لعب النجم الأرجنتيني الكبير خافيير زانيتي آخر مبارياته كلاعب كرة قدم يوم السبت على أرضية ملعب سان سيرو في مدينة ميلان الإيطالية؛ حيث كانت مباراة إنترميلان ضد فريق لاتسيو هي المباراة الأخيرة التي يلعبها زانيتي مع فريق إنترميلان قبل اعتزاله كرة القدم.

ونزل اللاعب الأرجنتيني صاحب الـ٤٠ عامًا بديلاً للظهير الأيمن جوناثان في الدقيقة ٥٢ من المباراة ليتمكن من وداع جمهور إنترميلان في الظهور الأخير له.

لعب زانيتي لمدة ١٩ موسمًا في صفوف فريق إنترميلان، شارك خلالها في ٨٦٣ مباراة. الصور تتحدث زانيتي مع زوجته وأبنائه في وداع الجمهور

لاعبو إنترميلان يحتفلون بزميلهم

زانيتي مع الأسرة

قبلة الوداع

قوة وجدية حتى في مباراته الأخيرة

لحظة نزول زانيتي لأرضية الملعب كبديل

حتى الأطفال يحملون عشق زانيتي في قلوبهم وبالرقم 4 على وجوههم

جمهور إنترميلان يحمل عبارة تقول “الكابتن” في إشارة لزانيتي قائد الفريق

وجميلات إيطاليا يبكين زانيتي

“زانيتي للأبد” على قميص اللاعب الأرجنتيني

[c5ab_gettyimages ]

[/c5ab_gettyimages]

عرض التعليقات
تحميل المزيد