تحرص شركتا جوجل وفيسبوك تحديدًا على رفاهية موظفيها بشكل كبير لدرجة أنها توفر جلسات مساج داخل مقر العمل حرصًا على صفاء أذهان موظفيها كما توفر لهم أماكن مخصصة مزودة بأدوات رياضية كما تسمح لكل موظف بتشكيل مكتبه الخاص بالشكل الذي يُريده، كل تلك الرفاهية تأتي وسط تصميم أنيق وشيق لمبانيها ومكاتبها وردهاتها.


تحرص الشركتان على كل ما سبق لأنهما تؤمنان بأن رفاهية الموظف وصفاء ذهنه هو الاستثمار الحقيقي لعقله الذي يخرج بأفكار قد تساوي مليارات الدولارات في بعض الأحيان. إلا أن بعض موظفيها فضلوا الانسحاب لتأسيس شركاتهم الخاصة.

تويتر Twitter

واحد من أشهر مواقع التواصل الاجتماعي للتدوين المُصغر، حيث يُتيح لمستخدميه التدوين فى حدود 140 حرفًا فقط، بدأ
في أوائل عام 2006 كمشروع داخلي ضمن شركة Odeo وهي الشركة التي أسسها جاك دورسي وبيز ستون وإيفان ويليامز بعد أن ترك الأخير العمل فى جوجل بعد أن باع شركته Blogger للتدوين إلى جوجل ليؤسس شركة Odeo للبودكاست التي تحولت فى إبريل 2007 إلى شركة تويتر.

وفقًا لإحصائيات تويتر فإنها تُظهر بأنه بحلول يوليو 2014 أصبح لديها أكثر من 500 مليون مُستخدم، كما أن موقع التواصل الاجتماعي تويتر يفتخر بأنه منصة للعديد من السياسيين والصحافيين يتواصلون من خلاله مع جمهورهم على رأسهم الرئيس الأمريكي باراك أوباما، كما أن تويتر لعب دورًا هامًا في أحداث الربيع العربي حيث تم الاستعانة به أثناء الثورة المصرية 2011 والتونسية لتنظيم المظاهرات والاعتصامات وإعلان أماكنها وتوقيتاتها وساهم بشكل كبير في سقوط الأنظمة الحاكمة في البلدين عقب ثورة شعبية.

يوتيوب YouTube


يحتل موقع اليوتيوب المرتبة الثالثة عالمية وفقًا لموقع أليكسا لترتيب مواقع الإنترنت حول العالم، موقع يوتيوب مُتخصص في مشاهدة مقاطع الفيديو والسماح لمشتركيه بتحميل مواد فيلمية من إنتاجهم، بدأ تأسيس الموقع في فبراير 2005 على يد ستيف تشين المُهاجر إلى أمريكا فى سن الخامسة عشرة والذي التحق بموقع الفيسبوك في بداية انطلاقه إلا أنه رغما عن ذلك ترك فيسبوك مطلع 2005 ليؤسس يوتيوب مع زميليه الذين عمل معهم فى وقت مُبكر بشركة باي بال تشاد هيرلي وجاود كريم، تُشير إحصاءات يوتيوب على أن الموقع يزوره بشكل شهري أكثر من مليار مُستخدم حول العالم كما أنه هناك أكثر من 100 ساعة فيلمية يتم رفعها كل دقيقة وأن أكثر من 80 % من زائري اليوتيوب من خارج الولايات المُتحدة.

امتلكت جوجل موقع يوتيوب فى عام 2006 بصفقة قُدرت بنحو 1.65 مليار دولار أمريكي، كما أن هناك شركات عديدة بين يوتيوب والعديد من المؤسسات الإعلامية الكبرى المُتخصصة في الترفيه والأخبار لعرض إنتاجها عبر يوتيوب.

 


إنستجرام
Instagram

إنستجرام هو تطبيق للتواصل الاجتماعي عبر الإتاحة لمستخدميه التقاط صورة ومشاركتها مع أصدقائهم على مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى مثل فيسبوك وتويتر ومستخدمي إنستجرام أيضًا، تأسس التطبيق في أكتوبر 2010 على يد موظف جوجل السابق كيفين سيستيروم والذي عمل أيضًا في وقت لاحق في شركة Odeo التي تحولت بعد ذلك إلى تويتر. وفي ديسيمبر 2010 وبعد إطلاق التطبيق بشهرين سجل أكثر من مليون مستخدم ليتضاعف العدد خمس مرات في 2011 وفي السنة الثالثة مع دعم التطبيق أجهزة أندرويد بعد أن كان معتمدًا على أجهزة أبل فقط بلغ عدد المُستخدمين 30 مليون مستخدم وفي أغسطس 2011 وصل عدد الصور المرفوعة إلى 150 مليون صورة، وفي أبريل 2012 أعلن مارك مؤسس فيسبوك عن صفقة استحواذ فيسبوك على تطبيق إنستجرام بمليار دولار أمريكي وأعلن خطته بشأن تطوير تطبيق إنستجرام بشكل مستقل عن فيسبوك. وفي مايو 2012 بعد شهر من استحواذ فيسبوك أعلن إنستجرام أن هناك أكثر من مليار صورة تم رفعها بواقع متوسط 60 صورة كل ثانية ومستخدم جديد كل ثانية ليصل في نهاية 2014 إلى 200 مليون مستخدم نشط شهريًا وعشرين مليار صورة تم رفعها على التطبيق منذ إنشائه و 1.6 مليار إعجاب بالصور و60 مليون صورة يتم رفعها بشكل يومي.

باث Path

هو تطبيق للتواصل الاجتماعي عبر مشاركة الصور مع شبكات التواصل المختلفة ومُستخدميه، تأسس في نوفمبر 2010 على يد دايف مورين المدير التنفيذي لفيسبوك والذي بدأ حياته مُبكرًا في شركة أبل عام 2003 ليتركها في 2006 مُنتقلًا إلى فيسبوك ليساهم في تأسيس فيسبوك منذ نشأته إلا أنه في 2010 يُقرر الانفصال عن فيسبوك لينشأ شبكته الاجتماعية الخاصة بمشاركة الصور التي تنافس إنستجرام ويقول عنها مورين:

“رؤيتنا الأساسية طويلة الأجل هي بناء شبكة ذات جودة عالية جدًا وفيها يشعر الناس بالراحة ويستخدمونها في أي وقت”.


يستهدف مورين خصوصية الفرد وشعوره بالأمان أثناء مشاركته لصوره مع أفراد عائلته وأصدقائه المقربين لذلك يُحدد لك التطبيق 150 صديق فقط في قائمتك لتحرص على أن تختار من تشاركه لحظاتك المصورة بعناية على عكس فيسبوك الذي يُعطيك العديد من الاختيارات التي بالتأكيد تجعل خصوصيتك في مهب الريح، مما دفع البعض بإطلاق “عدو فيسبوك” على التطبيق. وبحلول مُنتصف 2013 أعلن مورين عبر تويتر عن تجاوز عدد مستخدمي التطبيق حاجز 10 مليون مستخدم.

 

عرض التعليقات
تحميل المزيد