أصدرت مؤسس «فريدوم هاوس» أمس الثلاثاء، مؤشر الحرية العالمي 2018 والذي يقيس مستوى الحرية لـ 210 دولة في  العالم، تصدرتهم ثلاث دول إسكندنافية، هي: النرويج والسويد وفنلندا، وتذيلته سوريا، فيما كانت الصدارة العربية لتونس التي حصلت على درجة تساوي 10 أضعاف درجة المملكة العربية السعودية.

منهجية المؤشر ومعاييره

يعتمد المؤشر في تصنيفه على معيارين أساسيين، هُما: الحقوق السياسية والحريات المدنية، ويضع المؤشر درجة من صفر إلى سبع لكل معيار منهما، ثم يحسب درجة إجمالية من صفر إلى 100 لكل دولة محل الدراسة، على أن يعبر الصفر عن الدولة الأقل حرية، فكلما اقتربت الدولة من الحصول على درجة إجمالية تقترب من الصفر تقلّص ترتيبها، فيما تعبر 100 عن الدولة الأكثر حرية، وكلما اقتربت الدولة من الحصول على درجة إجمالية تقترب من 100 ارتفع ترتيبها.

نتائج عامة

وبحسب الدرجة الإجمالية التي تحصل عليها الدولة محل الدراسة، توضع تحت واحد من ثلاثة تصنيفات للحرية، وهي: «حرة»، أو «حرة جزئيًّا»، أو «غير حرة»، ووضع تحت تصنيف «حرة» 45% من دول المؤشر يمثلون  39% من سكان العالم، فيما وضع تحت تصنيف «حرة جزئيًّا» 30% من دول المؤشر، يمثلون 24% من سكان العالم، في حين وضع تحت تصنيف «غير حرة» 25% من دول المؤشر، يمثلون 37% من سكان العالم.

وأفاد المؤشر باستمرار تراجع الحرية في العالم خلال 12 عامًا مضت، ولفت إلى تراجع  مستوى الحقوق السياسية والحريات المدنية في 71 دولة، وتحسنها في 35 دولة فقط، وهو  ما يُمثل أقل من نصف الدول المتراجعة، وأفاد المؤشر بأن الديمقراطية واجهت في 2017، أخطر أزمة لها منذ عقود،  بتراجع مبادئها الأساسية التي تتضمن: الانتخابات النزيهة، وحقوق الأقليات، وحرية الإعلام، وسيادة القانون. المؤشر أشار أيضًا إلى تراجع دور أمريكا مثالًا للديمقراطية، بتدهور الحقوق السياسية والحريات المدنية في الولايات المتحدة نفسها.

فنلندا والنرويج والسويد يتصدرون المؤشر

تصدر المؤشر ثلاث دول إسكندنافية حصلوا على العلامة الكاملة 100، وهي: فنلندا والنرويج والسويد، وقد تزاحمت 19 دولة حول العالم في المراكز الستة الأولى، الذين حصلوا على درجة إجمالية متوسطة تراوحت بين 100 إلى 95، وقد كانت السيطرة أوروبية على تلك القائمة بوجود 13 دولة أوروبية، بالإضافة إلى ثلاث دول من منطقة الأمريكتين، وهي: كندا وأوروجواي ، وباربادوس، ودولتين من قارة أوقيانوسيا، وهما: أستراليا ونيوزلاندا، ودولة من قارة آسيا وهي اليابان، وغابت دول غربية كبرى عن قائمة أول 19، منها: ألمانيا وبريطانيا، بحصولهما على درجة إجمالية متوسطة بلغت 94، وفرنسا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 90، والولايات المتحدة الأمريكية بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 86، وجاء ترتيب أعلى 19 دولة في المؤشر كالتالي:

  1. فنلندا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 100.
  2. النرويج، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 100.
  3. السويد، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 100.

2.كندا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 99.

2.هولندا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 99.

  1. أستراليا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 98.
  2. لوكسمبرج، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 98.
  3. نيوزلاندا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 98.
  4. أوروجواي، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 98.
  5. الدنمارك ، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 97.
  6. البرتغال، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 97.
  7. سان مارينو، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 97.

4.أندورا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 96.

  1. باربادوس، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 96.
  2. أيرلندا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 96.
  3. اليابان، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 96.

5.سويسرا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 96.

  1. بلجيكا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 95.
  2. أيسلندا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 95.

سوريا تتذيل المؤشر بـ1-

وفي المقابل، كانت المنافسة بين قارتي آسيا وأفريقيا كبيرة على قائمة أدنى 11 دولة في المؤشر؛ إذ تضمنت القائمة ست دول من قارة آسيا، وخمس دول من قارة أفريقيا، وكان الوجود العربي بارزًا أيضًا بوجود ثلاث دول عربية، هي: سوريا والصومال والسعودية.

وتذيلت سوريا المؤشر بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت (-1)، وتفوقت عليها دولة التبت بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت(1)، ثم جنوب السودان بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت (2)، وجاء ترتيب أدنى 11 دولة في المؤشر كالتالي:

210.سوريا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت -1.

209.التبت، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 1.

208.جنوب السودان، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 2.

207.كوريا الشمالية، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 3.

  1. إريتريا، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 3.

206.الصحراء الغربية، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 4.

206.تركمانستان، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 4.

205.أوز باكستان، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 7.

205.الصومال، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 7.

205.السعودية، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 7.

  1. غينيا الاستوائية، بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 7.

تعرف إلى ترتيب الدول العربية في المؤشر ومقارنته مع العام الماضي

تضمن مؤشر الحرية 22 دولة عربية، ومُثّلت فلسطين في  الضفة الغربية، وتصدرت تونس الدول العربية؛ بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت 70 (كانت 78 في مؤشر 2017)، وهي درجة توازي 10 أضعاف درجة السعودية التي حصلت على سبع نقاط،  وكانت تونس هي  الدولة العربية الوحيدة التي  جاءت تحت تصنيف دولة «حرة»، فيما صُنفت خمس دول عربية تحت تصنيف «حرة جزئيًّا»، وهي: جزر القمر ولبنان والمغرب والأردن والكويت، فيما كانت بقية الدول العربية، البالغ عددها 14، تحت تصنيف دول «غير حرة».

وفي المقابل تذيّلت سوريا الترتيب بحصولها على درجة إجمالية متوسطة بلغت (-1)، وهذه صورة تُظهر ترتيب النقاط التي حصلت عليها الدول العربية في المؤشر لعام 2018 (باللون الأزرق)، تعقبها صورة أخرى لنقاط مؤشر عام 2017 (باللون الأخضر)، تستطيع من خلالهما مقارنة الترتيب الذي حصلت عليه دولتك في آخر نسختين لمؤشر الحرية الصادر عن مؤسسة «فريدوم هاوس»:

ترتيب الدول العربية في مؤشر الحرية 2018:

ترتيب الدول العربية في مؤشر الحرية 2017:

 

اقرأ أيضًا: مؤشر الحرية 2017: تونس الدولة الحرة الوحيدة بين العرب

 

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد