يبدو أن صناع السينما هذا العام سينجحون في إرضاء عشاق الصالة المظلمة وعشاق الكتب معًا، ففي منتصف يناير الماضي بدأ عرض فيلم «13 ساعة: الجنود السريين لبني غازي» (13 Hours: The Secret Soldiers of Benghazi) مستندًا إلى كتاب ألفه الكاتب ميتشل زاكوف. ثم كان بعدها عرض أكثر من فيلم مستندًا في أحداثه بشكل أساسي على رواية أو كتاب كان آخرهم “المخلّص Allegiant” وهو الجزء الثالث من سلسلة «مختلفة» (Divergent) الذي بدأ عرضه في 18 مارس (آذار) الماضي.

وخلال الأشهر الباقية من العام الحالي من المنتظر عرض أكثر من 25 فيلما آخر تستند أحداثها إلى روايات أو كتب، فيمكن بذلك لعشاق القراءة الانتهاء من الكتاب، ثم الذهاب إلى السينما لمضاعفة متعتهم بما قرأوه. وفيما يلي عرض لـ13 كتابًا من المقرر عرض النسخ السينمائية منها خلال 2016.

1- كتاب الأدغال (The Jungle Book)

كان الصحفي والروائي الإنجليزي روديارد كيبلينغ هو أول من كتب هذه المغامرات وذلك عام 1894، وقد أعاد كتابتها أكثر من مؤلف خلال القرن الماضي، فكان منها ما عُرض في السينما ومنها صُنع منه حلقات كارتون للأطفال. وتدور الأحداث حول الطفل ماوكلي الذي يتربى في الأدغال دون عائلة وسط أصدقاء من الحيوانات، وأقربهم إليه هم الذئب والدب والنمر الأسود.

لتقرر ديزني من جديد بالتعاون مع مخرج سلسلة «أيرون مان» جون فافرو تحويل هذه المغامرات إلى فيلم بتقنية البعد الثلاثي والذي من المنتظر عرضه في 15 أبريل (نيسان) الجاري، وبجانب الطفل ماوكلي (نيل سيثي) يقوم مجموعة كبيرة من الممثلين بأداء صوتي للحيوانات، ومنهم سكارلت جوهانسن والتي تقوم بدور الأفعى.

2- صورة للملك ثلاثية الأبعاد (A Hologram for the King)

ينقل الكاتب الأمريكي ديف إيجرز قرّاءه إلى صحراء المملكة العربية السعودية الحارة النائية، والتي يصل إليها رجل أعمال أمريكي مفلس ومَدين خلال فترة ركود الاقتصاد الأمريكي، ليعمل في شركة محاولًا التخلص من ديونه والمحافظة على عائلته من التفكك.

صدرت هذه الرواية عام 2012، وقد اجتمع لتحويل هذه الرواية إلى فيلم كل من المخرج توم تيكوير صاحب فيلم «العطر: قصة قاتل Perfume: The Story of Murderer»، والممثل توم هانكس، ويذكر أن هذا الثنائي قد سبق أن تعاونا من قبل في فيلم «سحابة الأطلس Cloud Atlas». ومن المنتظر عرض الفيلم في 22 أبريل (نيسان) الجاري.

3- أليس عبر المرآة (Alice Through Looking-Glass)

إنه كتاب المغامرات الشهير الذي صدر لأول مرة عام 1871، الكتاب من تأليف الإنجليزي لويس كارول، وعلى غرار «كتاب الأدغال» أعاد مؤلفون كتابة هذه المغامرات أكثر من مرة وبتفاصيل وأحداث مختلفة، وقد صُنعت منها حلقات تلفزيونية وأفلام سينمائية.

تتعاون ديزني في هذا الفيلم المنتظر عرضه 27 مايو (أيار) المقبل مع المخرج جيمس بوبين، كما يشترك فيه أداء شخصياته كل من جوني ديب وآن هاثاواي التي تقوم بدور الملكة البيضاء. يعتمد الفيلم على النسخة الأصلية من كتاب المغامرات، ويذكر أن الجزء الأول من هذا الفيلم قد عُرض عام 2010 تحت عنوان «أليس في بلاد العجائب».

4- أنا من قبلك (Me Before You)

ألّفت هذه الرواية الصحفية البريطانية جوجو مويس الحاصلة على جائزة الرواية الرومانسية والتي تقدمها رابطة الروائيين الرومانسيين في بريطانيا. صدرت «أنا من قبلك» عام 2012، وقد أعيد نشرها عام 2015 تحت عنوان «من بَعدك»، وتدور أحداثها حول فتاة تحسب كل شيء قبل حدوثه وتستعد له وتأخذ احتياطاتها ضد أي تغير قد يطرأ.

وفي النسخة السينمائية للرواية تقوم بدور البطلة الممثلة إيميليا كلارك، وهو ما يسر عشاق مسلسل «لعبة العروش» (Game of Thrones) الذي تقوم فيه كلارك بدور دانيريس تارغاريان. الفيلم سيكون من إخراج شيا شاروك وذلك في تجربتها السينمائية الأولى. ومن المنتظر عرضه في  3يونيو (حزيران) المقبل.

5- بي إف جي (The BFG)

 

ألّف هذه الرواية الخيالية الكاتب البريطاني روالد دال عام 1982، وهو نفسه صاحب رواية المغامرات «تشارلي ومصنع الشوكولاته» التي تحولت إلى الفيلم السينمائي الشهير الذي قام ببطولته جوني ديب. وتدور قصة «بي إف جي» حول فتاة تدعى صوفي والتي يظهر لها عملاق طيب القلب يدخلها إلى عالم العجائب وينقلها إلى القرية العملاقة.

ولتحويلها إلى فيلم سينمائي تتعاون شركة ديزني مع المخرج ستيفن سبيلبيرج الفائز بثلاث جوائز أوسكار وكان أحد المرشحين لنيلها هذا العام عن فيلمه «جسر الجواسيس» (Bridge of Spies). ويقوم بدور العملاق الممثل الفائز بأوسكار أفضل ممثل مساعد لهذا العام مارك ريلانس. ومن المنتظر عرض الفيلم في الأول من يوليو (تموز) المقبل.

6- مايك وديف يحتاجان مواعدات للزفاف (Mike and Dave Need Wedding Dates)

كتب الأخوان مايك وديف ستانجل هذا الكتاب الساخر عام 2014 ليعرضا فيه تجربتهما، حيث يحاولا مواعدة فتاتين كشرط لحضور حفل زفاف قريبهما الذي وضعت عروسه هذا الشرط.

وقد تولى المخرج جيك سيمانسكي تحويل الكتاب إلى فيلم كوميدي منتظر عرضه في 8 يوليو (تموز) المقبل، وأخرج سيمانسكي العديد من أفلام ومسلسلات الكوميديا، كما أخرج عددًا من حلقات البرنامج التلفزيوني الكوميدي الشهير «ليلة السبت مباشرة» (Saturday Night Live). ويقوم بدور الأخوان ستانجل في النسخة السينمائية كل من زاك إفرون وآدم ديفاين بمشاركة أنا كندريك وأوبري بلازا.

7- الكوخ (The Shack)

https://www.youtube.com/watch?v=rFNuowax6sY

حققت هذه الرواية لمؤلفها الكاتب الكندي ويليام بول يونج أعلى مبيعات وقت صدورها عام 2007، حيث تدور أحداثها حول أب خطفت ابنته أثناء رحلة تخييم مع العائلة، حتى اعتقدوا أنها قتلت، لكن رسالة – كتبها الله – وصلت إلى الأب بعد سنوات تطلب منه العودة إلى الكوخ حيث المكان الذي خطفت فيه ابنته.

يقوم بإخراج النسخة السينمائية للرواية ستيوارت هزيلدن، في ثاني تجاربه. ومن المنتظر عرض الفيلم في نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل وذلك ببطولة كل من سام ورثنتون وراذا ميتشل وأوكتافيا سبنسر.

8- الضوء بين المحيطات (The Light Between Oceans)

تُعد هذه هي التجربة الروائية الأولى للكاتبة الاسترالية م.ل. ستيدمان، وتدور أحداث روايتها حول حارس منارة يعيش مع زوجته في منزل على الشاطئ الغربي لأستراليا حيث يجدان رضيعة على متن قارب نجاة تحمله الأمواج إلى الشاطئ، ويقرر الزوجان الاحتفاظ بالرضيعة وتربيتها. صدرت الرواية عام 2012.

يصنع النسخة السينمائية للرواية المخرج ديريك تشانفرانس، والذي من أشهر أفلامه «عيد الحب الأزرق» (Blue Valentine). ومن المقرر عرض الفيلم في الثاني من سبتمبر (أيلول) المقبل، وتقوم بدور الزوجة أليشيا فيكاندر الحائزة على أوسكار 2016 لأفضل ممثلة في دور مساعد.

9- الوحش ينادي (A Monster Calls)

ألّف هذه الرواية الكاتب الأمريكي باتريك نيس، صاحب ثلاثية الخيال العلمي «الفوضى تسير» (Chaos Walking). وتدور أحداث روايته «الوحش ينادي» حول طفل يسعى لصداقة وحش على هيئة شجرة ليساعده على مواجهة موت والدته المصابة بمرض مميت. صدرت الرواية عام 2011.

ويقوم صنع النسخة السينمائية لهذه الرواية المخرج الاسباني ج.أ بايونا، ومن أشهرأفلامه «المستحيل The Impossible» و«دار الأيتام The Orphanage». من المنتظر عرض الفيلم في 14 من أكتوبر (تشرين الأول) المقبل.

 

10- جحيم (Inferno)

رواية من تأليف الكاتب الأمريكي دان براون صاحب الكتب الأعلى مبيعًا وأشهرها «شفرة دافنشي» والذي ترجمت أعماله إلى عدة لغات منها العربية. وتدور رواية «جحيم» حول روبرت لانجدون أستاذ جامعي في علم الرموز (سميوطيقا) والذي يستيقظ ليجد نفسه في غرفة بمستشفى في مدينة فلورانس الإيطالية، ولا يستطيع تذكر ما حدث في الأيام الأخيرة، ليجد نفسه مستهدفًا من قبل قناص. صدرت الرواية عام 2013. والجدير بالذكر أن هذه هي المرة الرابعة التي يكرر فيها دان براون استخدام شخصية روبرت لانجدون في رواياته، فكان أول ظهور للانجدون في رواية «ملائكة وشياطين» (Angels & Demons).

ويتعاون في إخراج هذه الرواية المخرج رون هاوارد الذي أخرج النسخة السينمائية من رواية «ملائكة وشياطين» مع الممثل توم هانكس ليحول «جحيم» إلى الفيلم. ومن المنتظر عرضه في 28 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل.

11- وحوش رائعة وفي أي مكان موجودين  (Fantastic Beasts and Where to Find Them)

آخر الأعمال الروائية للكاتبة الإنجليزية ج.ك رولينج صاحبة سلسلة هاري بوتر، تدور أحداث تلك الرواية قبل 70 عامًا من قراءة هاري بوتر لأول كتاب عن السحر في مدرسته، حينما ينتقل كاتب إنجليزي غريب الأطوار يحمل معه حقيبة مليئة بالمخلوقات الغريبة، إلى مدينة نيويورك ويدخل عالم السحرة والمشعوذات.

ويقوم ببطولة هذا الفيلم الممثل الحائز على أوسكار أفضل ممثل لعام 2016 إيدي ريدماين، ويخرجه ديفيد ياتس والذي قام بإخراج أربعة أجزاء من سلسلة أفلام هاري بوتر. ومن المنتظر عرض الفيلم الذي يبعث أجواء هاري بوتر من جديد في 18 من نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل.

12 ملكة كاتوي (Queen of Katwe)

عرض الكاتب الرياضي الأمريكي تيم كروثرز من خلال هذا الكتاب قصة حياة لاعبة الشطرنج الأوغندية فيونا ماتيسي، وهي أول فتاة من بلدها تصبح لاعبة محترفة للشطرنج، حيث خاضت منافسات الأوليمبياد الدولي للشطرنج عام 2014، وكيف بدأت فيونا اللعبة وهي في عمر التاسعة عندما عرفتها لأول مرة من خلال شاب أوغندي لاجئ عاد لزيارة قريته «كاتوي».

وقد استوحت المخرجة الهندية ميرا نير أحداث الفيلم من ذلك الكتاب، ليكون الفيلم الثاني الذي يتناول قصة حياة فيونا بعد وثائقي قصير صدر في 2011. ومن المنتظر عرض «ملكة كاتوي» في خريف العام الجاري.

13- صمت (Silence)

كتب هذه الرواية المؤلف الياباني شوساكو إندو عام 1966، حيث تدور أحداثها في قالب تاريخي خيالي في القرن السابع عشر، حول راهبان في طريقهما إلى اليابان لينشرا التعاليم المسيحية ويتعرضان للأذى والاضطهاد.

وبالرغم من تحويل هذه الرواية إلى فيلم ياباني عرض عام 1971 من إخراج ماساهيرو شنودة إلّا أن المخرج مارتن سكورسيزي جعل هذه الرواية هي مشروع فيلمه المقبل، والمنتظر عرضه في نهاية العام الحالي. ولم يصدر الإعلان الترويجي الأول للفيلم حتى الآن الا أن أدوار البطولة في الفيلم سيقوم بها كل من آدام درايفر وليام نيسون.

عرض التعليقات

(0 تعليق)

تحميل المزيد