نشرت عدد من المواقع الإخبارية خبرًا يقول إن أحد الأطباء البيطريين في أستراليا نجح في إزالة ورم قاتل من رأس سمكة ذهبية.

السمكة اسمها “جورج” وتبلغ من العمر 10 سنوات، ولا يزيد وزنها عن 80 جرام.

 [c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=” https://twitter.com/nosaymush/status/512264379728134144″ ]

يبدو أن درجة اهتمام الغرب بالحيوانات تخطت مرحلة تربية كلاب أو قطط، وتوفير السكن والطعام الملائم لها، بل تجاوزتها إلى إجراء جراحات خطيرة للأسماك الصغيرة؛ للحفاظ على حياتها.

 [c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=” https://twitter.com/Anis_fakih/status/512189066226315265  ” ]

وعندما نخوض في تفاصيل الخبر ستشعر أنك تتحدث عن إنسان، وليس سمكة. فبعد ظهور الورم أصبحت حياة السمكة على المحك، حيث أصبحت غير قادرة على تناول الطعام والسباحة والتنفس بشكل سليم، هذا الأمر استدعى نقلها على جناح السرعة إلى المستشفى البيطري، وهناك خضعت لجراحة دقيقة لإزالة هذا الورم القاتل.

 [c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=” https://twitter.com/NtheSpark/status/512240391199137792  ” ]

لكن كيف سيتم عمل عملية جراحية لسمكة خارج المياه؟!

قام الطبيب بإيصال أنبوب به مياه مخلوطة بمخدر موضعي، وضعه في فم السمكة حتى يحافظ على تنفسها. الطبيب استخدم أيضًا إسفنجة من الجيلاتين للسيطرة على النزيف، حرصًا من الطبيب على عدم فقدان السمكة لكثير من الدماء، نظرًا لحجمها الصغير مما قد يكلفها حياتها.

 [c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=” https://twitter.com/ZOOMX18/status/512240605989462017  ” ]

بقي أن نعرف أن العملية دامت لمدة 45 دقيقة، وتكلفت 200 دولار أمريكي.

 [c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=” https://twitter.com/sallizone/status/382590033792077824″ ]

ويبدو أن السمكة “جورج” تشعر بسعادة بالغة بعد نجاح العملية، خصوصًا وأن الطبيب قدر لها أن تعيش حوالي 20 عامًا أخرى.

وقد تم إقحام السمكة في صراع من نوع آخر، عندما بدأ النشطاء العرب على مواقع التواصل الاجتماعي في وضع المقارنات بين طريقة تعامل الغرب بشكل عام مع السمكة، وطريقة تعاملهم مع الشعوب العربية بشكل خاص، ودول العالم الثالث الفقيرة بشكل عام.

 [c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=” https://twitter.com/Nada_Fadel/status/511834424812400641  ” ]

يقول البعض أن السمكة لا ذنب لها لإقحام اسمها في هذا النوع من الصراعات، خصوصًا مع حالتها الخطيرة، وكونها كانت بين الحياة والموت، وأنه لا داعٍ لتسييس الموضوع ومحاولة استغلالها لأمور لا تهم هذه السمكة المسكينة.

 [c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=” https://twitter.com/MTAlHammad/status/511880985818845184  ” ]

وأشار عدد من النشطاء العرب على تويتر إلى الفرق في معاملة الحيوانات في البلاد العربية عنها في الدول الغربية.

 [c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=” https://twitter.com/DrEngJimmy/status/511872469171326977  ” ]

[c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=”https://twitter.com/General_Pikachu/status/511775681299378177″ ]

بل هناك فرق واضح بين معاملة الإنسان في الدول العربية عن الحيوان في الدول الغربية، مع تقديم الاعتذار لهذا النوع من المقارنات. ويبدو أن مقولة النجم السينمائي عادل إمام الخالدة في مسرحية “الواد سيد الشغال” تصلح كأفضل ما يكون لوصف هذه الكوميديا السوداء، فقد قال: “ممكن خدمة، ممكن تكلم لنا شحيبر (الكلب) يكلم لنا أي حد من المسئولين يسفرني أي بلد”.

[c5ab_embed_twitter c5_helper_title=”” c5_title=”” url=”https://twitter.com/omarifi/status/398463124573282305″ ]




عرض التعليقات
تحميل المزيد