تُعتبر الأفلام السينمائية من الوسائل الشيقة والهامة جدًّا لإيصال فكرة معينة إلى مشاهديها، وتُصنف الأفلام السينمائية إلى أنواع عدة، منها الدراما، والرعب، والمغامرة، والجريمة، والكوميديا، وأفلام الخيال العلمي، التي تستخدم أغلبها في شرح وتفسير ظاهرة معينة. لذلك في هذا التقرير سوف نرصد أفضل الأفلام السينمائية المتعلقة بالعلوم والتكنولوجيا، والتي يجب على المهتمين بالتقنية مشاهدتها.

من الأفلام الشيقة جدًّا؛ حيث يتميز بالدقة المتناهية في استخدام التكنولوجيا في تصميم مركبات الفضاء. وتدور الأحداث حول مهمة لفريق من رواد الفضاء التابعين لوكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”. حيث تقوم دكتورة مهندسة تدعى “ريان ستوني” بأول مهمة لها بمكوك فضاء تحت قيادة رائد فضاء يُدعى “مات كوالسكي” في آخر رحلة له قبل تقاعده. ثم يتم إبلاغهم بأن روسيا قد أطلقت صاروخًا لتدمير قمر صناعي بالقرب منهم. وتستمر الأحداث حتى تتعرض مركبة الفضاء لإصابات بالغة مما يدفع “ستوني” في النهاية إلى محاولة إيجاد وسيلة عبر محطة فضاء دولية تابعة للصين للعودة إلى الأرض.

تدور أحداث هذا الفيلم استنادًا إلى كتاب “بليونيرات بالصدفة” الذي يحمل عنوانًا فرعيًّا باسم “إنشاء الفيس بوك، حكاية الجنس والمال والعبقرية والخيانة”، حيث يتناول جانبًا من حياة “مارك زوكربيرج” مؤسس موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، منذ أن كان طالبًا بالجامعة مرورًا بإنشائه وتطويره للموقع مع زملائه، بالإضافة إلى الدعوى القضائية ضده. والعديد من التقلبات النفسية والاجتماعية التي مر بها زوكربيرج.

من الأفلام التي تتبع بعض القواعد العلمية في رحلات الفضاء، والمجال المغناطيسي. حيث يكتشف البشر قمرًا يسمي “باندورا” يحتوي على معدن فائق الأهمية من الناحية الاقتصادية؛ مما يدفع البشر للتخطيط لغزو هذا القمر. ولكن يعيش على هذا القمر كائنات ذو بشرةٍ زرقاء تُدعى “نافي” تتمتع بحبها واتصالها الشديد بكوكبها. وعند بدء الحرب ينضم بعض البشر إلى تلك الكائنات الزُرق للدفاع عن باندورا ضد الغزاة.

تدور أحداث الفيلم حول “ثيودور” كاتب منفصل عن زوجته، ويمضي أغلب وقت فراغه في ألعاب الفيديو. يقرر ثيودور شراء أذكى نظام تشغيل في العالم، ثم يقع في حب شخصية غير حقيقية تُدعى “سامنتا” وهي عبارة عن الصوت الأنثوي لنظام التشغيل الذي اشتراه. فيقرر قضاء وقت أكبر برفقة صوت “سامنتا” ويجد ثيودور نفسه مجبرًا على التعامل مع مشاعر الحب والشك. حيث يساعده ذكاء “سامنتا” بطرق أخرى لم يستطع أحد مساعدته بها.

يتناول هذا الفيلم تفسيرًا لمصطلح “الحلم الواضح”، والذي يعني أن الشخص النائم يستطيع السيطرة على أحلامه، لأنه يدرك أنه نائم. حيث يعتقد العلماء أن بعض البشر لديهم القدرة على ذلك. فتدور أحداث الفيلم حول عميل من مستوى رفيع للغاية، ومطَارد قانونيًّا يدعى “كوب”، ويعمل “كوب” على سرقة أفكار الأشخاص، والأسرار المهمة في حياتهم عن طريق الدخول إلى أحلامهم ومن ثم سرقتها. لكن يطلب أحد رجال الأعمال الأغنياء من “كوب” أن يزرع فكرة ما بداخل عقل أحد منافسيه مقابل عودة “كوب” إلى وطنه وأسرته.

هو أحد أفلام الرسوم المتحركة، حيث يتناول رؤى مستقبلية للأرض، ففي عام 2805 ستصبح الأرض مغطاة بالنفايات بسبب النزعة الاستهلاكية التي سهلتها إحدى الشركات التجارية العملاقة. مما يدفع هذه الشركة إلى نقل سكان الأرض إلى العيش في الفضاء، وترك روبوتات لتقوم بتنظيف الكوكب. ثم تقوم بإيقاف هذه الروبوتات ما عدا روبوت “WALL-E”، ثم يقوم البشر بإرسال الآلية “إيفا” من الفضاء، والتي سيساعدها “وال إي” من أجل البحث عن دليل يثبت أن الأرض تصلح مجددًا لحياة الإنسان.

من الأفلام التي تتناول النظريات العلمية بجدية تامة كالسفر عبر الزمن. ولذلك يُعتبر من أصعب الأفلام التي تتناول قضية السفر عبر الزمن. حيث تدور أحداث القصة حول إنشاء صديقين ورشة عمل مع بعض الأصدقاء لتعديل وتطوير الإلكترونيات ولكن أثناء محاولتهما تقليل الطاقة المستهلكة في دائرة كهربائية يقومان بتجربة ينتج عنها اختراع صندوق يقوم بالقفز عبر الزمن. ثم يقوما بتطويره، واستخدامه في السفر عبر الزمن.

تدور أحداث الفيلم في عام 2054، في واشنطن وشمال فرجينيا، حيث تستحدث الشرطة قسمًا خاصًا لمكافحة الجريمة قبل حدوثها مستعينة بثلاثة أشخاص يملكون جينات خاصة تمكنهم من استشعار الجرائم قبل وقوعها، فيمسكون بالمجرمين قبل ارتكابهم للجريمة. ثم يكتشف أحد أفراد هذه الفرقة أنه سيرتكب جريمة في المستقبل القريب، فيبدأ رحلته في الهروب من القسم الذي يعمل فيه.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد