يأمل المتتبعين أن تخرج قمة الأمم المتحدة للمناخ التي تستضيفها العاصمة الفرنسية باريس بقرارات تحسن من تدهور المناخ الناتج نتيجة زيادة الانبعاثات الكربونية في الهواء.

التغيرات المناخية ظهرت بوضوح خلال الأعوام القليلة الماضية على البيئة والطبيعة من حولنا، خصوصاً ما يعرف بظاهرة الاحتباس الحراري والتي بدأت في التأثير بشكل حاد على الطبيعة غبر الفيضانات وتآكل القطبين وزيادة معدل الحرائق وغيرها.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد