“نحكمكم حتى اللحد” يبدو أن هذا رأي الكثير من الحكام العرب، وعلى الأخص الرئيس المقعد عبد العزيز بوتفليقة، الرجل ذو الـ77 عامًا، والذي يلجئه مرضه لأن يخطب في شعبه خطاب فوزه في الانتخابات عبر السكايب.

كان وزير الداخلية الجزائري قد أعلن ظهر أمس فوز بوتفليقة بولاية رابعة بنسبة 81% وبعدد أصوات يبلغ 11.5 مليون ناخب.

ومع إعلان تلك النتائج وصور الرجل العجوز وهو يدلي بصوته وأثناء خطابه للجزائريين عبر السكايب انطلق وانتشر هاشتاج #انتخبوا_المرحوم على مواقع التواصل الاجتماعي للتعليق على هذا الحدث.

وبعد 15 عامًا من حكم بوتفليقة يبدو أن حركات المعارضة ترى في الرجل القعيد عدم الأهلية لادارة البلاد، وهو ما انعكس على حركات الاحتجاج قبيل الانتخابات، وما عبر عنه علي بن فليس وصيف بوتفليقة، بكون الانتخابات مزورة.

وهذا عرض لبعض مما كتب ورسم في الهاشتاج








alg


عرض التعليقات
تحميل المزيد