1ـ جنوب السودان: دولة الثلاث سنوات

بعد حرب أهلية استمرت اثنتين وعشرين سنة، أعلنت جنوب السودان استقلالها في 9 يوليو ،2011 بعد استفتاء شعبي جاءت نتيجته بنسبة 99% مؤيدة للاستقلال. وأصبحت العضو 193 في الأمم المتحدة بعد خمسة أيام من إعلانها.

 الاحتفال بالذكرى الأولى للدولة 2012

قبل تأسيس الدولة شهدت جنوب السودان تضحيات كبيرة؛ فقد قتل خلال الحرب الأهلية 1.9 مليون من المدنيين، ونزح أكثر من 4 ملايين سوداني منذ بدء الحرب. ويعد عدد الضحايا المدنيين لهذه الحرب أحد أعلى النسب في أي حرب منذ الحرب العالمية الثانية. لكنَّ هذه الحرب توجت بدولة مستقلة، سرعان ما نشبت الخلافات بين قياداتها وتجري الآن فيها حرب أهلية بدأت في ديسمبر الماضي.

سلفاكير ميارديت الرئيس الحالي لجنوب السودان

2ـ تشيك/ سلوفاكيا 1993

تاريخيًا لم تكن سلوفاكيا دولة مستقلة في أيٍ من مراحلها، كانت تتقاسمها الدول الكبرى، فمن المجر إلى النمسا إلى ألمانيا هتلر، ثمَّ ليعاد لم شملها مع التشيك لتصير من جديد “تشيكوسلوفاكيا”، ثمَّ خضوعها لسلطة الاتحاد السوفيتي من خلال انتخابات تم تنظيمها عام 1948، بعد هذه الانتخابات ووصول الشيوعين للحكم تمَّ ضم “تشيكو سلوفاكيا” للمعسكر الاشتراكي.

حاول الشعب المطالبة بالديمقراطية؛ فكان رد الاتحاد السوفيتي عنيفـًا، حيث اجتاحت الدبابات السوفيتية تشيكوسلوفاكيا عام ،1968 وتم فرض نظام موالٍ للاتحاد السوفيتي. انتهى الحكم الشيوعي بقيام الشعب بالثورة المخملية عام 1989، وتمَّ الإعلان عن تقسيم تشيكوسلوفاكيا إلى دولة “التشيك” المستقلة، ودولة “سلوفاكيا” المستقلة عام 1993.

العلم السلوفاكي

3ـ جمهورية جزر البالاو 1993

تم اكتشاف جزر البالاو على يد قبطان إنجليزي في أول الأمر، ثم ضمها الإسبان لامبراطوريتهم عام 1885. باع الإسبان جزر البالاو للألمان عام ،1889 واستمرت تحت السيطرة الألمانية حتى هزيمتها في الحرب العالمية الأولى 1919؛ لتنقل إلى السلطات اليابانية التي هزمت بدورها في الحرب العالمية الثاينة، فوضعت جزر البالاو تحت مجلس الوصاية التابع للأمم المتحدة، للدول التي كانت تحت سيادة دول المحور في الحرب العالمية الثانية ثم تحررت منها بعد الحرب.

علم جمهورية جزر البالاو

اختارت بالاو عام 1978 الاستقلال بدلاً من أن تصبح جزءًا من ولايات ميكرونيسيا المتحدة، وأبرمت معاهدة للتعاون الحرّ، ولم يصادق على الاستقلال حتى عام 1993.

4ـ البوسنة والهرسك 1992

بعد انتخابات 1990 في الاتحاد اليوغسلافي ـ والذي كانت تتبعه البوسنة والهرسك ـ أعلنت كرواتيا وسلوفينيا الاستقلال عن الاتحاد اليوغسلافي.على أثر استقلال الدولتين أعلن أول رئيس للبوسنة والهرسك علي عزت بيجوفيتش عن سيادة البوسنة، وطرح خيار الاستقلال عن الاتحاد اليوغسلافي على الشعب البوسني، وكانت النتيجة مطالبة بالاستقلال بنسبة 99.7%، وبعد الاستفتاء الشعبي بفترة قصيرة تم الإعلان عن جمهورية البوسنة والهرسك، وقد اندلعت حرب جراء هذا الاستقلال لمدة أربع سنوات.

الرئيس البوسني علي عزت بيجوفيتش

5ـ جمهورية كوسوفو: دولة بعمر طفل

بعد سقوط الاتحاد السوفيتي، ألغى رئيس صربيا سلوبودان ميلوسفيتش الحكم الذاتي الذي يتمتع به إقليم كوسوفا، واستخدم أساليب بوليسية في التعامل مع الألبان الذين يقطنون الإقليم. بعدما فشل الألبان في النضال السياسي السلمي بدأوا نضالاً عسكريًا، حيث دخل جيش تحرير كوسوفو صراعًا داميًا مع جيش صربيا، مع اتهامات طالت الجيش الصربي بمذابح ضد المدنيين الألبان، تدخل حلف الناتو 1999، مما أجبر الجيش الصربي على الانسحاب.

تمتع الإقليم بحكم ذاتي منذ الصدام مع الجيش الصربي، وفي العام 2008 أعلن الإقليم انفصاله عن الحكومة المركزية الصربية، تم رفض الاستقلال من قبل الحكومة الصربية. أيد الاستقلال دول عديدة كالولايات المتحدة وبعض الدول العربية كالسعودية والإمارات وأيده أيضًا الاتحاد الأوروبي ورفضته روسيا.

رئيس وزراء كوسوفو الحالي هاشم تقي

6ـ الجبل الأسود “مونتينيغرو”

بعد استقلال أربع دول من الاتحاد اليوغوسلافي، لم يتبق في الاتحاد سوى صربيا وجمهورية الجبل الأسود، جري استفتاء شعبي للانفصال عن صربيا عام 2006، أيد الانفصال 55.5% فقط من المصوتين.

جمهورية مونتنيغرو

7ـ تيمور الشرقية

بعد أن أعلنت تيمور الشرقية استقلالها عن البرتغال عام 1975، لم تفرح باستقلالها سوى أشهر معدودة كان بعدها الجيش الإندونيسي قد أعلن أن تيمور الشرقية هي المقاطعة رقم 27 لإندونيسيا.

تيمور الشرقية

بعد اتفاق ثلاثي بين الولايات المتحدة والبرتغال وإندونيسيا، أعلن الرئيس الإندونيسي يوسف حبيبي عن تنظيم استفتاء شعبي تحت اإشراف الأمم المتحدة؛ للاختيار بين التبعية لإندونيسيا أو الاستقلال الذاتي، وكانت النتيجة بنسبة 78% لتأييد الاستقلال.

احتجاجات شعبية 1999

عرض التعليقات
تحميل المزيد