«بوكتيوب».. هل سيكون مستقبل القراءة من خلال يوتيوب؟

كان ظهورها على هذا النحو قبل حوالي خمس سنوات مثيرًا للسخرية أحيانًا من المتخصصين في الأدب والثقافة، فهي مجرد قنوات على موقع يوتيوب لشبابٍ يقدّمون آراءهم في كتبٍ قرؤوها، بلغةٍ دارجة لا تنمّ عن ثقافة عميقة، لكن مرور السنوات ثبّت أقدامهم أكثر بحيث انتشرت فيديوهاتهم وقوبلت بشعبيةٍ كبيرة، وأصبح لها أثرٌ واضح على توزيع الكتب، … تابع قراءة «بوكتيوب».. هل سيكون مستقبل القراءة من خلال يوتيوب؟