أشارت دراسة حديثة أجراها باحثون بجامعة «هارفارد» الأمريكية إلى وجود رابط بين العديد من المواد الكيميائية التي نستخدمها يوميًا وبين الإصابة بسرطان الثدي، الذي يصيب النساء والرجال أيضًا لكن بنسبة أقل، وهو أحد أخطر أنواع السرطانات وأكثرها انتشارًا، ويُعد السبب الأول للوفاة بين النساء من 30 إلى 50 عامًا.

ودرس الباحثون 102 مركبًا كيميائيًا وانتهوا إلى تصنيف 17 مركبًا مرتبطًا بالإصابة بسرطان الثدي. نقدم لك 7 نصائح خلص إليها البحث، وقائمة بأهم المركبات التي أوضح خطورتها:

1. تقليل التعرض إلى عوادم السيارات وروائح البنزين.

2. استخدام مروحة أو شفاط عند الطبخ، وتجنب الأطعمة المطهية تحت درجات حرارة مرتفعة جدًا.

3. عدم شراء قطع الأثاث التي تحتوي على مادة البولي يوريثان في الإسفنج والمطاط.

4. عدم شراء قطع الأثاث والسجاد والنسيج المضادة للبقع.

5. تنقية مياه الشرب بمرشح (فلتر) للكربون.

6. تنظيف المنزل باستمرار وعدم الدخول بالأحذية، واستخدام الممسحة أو قطع القماش المبللة في التنظيف.

7. تجنب التدخين السلبي واستنشاق أدخنة السجائر والتبغ لمدة طويلة.

[c5ab_gettyimages ]

[/c5ab_gettyimages]

وهذه قائمة بأهم المواد التي ينصحك الباحثون بالحذر منها:

1. البيوتاداين

المصدر الأساسي لاستنشاق مركب البيوتاداين هو دخان السجائر، وعوادم السيارات، وكذلك أدخنة المصانع.

2. الأكريماليد

الأطعمة النشوية المطبوخة تحن درجة حرارة عالية (مثل البطاطس المحمرة) ودخان التبغ يحملان نسبة عالية من هذا المركب.

3. الأمينات العطرية

تستخدم الأمينات العطرية aromatic amines في صناعة النسيج ومبيدات الحشرات والأصباغ.

4. البنزين

ومصادر استنشاقه هي ركوب السيارات وملء السيارة بالوقود، بالإضافة إلى دخان التبغ.

5. الإيثيلين وأوكسيد البروبيلين

يستخدم في الأطعمة والبهارات، والأجهزة الطبية، الآلات الموسيقية.

6. الهيدروكربونات العطرية

ونستنشقه يوميًا من دخان التبغ والهواء الملوث والطعام شبه المحترق.

7. الستايرين

مادة تستخدم في صناعة البلاستيك ومواد البناء، ونستنشقها أيضًا في دخان السجائر والهواء الذي لا يُجدد.

علامات

تدخين, سرطان, صحة

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد