تبدو أكثر فاعلية، تتمثل في أن يكون ذلك الإعلان باسم أحد المُديرين التنفيذيين أو المسؤولين في الشركة التي تود أن تعمل بها، حتى إذا بحث أحدهم باسمه في جوجل، سيجتذبه ذلك الإعلان المكتوب باسمه، ويود أن يعرف ما به فيفتح الرابط فيجد سيرتك الذاتية وما تودّ أن تقول له.

وهذا ما فعله ألك بونستين، الذي دشّن إعلانًا لجوجل عنوانه: «هاي! أيان راشينتثل» وهو أحد المديرين التنفيذيين للشركة التي يود ألك أن يُعين فيها، وبالفعل لفت الأمر نظر أيان الذي عرض على ألِك إجراء مُقابلة عمل، أعقبها حصول ألِك على الوظيفة التي أرادها.

5- سيرة ذاتية في لعبة فيديو

هل سمعت سلفًا عن لعبة تُسمى «روبي ليوناردي»؟ يبدو الاسم غريبًا حقًا أقرب لاسم شخص وليس للعبة، وهو بالفعل اسم للمصمم روبي الذي ابتكر طريقته الخاصة لتسويق نفسه، وإظهار قدراته ومهاراته في مجال تخصصه، من خلال لعبة فيديو صممها ولخّص فيها سيرته الذاتية بطريقة تفاعلية ممتعة ومسلية وخارج الصندوق.

وقسّم روبي اللعبة إلى أربعة مستويات مختلفة تتضمن مهاراته وقدراته، وخبراته وجوائزه. وكذلك صنفّ قدراته ومهاراته في التصميم والبرمجة إلى عدة مستويات تبدأ بـ: مبتدئ، ثم اعتيادي، ثم كفء، ثم خبير، ثم ماستر، وقد ساعدته تلك الطريقة المبتكرة في الحصول على وظائف في أماكن هامة تتضمن موقع فوكس نيوز، وشبكة تلفزيون إف إكس. هل ألهمك روبي وتفكر في تصميم لعبتك الخاصة؟

6- أن تكون مُنتَجًا على أمازون

لا يتعامل الشاب الفرنسي فيليب دوبوست مع موقع أمازون العملاق على أنه موقع لشراء السلع والخدمات فقط، وإنما استغل فيللي الموقع للتسويق لنفسه كمُنتج، وتحت فئة تفاصيل المنتج بدأ الرجل في التسويق لنفسه وسرد سيرته الذاتية وما تتضمن من تعليم ومهارات وخبرة.

وقد انتشرت فكرة فيليب المبتكرة بشدة على مواقع التواصل الاجتماعي، وأشاد الكثيرون بإبداعه وطريقته غير التقليدية في تسويق نفسه، ليلقى فيليب الشهرة، ويتلقى نحو 100 عرض عمل، ويتمكن بعد استعراض نفسه بهذه الطريقة المبدعة من الحصول على وظيفة!

المصادر

تحميل المزيد