صور كثيرة متداولة عبر مواقع الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، توضح التقاط الأرض لأنفاسها خلال الحجر الصحي الذي يشهده العالم، فما الذي حدث على الكوكب في غياب البشر؟

الشوارع فارغة إلا من قليل، المصالح الحكومية، المصانع، الشركات، المدارس، الجامعات، النوادي الرياضية، الفنادق والقرى السياحية، الملاهي والأماكن الترفيهية، الجميع قد أغلق أبوابه خوفًا من فيروس كورونا، شركات أفلست، مصالح توقفت، خُطط تعطلت، وأحلام تبخرت.

صنوف شتى من المعاناة يعيشها البشر منذ أشهر، والجميع خاسرون، فيما عدا الطبيعة، التي سنحت لها الفرصة ولأول مرة منذ مئات السنين أن ترى العالم بدون بشر، وأن يتوقف الإنسان عن تدميرها واستنزاف مواردها، والعبث بها، ولتظهر الطبيعة أكثر من علامة تعبر بها عن رضاها عن الوضع الحالي.

الصين.. مصنع العالم يتوقف ليمنح الطبيعة فرصة نادرة

ناتج محلي إجمالي يبلغ 14.14 تريليون دولار في عام 2019، وثاني أكبر اقتصاد في العالم بنسبة 16.38% من إجمالي حجم الاقتصاد العالمي، وقلعة صناعية عملاقة، دولة يعمل شعبها ليل نهار، بلا كلل أو ملل، تغزو منتجاتهم العالم من أقصاه إلى أقصاه، ولها نصيب الأسد من حركة التجارة العالمية، هكذا هي الصين. لكن كل ذلك لا يأتي بلا ثمن؛ فمخلفات المصانع وعوادمها وعوادم المركبات، وما ينتج منها من تلوث وانبعاثات تبلغ حدودًا قاتلة، تتسبب في وفاة ما يقدر بنحو مليون نسمة من الشعب الصيني سنويًّا. 

التقطت هذه الصورة يوم 3 فبراير (شباط) في مقاطعة ووهان الصينية. مصدر الصورة (ذي أتلانتيك)

وقد يكون من الغريب أن فيروس كورونا منذ ظهوره في الصين حتى الآن، أودى بحياة 4632 شخصًا، ما يعني أن ضحايا التلوث يفوق بمراحل ضحايا الفيروس. ليس هذا فقط، بل إن منظمة الصحة العالمية تقدر عدد ضحايا التلوث سنويًّا بحوالي 4.6 مليون ضحية، ما يعني أن الصين تستحوذ على حوالي ربع تلك النسبة من الضحايا.

لكن ومنذ أن أغلقت المصانع في الصين؛ توقفت الحركة توقفًا شبه تام، فالمصانع والمركبات وغيرها من مسببات التلوث توقفت، ما أعطى الطبيعة فرصة لتستعيد ما فقدته، ويشهد المناخ في الصين تحسنًا كبيرًا، ويتراجع التلوث الكيميائي والهوائي في الصين بنسب غير مسبوقة وصلت إلى 25% في أقل من ثلاثة أشهر، وهو ما لم يحدث في بلد المليار ونصف نسمة منذ زمن طويل. 

نيودلهي.. هواء نقي يدخل رئة البشر لأول مرة منذ سنين

تحتوي مدينة العاصمة الهندية نيودلهي، ذات المساحة التي تبلغ 42.7 ألف كيلومتر مربع، على حوالي 2976 مصنعًا، وأكثر من 19 مليون سيارة ومركبة، و26 مليون نسمة. تصنف نيودلهي واحدة من أكثر 30 مدينة ملوثة على مستوى العالم. تلك المدن الثلاثون التي يوجد 21 مدينة منهم في الهند وحدها. ولتخيُّل مستويات التلوث في مدينة نيودلهي؛ يكفي أن تعرف أن بعض خبراء الصحة يقدر المكوث في دلهي لمدة يوم واحد بما يعادل تدخين 42 سيجارة.

Image may contain: sky, bicycle and outdoor

مدينة نيودلهي.. على اليسار التقطت الصورة عام 2019 وعلى اليمين أثناء الحظر. (مصدر الصورة: الجارديان)

لكن ومنذ أن اجتاح فيروس كورونا العالم، وأغلقت المصانع في دلهي أبوابها، انخفض معدل التلوث بنسبة 70% في المدينة. وقد يرى البعض أنه وبالرغم مما عكسه فيروس كورونا من آثار سلبية على اقتصاد المدينة، فإنه أتاح لسكانها لأول مرة أن يستنشقوا هواء أكثر نقاءً، وأن يعايشوا المدينة وهي أقل تلوثًا.

أوروبا.. قبلة سياح العالم خاوية من البشر

من كان يصدق أن الفاتيكان، إحدى أكثر مناطق العالم اكتظاظًا بالسياح، تتحول إلى شوراع خالية؟ وغير بعيد عنها حيث روما التاريخ والحاضر، تنقلب إلى مدينة لا ترى فيها إنسانًا واحدًا؟

تعد إيطاليا واحدة من وجهات السياحة العالمية؛ إذ تجذب ملايين السياح كل عام، لكنها إحدى أكثر دول العالم إصابة بفيروس كورونا، الذي قضى على أرواح ما يزيد على 22 ألف شخص. كل هذا أدى إلى إغلاق كامل للبلد منذ شهر مارس؛ الأمر الذي منح الطبيعة فرصة لالتقاط أنفاسها، وظهرت الدلافين لأول مرة منذ فترة طويلة في بحيرات فينيسيا، التي بدا ماؤها نقيًّا للغاية، بما يصعب على أي شخص زار هذا المكان أن يصدقه.   

المدن الكبرى تتحول إلى حدائق حيوان مفتوحة

رصدت عدسات المصورين في الفترة الأخيرة أيضًا، صورًا لحيوانات بريَّة تتجول في أكثر من مدينة كبرى في العالم بحرية تامة، فتلك المدن التي لم تكن لتخلو من المارة والسيارات لساعة واحدة، خلت من كافة ما اعتادته من أشكال وصنوف الحياة الصاخبة، فرأتها الحيوانات فرصة سانحة لتطأ أقدامها أماكن لم تطأها من قبل.

وهو موقف قد يراه البعض سيرياليًّا ساخرًا؛ أن ترى ولأول مرة الأدوار معكوسة، فالحيوانات حرة طليقة، والبشر محبوسون في منازلهم، فهل هي رسالة من شركائنا في الكوكب والطبيعة والموارد، بما لهم فيها من حق؟  

أبرز هذه الصور  لشركائنا على الكوكب:

Venice canals run clear, dolphins appear in Italy's waterways amid ...

مياه نقية ودلافين تظهر في بحيرة فينيسيا بإيطاليا. مصدر الصورة (classic fm)

When Humans Are Sheltered in Place, Wild Animals Will Play - The ...

أين البشر؟ حيوانات تتجول في شوارع ويلز لأول مرة. مصدر الصورة (nytimes)

Lions in Kruger National Park

أسود تستغل غياب البشر وتأخذ قيلولة على الطريق في منتزه كروغر الوطني بجنوب أفريقيا. مصدر الصورة: بي بي سي

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد