داوود أوغلو : حاجز الـ 10% لا يشكل مصدر قلق لنا على الإطلاق.

أكد رئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو، أنهم كحزب يثقون بأنفسهم جدًا، وأنهم لا يخافون من حاجز الـ 10، وهو الحاجز الذي يحرم أي حزب من التمثيل في البرلمان إذا نال أقل من 10% من أصوات الناخبين في الانتخابات البرلمانية. وذلك في تصريحات أدلى بها الخميس، في لقاء تليفزيوني أجاب عن أسئلة متعلقة بآخر المستجدات والقضايا على الساحة الداخلية التركية.

رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو

وشدد رئيس الحكومة على أهمية الانتخابات النيابية المقبلة التي ستشهدها البلاد في أيار\مايو من العام القادم، مشيرًا إلى أن حالة الجدل الكبيرة التي ظهرت في تركيا مؤخرًا حول حاجز الـ 10% تعتبر من المساعي لخلق علامات استفهام جديدة حول الاستقرار في البلاد، بحسب قوله.

وذكر داوود أوغلو أن البيان الذي صدر عن المحكمة الدستورية مؤخرًا، أثبت عدم صحة التصريحات المنسوبة لرئيسها. لافتًا النظر إلى حرصهم الشديد على عدم الخوض في حالة من الجدل حول المحكمة الدستورية.

وأوضح رئيس الحكومة أن مسألة الحاجز هذه لم تشكل بالنسبة لهم أي قلق، سواء وهم في السلطة أو حينما كانوا حزبًا معارضًا، مبينًا أنهم حينما كانوا في صفوف المعارضة عام 2001، سعوا إلى الوصول للناخبين في الشارع ولم يتحججوا بمسألة الحاجز هذه.

وأضاف : “سعينا ونجحنا في الوصول إلى أهدافنا، ولم يمثل لنا هذا الحاجز أية فائدة، لأن الأصوات التي نحصل عليها منذ ذلك الحين، لم نحصل عليها بسبب الحاجز المذكور”.

*صحيفة ستار

وزير الطاقة الروسي: يمكن خفض أسعار الغاز المصدر لتركيا بنسبة 15%

وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك


قال وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، أن تخفيض أسعار الغاز الطبيعي المصدر إلى تركيا سيصل إلى 6% في المرحلة الأولى مع إمكانية زيادة التخفيض إلى 15% فيما بعد، حسب وضع سوق الطاقة.

وأوضح نوفاك أن تخفيض الغاز الطبيعي الروسي المباع إلى تركيا سيكون 6% في المرحلة الأولى قائلًا:
” إن روسيا من الممكن أن تقوم بخفض أسعار الغاز الطبيعي المصدر إلى تركيا إلى 15% إذا تم تحقيق مكاسب من سوق الطاقة. وهذا أيضًا يرتبط بالظروف الحالية لسوق الطاقة وأسعار البترول والغاز الطبيعي في هذا المجال في السوق العالمية، بالإضافة للمشروعات المشتركة التي سيتم تنفيذها “

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد صرح خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع الرئيس التركي، رجب طيب أروغان، على هامش الاجتماع الخامس لمجلس التعاون الروسي التركي رفيع المستوى، أن روسيا ستطبق تخفيضًا على أسعار الغاز الطبيعي المصدر لتركيا بنسبة 6% اعتبارًا من مطلع شهر يناير \كانون الثاني المقبل.

وصرح وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي، تانر يلدز، أن تركيا قيمت بشكل إيجابي حجم التخفيض الذي أعلن عنه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وهو نسبة 6%، مؤكدًا أن هذه ليست النهاية، فالاقتراح الذي تقدمت به تركيا أعلى من ذلك.

وفيما يتعلق بنتائج خفض روسيا لسعر الغاز الوارد لتركيا، وهل هذا سيؤثر على سعر بيعه للمستهلك التركي، أوضح يلدز أنه من المبكر جدًا الحديث عن هذا الأمر.

*صحيفة ميليات

فتح ملف التحقيق ضد المدعين العامين في حادثة 17 كانون الأول الماضي

أكدت مصادر صحفية على مصادقة وزير العدل التركي، بكر بوزداغ، الخميس على قرار صادر عن الدائرة الثالثة في المجلس الأعلى للقضاة والمدعين العامين، ينص على فتح تحقيق بحق المدعين العامين المسئولين عن حملة الاعتقالات بذريعة مكافحة الفساد في 17 كانون الأول \ ديسمبر 2013.

ووفقًا للمصادر التي أشارت باطلاع دائرة الشكاوى في المجلس على المذكرة المقدمة بحق المدعين العامين، زكريا أوز وجلال قارا، ومعمر أق قاش، ومحمد يوزغيتش، وأُرسلت الملفات إلى الدائرة الثانية من أجل اتخاذ قرار بحقهم.

وطالبت الدائرة الثالثة كف يد المدعين العامين المذكورين عن العمل إلى حين صدور نتائج التحقيق.

وتصف الحكومة التركية جماعة “فتح الله كولن ” – المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية – بـ “الكيان الموازي” الذي تتهمه بالتغلغل في سلكي القضاء والشرطة، والوقوف وراء حملة الاعتقالات التي شهدتها تركيا في 17 كانون الأول \ ديسمبر 2013، بذريعة مكافحة الفساد. حيث طالت أبناء وزراء ورجال أعمال ومسئولين أتراك، أُخلى سبيلهم لاحقًا بعد قرار المحكمة المعنية بإسقاط تهم الفساد عنهم.

*صحيفة حريات

عرض التعليقات
تحميل المزيد