سواء كنت من عاشقي ألعاب الفيديو، أو مجرد هاوٍ يحب اللعب بين الحين والآخر، فلا يمكنك تفويت هذا التقرير عن اللعبة الأكثر انتظارًا للعام القادم؛ «Elden Ring»، ولم لا؟ فاللعبة التي كتب قصتها جورج مارتن كاتب سلسلة «لعبة العروش»، والتي يطورها إستوديو «FromSoft» الشهير صاحب سلسلة ألعاب «Dark Souls» الناجحة، يتحمس الكثيرون لصدورها. 

إذن، فلننطلق معًا في مغامرة شديدة المتعة إلى عالم اللعبة الملحمي، حيث القلاع العتيقة فوق الهضاب العالية والكهوف المظلمة بالأراضي السحيقة، هناك، حيث الآلهة القديمة الغاضبة تحكم أرضًا عمها الخراب منذ زمن، هل أنت مستعد؟

«Elden Ring» التي ينتظرها مجتمع اللاعبين منذ سنتين

كان أول ظهور للعبة «Elden Ring» عام 2019، حين أصدر إستوديو «FromSoft» أول إعلان تشويقي للعبة أقل ما يوصف به أنه ملحمي، حتى إن مجتمع اللاعبين على موقع «ريديت» قد تزلزل من شدة الحماسة للعبة، خصوصًا وأن الإعلان لم يحتو على تاريخ إصدار، فمنى الجميع نفسه بأن اللعبة يمكنها أن تصدر قريبًا جدًّا.

يبين الإعلان بعض التفاصيل المهمة عن لعبة «Elden Ring»، مثل أنها عالم جديد وليست جزءًا جديدًا من سلسلة «Dark Souls» الشهيرة، ونستطيع أن نخمن جودة اللعبة من حيث الجرافيك وعمق الحكاية التي سترويها، وأيضًا، يخبرنا الإعلان بوضوح أن اثنين من أهم المبدعين في عصرنا الحاضر هما من تولَّيا العمل على اللعبة، وهما هيديتاكا ميازاكي مخرج قصة سلسلة ألعاب «Dark Souls»، وجورج مارتن صاحب كتب أغنية النار والجليد وسلسلة «لعبة العروش» المبنية عليها.

عالم مفتوح.. ماذا نعرف عن ميزات «Elden Ring»؟

تعد لعبة «Elden Ring» مشروعًا طموحًا للغاية بالنسبة لمطوره «FromSoft»؛ إذ تتمتع اللعبة بميزات قوية تجعل منها لعبة ضخمة يتوقع أن يستمتع بها اللاعبون طويلًا، تندرج اللعبة تحت تصنيف ألعاب العالم المفتوح التي يقوم فيها اللاعب بدور الشخصية الرئيسية، وتتكون من ست مناطق واسعة يمكن للاعب استكشافها طويلًا، تحتوي على قلاع ضخمة وممرات مظلمة تحت الأرض يمكنك أن تصادف فيها أعداء أقوياء، أو كنوزًا إن كنت محظوظًا، هذا الفيديو الذي نشرته الشركة المنتجة للعبة يعطيك شعور اللعبة من الداخل.

كذلك، يمكنك الاستمتاع باستكشاف الأراضي البعيدة تحت أشعة الشمس أو نور النجوم، حيث تمتلك اللعبة دورة ليل ونهار تجعل من العالم أكثر واقعية، كما يمكنك الاختيار من بين خيارات متعددة بالنسبة للشخصيات سواء أنواعها أو تعديل مظهرها وقدراتها.

كل ذلك يجعل من تجربة اللعب مغامرة بحق، لا تعرف فيها ما ستقابله تاليًا، ويعطيك ذلك شعورًا بالغرابة والإثارة يلزمك طوال استكشافك لعالم اللعبة الواسع، والذي يمتد عبر 30 ساعة من اللعب الأساسي على الأقل، ما يؤشر على وجود مئات من الساعات الأخرى تنتظرك في المهمات الجانبية للعبة.

والقصة تركز على الشخصيات وتفاعلهم معًا

نتتبع في لعبة «Elden Ring» قصة أمة من البشر يدعون المشوهين «The Tarnished»، والذين جرى نفيهم من الأراضي البينية «The Lands Between» التي تقع اللعبة في إطارها. بصفتك واحدًا من المشوهين، ستعود إلى الأراضي البينية لتسترد مجد أمتك، لكنك ستضطر لمواجهة آلهة قديمة تحوم فيها بعد حرب عظيمة أدت إلى دمارها.

بعكس أسلوب «FromSoft» المعتاد في ألعاب «Dark Souls» من حيث رواية القصة عن طريق أغراض يحاول اللاعب إيجادها وأشياء أخرى متخفية وسط اللعب، يتوقع أن تكون «Elden Ring» مباشرة أكثر برواية قصتها عن طريق الشخصيات داخل اللعبة وتاريخهم وتفاعلهم معًا، ما ينتج قصة على مستويات متعددة من العمق.

المحارب والذئب الدموي وما بينهما.. اختر فئة شخصيتك

تمتلك لعبة «Elden Ring» تنوعًا غنيًّا في فئات الشخصيات التي يمكنك اللعب بها، وسيكون باستطاعتك زيادة قوتها أثناء اللعب دون أن تظل على حالها التي بدأت عليها، في النسخة النهائية من اللعبة سيمكنك الاختيار من بين 10 فئات تمتاز كل فئة منهم بقدرة خاصة، لكن النسخة التي معنا الآن تمتلك خمس فئات فقط، وهم:

1- المحارب.. اختيارك المثالي في القتال قصير المدى

يتميز المحارب بالبراعة الفائقة والقوة الشديدة، ما يجعله فتاكًا في القتال قصير المدى، أيضًا، يتميز المحارب بقدرته على إطلاق مقذوفات من سيفه تشبه العواصف.

2- الفارس المسحور.. التعاويذ السحرية ضربته القاضية

يتشابه الفارس المسحور مع المحارب في قدرته على الهجوم عن قرب، لكنه يتميز عنه بقدرته على إطلاق التعاويذ السحرية التي تزيد من كفاءته ضد الوحوش والأعداء الذين يستخدمون السحر.

3- النبي.. يطلق التعاويذ ويدافع عن الأصدقاء

يمتلك النبي القدرة على هزيمة أعدائه بإطلاق التعاويذ بشكل أساسي، لكن يمكنه أيضًا أن يدافع عن أصدقائه ويزودهم بالقوة.

4- البطل.. قوته في الختم المقدس

رغم كونه أقل الفئات تسليحًا، فإن البطل يستطيع أن يحرق أعداءه من مسافة أو أن يهاجمهم عن قرب، ويساعده في ذلك حيازته لختم مقدس يمده بالقوة اللازمة للإحراق، وفأس تزيد من شدة وقع الهجوم.

5- الذئب الدموي.. الفئة الأكثر ذكاءً ومراوغة

هذه الفئة هي أكثر الفئات اعتمادًا على الذكاء والمراوغة أكثر من اعتمادها على القوة والقدرة على التحمل، لكن اللعب بها يجدر به أن يجعل من تجربتك مثيرة للغاية.

ويمكنك اللعب مع الآخرين

تمتلك ألعاب إستوديو «FromSoftware» طريقة لعب جماعية تعاونية وأخرى يكون فيها اللاعب ضد لاعب آخر، ولن تخرج لعبة «Elden Ring» عن ذلك المنوال، فبعد أن تختار فئة شخصيتك وتخطو خطواتك الأولى في العالم المفتوح للعبة، سيجري تنبيهك لإمكانية اللعب مع الآخرين سواء كانوا أصدقاءك أم أشخاصًا عشوائيين لا تعرفهم، إذا أردت أن تستكشف العالم رفقة شخص آخر، فكل ما عليك فعله هو أن ترسم إشارة على الأرض ليستدعيك هو إلى عالمه عن طريقها، والعكس صحيح.

أما إذا كنت تفضل اللعب ضد اللاعبين الآخرين، فيمكنك رسم إشارة أخرى على الأرض توضح للاعبين الآخرين أنك مستعد لنزال، وإذا قبل أحدهم دعوتك فكل ما عليه هو أن يستدعيك إلى عالمه عن طريقها.

كيف تتشابه لعبة «Elden Ring» مع سلسلة «Dark Souls»؟

قد يظن بعض المهتمين بالألعاب أن لعبة «Elden Ring» هي جزء من سلسلة ألعاب «Dark Souls» الشهيرة، لكنها ليست كذلك بأي حال من الأحوال، بل هي كما أتى في الإعلان التشويقي الأول لها؛ عالم جديد، لذلك فلنضع هذا جانبًا.

لكن هذا ليس كل شيء، إذ تتشابه لعبة «Elden Ring» مع «Dark Souls» في بعض الأشياء الأخرى، مثل أسلوب اللعب ووجود أعداء أقوياء ينبغي التغلب عليهم وأسلوب القتال، لذلك فإن هناك احتمالًا كبيرًا أن تشعر بألفة تجاه اللعبة إذا كنت قد أنهيت سلسلة ألعاب «Dark Souls» قبلها، لكن ذلك ليس شرطًا على الإطلاق كي تفهم طبيعة لعبة «Elden Ring»؛ إذ إنها كما أوضحنا سابقًا؛ عالم جديد منفصل عن السلسلة المذكورة.

أعطاها روحًا.. ما دور جورج مارتن في لعبة «Elden Ring»؟

حسب تقرير موقع «فيرج» من أغسطس (آب) هذا العام، فإن التعاون بين مارتن والإستوديو المطور للعبة لم يكن بالتوازي، إذ أعطى الإستوديو إلى مارتن مهمة إنشاء تاريخ العالم الجديد وأساطيره التي مقدر لها أن تشكل العالم وشخصياته في الصورة التي سيختبرها اللاعب، وما إن أنهى مارتن ذلك العمل حتى سلمه إلى الإستوديو ليخدم كأساس ينبني عليه العالم، بعد ذلك، حور مخرج اللعبة عمل مارتن إلى رؤيته وتأويلاته الخاصة واستخدمه مصدر إلهام يشحذ مخيلته.

وهذا هو موعد صدور اللعبة

ستصدر لعبة «Elden Ring» في الخامس والعشرين من فبراير (شباط) 2022، رغم الإعلان السابق للإصدار الذي كان مقدرًا له أن يكون في شهر أكتوبر (تشرين الأول) 2021، لكن المطورين في «FromSoftware» تعمدوا تأخير إصدار اللعبة بسبب أن عمق اللعبة قد تخطى التوقعات الأولية حسب وصفهم.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد