هل أنت من المهتمين برؤية أبطال رواياتك المفضلة على الشاشة الكبيرة؟ هل تتابع بشغف أخبار انتقال روايات بعينها إلى عالم السينما؟ إذا كانت إجابتك بنعم؛ فأنت حتمًا تقرأ الموضوع المناسب.

هناك العديد من الأعمال السينمائية انتقلت من عالم الرواية المقروءة إلى الشاشة الكبيرة؛ ولاقى الكثير منها قبول قارئ الرواية بل ونافست بعض تلك الأفلام حبكة الرواية الأصلية. اختصت هوليوود لنفسها الشِطر الأكبر من نجاحات تلك الأعمال نظرًا لعدة عوامل قد تتعلق بالقدرات الإنتاجية وأخرى تجارية ترتبط بجغرافية إصدار الرواية نفسها. ترصد القائمة التالية أهم وأشهر الأعمال الأدبية التي تحوَّلت لأعمال سينمائية في عام 2015.

الطفل 44  – Child 44

الرواية الأكثر شهرة للروائي البريطاني توم روب سميث والتي تدور أحداثها في أوائل الخمسينيات حول ضابط مخابرات سوفيتي سابق يحقق في سلسلة من جرائم القتل؛ ضحاياها من الأطفال إبان حُكم «ستالين». صدرت أولى طبعاتها عام 2008 وباعت أربعة ملايين نسخة حول العالم قبل أن تُقرر هوليوود تحويلها إلى فيلم سينمائي من بطولة «توم هاردي» و«جاري أولدمان»، وعُرض في أبريل 2015.

لاقى الفيلم ردود أفعال إيجابية سواء في بريطانيا، والولايات المتحدة، وشاشات العرض في العالم أجمع. يمكنك تفقد صفحة الفيلم الرسمية علىIMDB  من هنا، ورابط صفحة الرواية على موقع Goodreads  من هنا.

أماكن مظلمة –  Dark Places

واحدة من أشهر روايات الإثارة والجريمة في آخر خمس سنوات. نُشرت في العام 2009 بقلم كاتبة الإثارة الدرامية الأمريكية «جيليان فلين»، وتتمَركز أحداثها في بلدة ريفية شهدت جريمة بشعة في الثمانينيات بواسطة طائفة دينية متطرفة. نَجَت منها الطفلة بطلة الرواية، لتعود بعد ثلاثة عُقود لمسرح الحدث لتفتح ملف القضية مرة أخرى.

تحوَّلت الرواية لعمل سينمائي قامت ببطولته الممثلة «شارليز ثيرون» والممثل «نيكولاس هولت»، وعرض لأول مرة بالولايات المتحدة في يونيو 2015. اطّلع على المزيد في صفحة الرواية على موقعGoodreads  من هنا، وصفحة الفيلم علىIMDB  من هنا.

القُدّاس الأسود – Black Mass

نُشرت لأول مرة عام 2000 ولاقت انتشارًا واسعًا. تتمحور أحداثها حول «وايتي بالجر» أحد أكبر زعماء المافيا الأيرلندية، وصديق طفولته «چون كونيللي» الذي أصبح فيما بعد أحد عملاء المباحث الفيدرالية. الرواية مستوحاة من أحداث حقيقية، واختيرت أفضل روايات الجريمة؛ لتتحوَّل إلى عملٍ سينمائيٍ من بطولة النجم «چوني ديب»، عُرض أول مرة في سبتمبر 2015.

حصد الفيلم في أول أسابيع عرضه اثنين وعشرين مليون دولار، واستمر عرضه لأكثر من شهرين بنفس مستوى النجاح التصاعدي. يمكنك أن تقرأ المزيد حول الرواية على موقعGoodreads  من هنا، ورابط صفحة الفيلم علىIMDB  من هنا.

بروكلين – (Brooklyn)

كتبها الأيرلندي كولم توبيني عن قصة فتاة أيرلندية تهاجر إلى الولايات المتحدة في الخمسينيات وتقع في حب رجل أمريكي وتصارع الخلاف بينه وبين عائلتها. نشرت الرواية في العام 2009، ونجحت بقوة على المستويين المحلي والعالمي؛ ثمَّ تلقى مؤلفها عرضًا بتحويلها إلى فيلم سينمائي؛ فخرج للنور فيلم «بروكلين» من إنتاج بريطاني كندي مشترك ليعُرض أول مرة في نوفمبر 2015.

تَفقّد صفحة الفيلم الرسمية علىIMDB  من هنا، ورابط صفحة الرواية على موقعGoodreads  من هنا.

بِلاد من ورَق – Paper Towns

إنَّه واحدٌ من أكثر الأسماء انتشارًا في الآونة الأخيرة: «چون جرين» كاتبٌ أمريكيٌ اشتهر بكتابة الروايات الرومانسية، ونُشرت له هذه الرواية في يونيو بالتزامن مع عرض الفيلم الذي يحمل العنوان ذاته؛ وهو يسرد قصة فتى وفتاة يجمع بينهما سر يعود لفترة طُفولتهما. الفيلم من بطولة «نات وولف» و«كارا دلفنجن».

يمكنك تفقد صفحة الفيلم الرسمية علىIMDB  من هنا، ورابط صفحة الرواية على موقع الكاتب من هنا.

كانت تلك قائمة ببعضٍ من أهم الأعمال التي تحولت من عالم الأدب المقروء إلى عالم الشاشة الكبيرة، وبرغم محاولة صُنَّاع السينما إخراج أعمالهم بحبكات الرواية ذاتها لتقريب منظور الرواية الأصلية للمشاهد، إلَّا أنَّ الكثير من القراء يُصرون أنه لا يزال للرواية أبعاد وتفاصيل تختلف عن العمل السينمائي مهَما كانت حبكة صناعة الفيلم.

ماذا تُفضِّل؟

عرض التعليقات
تحميل المزيد