كل ما قد تريد معرفته عن الرابحين والخاسرين اقتصاديًّا من الأزمة الخليجية

بالرغم من أن الدوحة هي مركز الأزمة، ولكنها لن تكون مركز الخسائر كما يتصور البعض، فالمعركة الدبلوماسية الدائرة الآن في الخليج، لن يتحمَّل آثارها الاقتصادية طرف واحد، بل إن الجميع سيدفع جزءًا ليس بالقليل من فاتورة الأزمة، ولكن بعيدًا عن أطراف الأزمة، بالطبع هناك «رابحون» من هذه التوترات على المستوى الاقتصادي، وبالطبع هناك «الخاسرون». يؤكد … تابع قراءة كل ما قد تريد معرفته عن الرابحين والخاسرين اقتصاديًّا من الأزمة الخليجية