هناك الآلاف من الشخصيات الشهيرة التي لديها تأثير واضح على العديد من البشر، مما يجعل حصر هذه الشخصيات أمرًا مستحيلاً نظرًا لطول القائمة التي قد تحتوي على تلك الشخصيات. لذا، وكبديلٍ عن استعراض كل هذه الشخصيات، سأستعرض مجموعة من الشخصيات التي أثرت في البشر لكنها بالرغم من هذا لم تعش في هذا العالم مطلقًا.

 

1 – بابا نويل “سانتا كلوز”


خلال أيام، تبدأ احتفالات رأس السنة الميلادية والتي يرتبط ذكرها دائمًا بذكر “بابا نويل”. ذاك العجوز السمين، ذو الرداء الأحمر والمزلاج السحري، والذي يعيش في القطب الشمالي مع زوجته ومجموعة من الأقزام الذين يصنعون له الهدايا، ثم يقوم بتوزيعها على الأطفال الذين يحسنون التصرف أثناء ليالي أعياد الميلاد!

يرتبط ذكر سانتا كلوز دائمًا بالعالم الغربي، حيث يستغل الآباء تلك الخرافة الشائعة من أجل تهذيب أولادهم وحثهم على حسن التصرف حتى يكافئهم سانتا كلوز بالعديد من الهدايا. أما في الوطن العربي فنصيبنا من تلك الخرافة التي أثرت إيجابيًا على العديد من الأطفال، هو مجرد الدمى والرداء الأحمر الذي يتميز به، والذي عادة ما يتم استخدامه من أجل التسويق والترويج لمنتجات معينة خلال فترات أعياد الميلاد، سواء أكان كوبًا يرتدي قبعة بابا نويل، أو دمية على نفس الشكل، أو حتى لاصقةً سحرية تحصل معها على قبعة بابا نويل هدية بمناسبة رأس السنة!

 

2 – روبن هود

تختلف الأقاويل والادعاءات حول ما إذا كان روبن هود قد عاش فعلاً أم أنه مجرد شخصية خيالية ظهرت في الفلكلور الإنجليزي، والأرجح هو أن روبن هود شخصية خيالية لم تعش مطلقًا، مما يجعل ذكره مناسبًا في هذه القائمة.

تتنوع الروايات عن روبن هود، فهناك نسخ تصوره كرجل شريف حُرم من أملاكه، أو محارب سلبت منه أراضيه بعد عودته من الحرب، أو بطل من الشعب يسعى إلى محاربة الظلم، لكن الشائع هو أنه لصّ شجاع، يجيد استخدام السهام، يسرق الأغنياء من أجل إطعام الفقراء.

هل غاية روبن هود تبرر وسيلته في السرقة أم لا؟ هذا هو العذر الذي يستخدمه الجميع من أجل تبرير أفعالهم. كل ما عليهم فعله فقط هو ادعاء أنهم يفعلون تلك الأمور من أجل الفقراء والمستضعفين سواء أكان ذلك الأمر حقًّا أم أنه مجرد ادعاءات ليس أكثر. الآراء تختلف بالتأكيد حول هذا الادعاء وعما إذا كانت نوايا روبن هود تبيح له السرقة من الأغنياء أم لا، لكن ما يتفق عليه الأغلبية أن روبن هود شخصية فريدة تستحق أن توضع في تلك القائمة.

 

3 – شيرلوك هولمز

لا يمكن أن تُذكر قائمة تحتوي على الشخصيات الخيالية الأكثر تأثيرًا دون أن يذكر بها رائعة الكاتب والطبيب آرثر كونان دويل “شيرلوك هولمز”. قام كونان دويل بابتكار شخصية هولمز التي تمثل محققًا استشاريًّا في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، والذي يساعد رجال الشرطة في حل الجرائم والقضايا المختلفة.

يتمتع شيرلوك هولمز بالعديد من المواهب والقدرات المميزة، مثل الذكاء الشديد، والقدرة على التنكر بمهارة، والتحليل المنطقي، والمزيد من المعلومات على الأخص في جانب الطب الشرعي، والقدرة على الاستنتاج الصحيح بعبقرية ومهارة.

رُويت أغلب قصص شيرلوك هولمز على لسان صديقه وكاتب سيرته الذاتية دكتور “جون واطسون”، والذي يعد أيضًا السبب في شهرة هولمز نظرًا لأنه كان يقوم بنشر تفاصيل القضايا التي عملا عليها.

بالرغم من أن بداية ظهور شخصية شيرلوك هولمز كانت في عام 1887، إلا أنها ما زالت تؤثر في الكثيرين، وتمثل قدوة للعديد من المحققين الذين يودون التمتع بمهارات هذا المحقق العبقري. كذلك ما زالت تلك الشخصية حية حتى الآن من خلال ما تقدمه شاشات السينما والتلفزيون، فهناك الكثير من المسلسلات والأفلام التي تحمل نفس اسم الشخصية، لعل آخرها وأشهرها هو فيلم “شيرلوك هولمز” بجزأيه الأول والثاني بطولة النجم “روبرت داوني جونيور” ، ومسلسل “شيرلوك” بطولة النجم البريطاني “بيندكت كامبرباتش”.

 

4 – باربي

الشخصية الخيالية الأكثر تأثيرًا في النساء. لقد كانت باربي – وما زالت- الشخصية الأكثر إلهامًا في حياة العديد من النساء، حيث كان الحلم بالنسبة لهن في بداية حياتهن أن يصبحن مثل تلك الشخصية.

سوآءً أكانت على شكل دمية، أو مسلسل كارتوني، أو حتى لعبة من ملايين الألعاب التي تحمل نفس الاسم، بالتأكيد تستحق تلك الشخصية أن توضع ضمن قائمات الشخصيات الخيالية الأكثر تأثيرًا في هذا العالم.

 

5 – سندريلا

ليست باربي فقط هي الشخصية التي لديها تأثير ملحوظ على النساء، سندريلا كذلك لها هذا التأثير على الأخص بين المراهقات من خلال الرومانسية المفرطة التي تتسم بها تلك القصة.

الجميع يعلم قصة سندريلا التي تعاني من زوجة أبيها وابنتيها، المأساة التي تعيشها والمعاملة القاسية التي تتلقاها، الساحرة الطيبة التي تظهر لها وتهديها الفستان والعربة السحرية، مهلة السحر التي تنتهي عند منتصف الليل، الحذاء الذي تركته أثناء هربها قبل انقضاء مدة مفعول السحر، وأخيرًا بحث الأمير عنها من خلال الحذاء وزواجه منها. قصة مؤثرة بامتياز لكنها لا تحمل الطابع الرومانسي فقط بل تحمل كذلك بُعدًا إنسانيًّا آخر.

تمثل تلك القصة أيضًا الأمل بانتصار المظلوم، والمكافأة التي تنتظر هؤلاء الذين فرضت عليهم المعاناة، ففي النهاية بعد الظلم الذي وقع على سندريلا، استطاعت الحصول على مكافأتها بزواجها من الأمير، وإنقاذها من القسوة والمعاناة التي مرت بها!

 

6 – روميو وجولييت

Leslie Howard And Norma Shearer In 'Romeo And Juliet'

ربما لا يمكننا لوم شخصيتي روميو وجولييت أحد إنجازات المبدع “ويليام شكسبير” على طريقة تفكيرنا عن العلاقات المثالية، لكن يمكننا لومهما كذلك على ارتفاع نسب الطلاق!

الكثيرون من الشباب يسعون إلى الارتباط على أسس الحب، والشغف، والرومانسية وفق الأحاسيس التي يشعرون بها عقب مشاهدة أو قراءة هذا العمل الفني الفريد، حتى إن تلك الشخصيات يضرب بها العديد من الأمثلة في الحب والعشق بالرغم من أنها لم تعش في هذا العالم مطلقًا، ولكنها عاشت من خلال الكتب.

 

7 – الأخ الأكبر

ربما لم يكن “جورج أورويل” يدري أن روايته 1984 ستحقق هذا القدر من الانتشار بعد وفاته، على الأخص في مصر بعد أيامٍ من خبر القبض على طالب بسبب حيازته رواية 1984!

الأخ الأكبر هو أحد الشخصيات التي خلقها جورج أورويل في رائعته 1984، وهو الحاكم الغامض لدولة أوشينا. فقط نظرته التي ينظر إليك بها من خلال لافتاته المعلقة على الحوائط والجدران تستطيع أن تخترق أعماق تفكيرك بنظرة واحدة مرعبة يعرف من خلالها كل شيء ويراقب بها كل شيء.

في العصر الحالي أصبحت كلمة الأخ الأكبر مرادفة للأنظمة الديكتاتورية والتعسفية التي تحاول إساءة استعمال السلطة فيما يتناسب مع عدم احترام حقوق المواطنين.

الأخ الأكبر استطاع أن يكون مصدر تأثير على العديد من الرؤساء والحكام الذين يتمتعون بصك الديكتاتورية؛ مما يجعل اسمه يستحق بكل جدارة أن يوضع ضمن قائمة الشخصيات الخيالة الأكثر تأثيرًا في هذا العالم.

 

هذه مجموعة من الشخصيات الخيالية المؤثرة، إذا كان لديك آراء تتعلق بشخصياتٍ خيالية أخرى غير تلك التي ذكرت رجاءً شاركنا بها.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد