على الرغم من نجاح الكيان الصهيوني في انتزاع شرعية الاعتراف الدولي من دول الأمم المتحدة ومن معظم دول العالم “157 دولة منهم دولتان عربيتان هما الأردن ومصر”، لكن لا تزال هناك عدد من الدول حول العالم لا تعترف بشرعية اغتصاب الكيان الصهيوني لأرض فلسطين على الرغم من مرور 66 عامًا على اعتراف الأمم المتحدة رسميًّا بإسرائيل في 14 مايو 1948 وقبل 8 ساعات من انتهاء الانتداب البريطاني.

وفي 11 مايو عام 1949 – وقبل مرور أقل من عام على تأسيسها – أصدرت الجمعية العمومية قرارها رقم 273 بقبول عضوية إسرائيل – 37 مع و12 ضد و9 ممتنع – بناءً على إعلان إسرائيل بأنها “تقبل بدون تحفظ الالتزامات الواردة في ميثاق الأمم المتحدة وتتعهد بتطبيقها من اليوم الذي تصبح فيه عضوًا في الأمم المتحدة” وبأنها تتعهد بتطبيق قرار الجمعية رقم 181 لسنة 1947 الخاص بتقسيم فلسطين إضافة إلى قرار رقم 194 لسنة 1948 الذي يمنح حق العودة للاجئين الفلسطينيين وهما القراران اللذان لم تعترف بهما إسرائيل إلى الآن.

 

حاليًا تعترف بإسرائيل 157 دولة عضوًا في الأمم المتحدة منها 3 دول عربية هي مصر “1978” والأردن “1994” إضافة إلى موريتانيا التي اعترفت بإسرائيل رسميًّا عام 1999.

خريطة الدول التي لم تعترف بإسرائيل

في الوقت الحاضر، ما مجموعه 32 دولة من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة لا تعترف بدولة إسرائيل رسميًّا بمعنى أنها لا تتبادل معها السفارات أو القنصليات، منها 5 دول لا تقبل جوازات السفر الإسرائيلية من الأساس، والجدير بالذكر أن هذا التصنيف لا يشمل العلاقات غير الديبلوماسية وكل أنواع التعامل السري، بما يعني أن بعضًا من هذه الدول قد تكون مرتبطة ببعض أنواع التعامل غير الرسمي مع إسرائيل.

تتوزع هذه الدول كالتالي، 18 دولة عضوًا في جامعة الدول العربية هي الجزائر، والبحرين، وجزر القمر، وجيبوتي، والعراق، والكويت، ولبنان، وليبيا، والمغرب، وعُمان، وقطر، والمملكة العربية السعودية، والصومال، والسودان، وسوريا، وتونس، والإمارات العربية المتحدة، واليمن.
إضافة إلى ذلك هناك 11 دولة عضوًا في منظمة التعاون الإسلامي هي أفغانستان، وبنغلاديش، وبروناي، وتشاد، وغينيا، وإندونيسيا، وإيران، وماليزيا، ومالي، والنيجر وباكستان، وأخيرًا فهناك بلدان الأخرى لا تعترف بإسرائيل هي مملكة بوتان وكوريا في جنوب وشرق آسيا، إضافة إلى كوبا في أمريكا الجنوبية.

وتعترف معظم هذه الدول بإسرائيل بشكل غير رسمي عبر قبولها لجوازات السفر الإسرائيلية عدا 5 دول هي أفغانستان والجزائر وبنجلاديش والبحرين ومملكة بوتان إضافة إلى تايوان “ليست عضوًا في الأمم المتحدة”.
إضافة إلى ذلك هناك دول قطعت علاقتها بإسرائيل في عام 2009 وذلك في أعقاب العدوان الإسرائيلي على غزة أشهرها جمهوريتا بوليفيا وفنزويلا اللاتينيتين.

دول لا تعترف بفلسطين

خريطة الدول التي اعترفت بفلسطين

تم إعلان استقلال دولة فلسطين – من طرف واحد – يوم 15 نوفمبر 1988 في مدينة الجزائر في دورة استثنائية للمجلس الوطني الفلسطيني في المنفى استنادًا إلى قرار الجمعية العامة رقم 181 بتاريخ 29 نوفمبر 1947، الذي نص على إنهاء وتقسيم الانتداب البريطاني إلى دولتين.

وقامت مجموعة من البلدان بالاعتراف على الفور بإعلان استقلال فلسطين، وبحلول نهاية العام كانت أكثر من 80 دولة قد اعترفت بالدولة المعلنة, وفي فبراير 1989 في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، أعلن ممثل منظمة التحرير الفلسطينية عن إقراره علنًا باعتراف 94 دولة بفلسطين، لكن التصويت على دولة فلسطين لم يطرح وقتها في الأمم المتحدة.

وفي 29 نوفمبر 2012 في الجمعية العامة للأمم المتحدة  تم التصويت على عضوية فلسطين كدولة مراقب غير عضو ورُفِع العلم الفلسطيني في مقر الأمم المتحدة لأول مرّة وذلك بموافقة 134 دولة واعتراض 9 دول وامتناع 41 دولة عن التصويت.
وضمت الدول المعترضة كل من الولايات المتحدة وإسرائيل وكندا وجمهورية التشيك وجزر مارشال وميكرونيزيا ونورو وبالاو وبنما.

أما الدول التي امتنعت عن التصويت، فكان في مقدمتها بريطانيا وألمانيا، وانضمت إليهما ألبانيا، وأندورا، وأستراليا، وجزر البهاما، وبربادوس، والبوسنة والهرسك، وبلغاريا، والكاميرون، وكولومبيا، وكرواتيا، وجمهورية الكونغو الديمقراطية، وأستونيا، وفيجي، وغواتيمالا، وهاييتي، وهنغاريا، ولاتفيا، وليتوانيا، وملاوي، وموناكو، ومنغوليا، والجبل الأسود، وهولندا، وبابوا غينيا الجديدة، وباراغواي، وبولندا، وجمهورية كوريا، ومولدوفا، ورومانيا، ورواندا، وساموا، وسان مارينو، وسنغافورة، وسلوفاكيا، وسلوفينيا، وجمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة، وتوغو، وتونغا، وفانواتو.

وبالإضافة إلى الدول العربية والإسلامية فإن من أبرز الدول الـ134 التي وافقت على القرار كانت دول فرنسا وإيطاليا وإسبانيا وسويسرا والسويد وإيرلندا، إضافة إلى اليابان ونيوزيلندا.

 

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد