كيف يمد الجيش الجزائري «أذرعه» للسيطرة على الحياة المدنية بعد رحيل بوتفليقة؟

في 29 مارس (أذار) الماضي كان الجزائريون على موعدٍ مع الجمعة السادسة من الحراك الشعبي المستمر منذ شهر فبراير (شباط) الماضي ارتفع  شعار «الجيش والشعب خاوة خاوة» عاليًا في تلك الجمعة تقديرًا لموقف قيادة الأركان بانحيازها إلى جانب المتظاهرين ودعوتها بوتفليقة للاستقالة، استمر مديح الحراك الشعبي للمؤسسة العسكرية في الجمعة السابعة، وبلغ أوجه، بعد أن … تابع قراءة كيف يمد الجيش الجزائري «أذرعه» للسيطرة على الحياة المدنية بعد رحيل بوتفليقة؟