حديد برج إيفل سرق من مناجمها.. جرائم فرنسا في الجزائر ليست في حق البشر فقط!

ضمت جرائم فرنسا في الجزائر إبان احتلالها (1830- 1962) العديد من الانتهاكات المروعة ضد الجزائريين، وتنوّعت تلك الانتهاكات ما بين قتلٍ جماعي للسكان، إلى سلب الأراضي، وتدنيس المساجد، مرورًا بسياسة الأرض المحروقة، وقد كان الإنسان الجزائري المستهدف الأبرز من تلك الجرائم. ولم تنتهِ جرائم فرنسا في الجزائر عند الانتهاكات الجسيمة ضد حقوق الإنسان، بل استهدفت … تابع قراءة حديد برج إيفل سرق من مناجمها.. جرائم فرنسا في الجزائر ليست في حق البشر فقط!