بعثت لجين الهذلول ، الناشطة الحقوقية المعتقلة في السجون السعودية، رسالة قصيرة، نقلتها شقيقتها علياء، وقالت علياء الهذلول، في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إن لجين قالت: «العار ليس على جبيني، ولا على جبين أبي. العار على من عذبني وتعرض لحرماتي، وعلى من غطى عليهم».

وفي تغريدة أخرى، قالت علياء: «إن وكالة المخابرات المركزية (سي آي إيه) لديها تفاصيل تعرض شقيقتها للتعذيب، والتحرش الجنسي، إضافة إلى أسماء من قاموا بذلك».

وتعتقل السلطات السعودية لجين الهذلول وناشطات حقوقيات منذ مايو (أيار) من العام الماضي، ووجهت لهن تهمًا تتعلق بالتخابر والعمالة لجهات خارجية.

عرض التعليقات
تحميل المزيد