أعلنت جريدة الوطن مساء أمس التحفظ على أموال اللاعب المصري محمد أبو تريكة – نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق – “بعد ثبوت انتمائه لجماعة الإخوان المسلمين” على حد وصف الجريدة، على خلفية تأسيسه لشركة سياحة (أصحاب تورز للسياحة) في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي، وقامت لجنة حصر أموال جماعة الإخوان المسلمين بالتحفظ على أمواله وممتلكاته، بناء على قرار من محكمة الأمور المستعجلة.

“الماجيكو” كما يُلقب دائما ما كان مصدر سعادة المصريين في المحافل الرياضية القارية والعالمية، وغرس بتألقه وأخلاقه وتضامنه مع الدماء التي سالت في أحداث “ستاد بورسعيد” و”الدفاع الجوي” الحب والتقدير للجماهير المصرية سواء كانوا من مشجعي النادي الأهلي أو نادي الزمالك.

“تضامنا مع غزة” و”فداك يارسول الله” عبارات أظهرها أبو تريكة، بعد أزمتي الاعتداء الإسرائيلي على غزة والإساءة للرسول – صلى الله عليه وسلم – وكان لها بالغ الأثر في تقدير الجماهير من العرب والمسلمين.

لذلك لم يمر ذلك الخبر مرور الكرام، فبعد إعلانه بسويعات قليلة احتل هاشتاج #التحفظ_على_أموال_أبوتريكه المركز الأول في مصر على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وأثار الخبر ردود أفعال غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ تضامنت الجماهير معه وأكدت على حبها وتقديرها له، واستنكرت ما وصفته “تمييزًا” في تعامل النظام الحالي مع غير المؤيدين له، بالمقارنة مع تعامله مع نظام الرئيس “المخلوع مبارك” ورجاله الذين تم تبرئتهم من قضايا فساد إداري ومالي وقتل متظاهرين.

نظهر في هذا التقرير أبرز ردود الأفعال.

1- الهاشتاج يتصدر تويتر

2- أبو تريكة يرد


3- زملاء “تريكة” يدعمونه


4- ردود أفعال رواد التواصل الاجتماعي



5- إعلاميون ومشاهير


عرض التعليقات
تحميل المزيد