بعد عدة سنوات من تربع فيسبوك على عرش قائمة مواقع التواصل الاجتماعي، هل حان الوقت لمنافسة شرسة تزيح فيسبوك عن عرشه أخيرًا؟

موقع إيللو

ظهر موقع جديد للتواصل الاجتماعي اسمه إيللو (ello)، لكن الانضمام إليه ليس مفتوحًا بعد، ويتم من خلال الدعوات الشخصية فقط.

وقد بلغ عدد طلبات الانضمام للموقع الجديد حوالي 31 ألف طلب كل ساعة.

وما يزال الموقع تحت التطوير، كما صرح القائمون عليه بأنهم لا يسعون للاستيلاء على العالم كله، بل لا يطمحون حتى لهذا.

ومؤسس الموقع هو بول بدنيتز الذي يمتلك متجرًا للدراجات الهوائية، ويقيم في ولاية فيرمونت الأمريكية، والذي قام بتصميم هذا الموقع ليستخدمه 90 من أقاربه وأصدقائه فقط. لكن بول قام يوم 7 أغسطس الماضي بفتح الشبكة لمستخدمين آخرين.

فرق جوهري

الفارق الرئيس بين هذا الموقع وفيسبوك هو تعهد مؤسس الموقع الجديد بعدم وضع أي إعلانات فيه، وعدم استخدام بيانات المستخدمين لهذا الغرض أبدًا.

لكن هذا يذكرنا بتجربة موقع (app.net) عام 2012م، والذي كان منافسًا لتويتر وقام بانتقاد نظام الإعلانات على موقع تويتر، وقرر القائمون عليه عدم اللجوء للإعلانات نهائيًّا. لكن النتيجة هنا كانت فشل الموقع فشلاً ذريعًا.

والسؤال الذي يطرح نفسه هنا هو كيف سيقوم موق إيللو بتمويل نفسه دون إعلانات؟

سيعتمد الموقع الجديد على مبدأ شراء المستخدم لخصائص إضافية تجعل تجربته مع الموقع أفضل. فالموقع سيكون مثل موقع التطبيقات، حيث يتم بيع بعض الخصائص مقابل بضعة دولارات.

رحلة صعبة

لن تكون رحلة هذا الموقع نحو القمة سهلة أو بسيطة، بل سيكون عليه خوض الكثير من التحديات.

أبرز هذه التحديات سيكون بالطبع إمكانية جذب الموقع للأغلبية الساحقة من المستخدمين، وليس لعدد محدود منهم.

يتسم تصميم الموقع حتى اللحظة بالتواضع، كما أنه ليس سهل الاستخدام مثل باقي المواقع الأخرى.

وقد تعرض الموقع الجديد لهجوم من أجل تعطيل الخدمة به، إلا أنه استطاع النجاة من هذا الهجوم الذي تم في بداية الأسبوع الحالي.


تصريحات بول

وقد أطلق مؤسس الموقع عددًا من التصريحات التي تعبر عن أفكاره وتطلعاته حول الموقع الجديد.

حيث قال: “نتعلم مع الوقت، لكن لدينا فريقًا تقنيًّا ونظامًا قويًّا للغاية”، وذلك ردًّا على محاولة الهجوم على الموقع الأخيرة. وأضاف: “الشبكة ما تزال في المرحلة التجريبية، وتعاني من ثغرات، وبعض الأمور غير المعروفة، لكن كل شيء يجري تصليحه الآن بأسرع ما يمكننا”.

وعن مقارنة الموقع الجديد بفيسبوك قال بول إنه كان راضيًا عن وصف الشبكة بـ”نقيض فيسبوك”، لكنه ليس الأسلوب الذي يرى من خلاله موقعه الجديد.

يقول بول: “لا نعتبر فيسبوك منافسًا لنا، إذ نراه منصة إعلانات ونحن شبكة للتواصل”.



المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد