أجمع وزراء خارجية جامعة الدول العربية على اختيار أحمد أبو الغيط آخر وزراء خارجية مصر في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك، أمينًا عامًا للجامعة العربية خلفًا للأمين الحالي نبيل العربي.

ويبلغ أبو الغيط الذي لم يتقدم غيره لشغل المنصب، 74 عامًا، وكان قد شغل منصب وزير الخارجية المصرية خلال آخر 7 سنوات من عصر الرئيس الأسبق حسني مبارك وظل في منصبه لأشهر قليلة بعد الإطاحة بمبارك في أعقاب ثورة 25 يناير.

وذكر الكثير من النشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي وقوف أبو الغيط حنبًا إلى جنب مع وزير الخارجية الإسرائيلية آنذاك تسيبي ليفني قبل الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة بساعات معدودة.

أبو الغيط سيكون بالتالي الأمين الثامن للجامعة العربية منذ تأسيسها عام 1945، وهو سابع مصري يتولى المنصب مقابل تونسي وحيد هو الشاذلي القليبي الذي تولى المنصب قبل نقل مقر الجامعة من تونس لمصر.

هذه هي أبرز الصور الخاصة بأبو الغيط خلال حياته.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد