لا يزال الرئيس الأمريكي باراك أوباما يشد إليه الانتباه بقوة عبر أفعاله الطريفة والغريبة.

رقصة مع طلاب المدارس

آخر هذه الطرائف كان قيام أوباما بالتوقف عند مدرسة دينغام المتوسطة في آخر يوم من أيام رحلته لولاية ألاسكا ليشاهد عرضًا ثقافيًا قام به عدد من الطلاب منذ يومين تقريبًا.

أوباما فاجأ الطلبة خلال الأغنية الأخيرة بمشاركته بالرقص معهم قائلًا “لقد كنت أتدرب”. أوباما قام بالرقصة بدون أخطاء تقريبًا وهو ما يرجح بالفعل أنه تدرب على الرقصة.

شاهد الفيديو:

الخطاب الأكثر فكاهة

عشاء المراسلين هو حدث سنوي يستضيفه الرئيس الأمريكي في البيت الأبيض حيث يتم استضافة أبرز المراسلين الصحفيين في البيت الأبيض.

عشاء هذا العام كان مميزًا جدًا عندما قام أوباما بإلقاء خطاب مليء بالنكات جعل الحضور لا يتوقفون تقريبًا عن الضحك. أوباما أبدى روحًا مرحة وقدرة تعبيرية مميزة أثناء إلقاء الخطاب.

الفقرة الأبرز كانت استعانة أوباما بمترجمه الخاص من أجل القيام بفقرة كوميدية حيث يقوم أوباما بإلقاء خطاب ويقوم مترجمه بترجمه كل فقرة طبقًا لمشاعر الغضب التي يحملها الخطاب.

شاهد الفيديو المميز:

https://www.youtube.com/watch?v=oWX2WxJUVz4

شاهد أيضًا جزءًا من كواليس الإعداد لفقرة المترجم الغاضب:

سيلفي أوباما

خلال حفل تأبين رئيس جنوب إفريقيا السابق نيلسون مانديلا، لم يستطع اوباما المهووس بالتقاط صور “السيلفي” من التقاط صورة سيلفي له مع رئيسة وزراء الدانمارك هيلي ثورنين شميدت ورئيس وزراء بريطانيا ديفيد كاميرون.

الطريف في الأمر كان رد فعل زوجة أوباما الغاضب وهي جالسة بجواره فيما الابتسامة تملأ وجه الزوج السعيد، خصوصًا مع مداعبات أوباما العديدة مع رئيسة الوزراء الحسناء.


الرئيس في برنامج كوميدي

في عام 2007 شارك أوباما في برنامج “إيلين شو” مع مقدمة البرنامج الكوميدية الشهيرة إيلين ديجينرز ليكون أول رئيس أمريكي يحضر هذا البرنامج.

أوباما بدأ البرنامج بدخلة راقصة على أنغام الموسيقى لتقوم إيلين معه بالرقص.

شاهد الفيديو:

https://www.youtube.com/watch?v=IUcgH1lbNxI

مصافحة ضابط الشرف

يوم 24 مايو 2013م نسى الرئيس الأمريكي أوباما أن يرد التحية لضابط الشرف خلال ركوبه طائرته المروحية في البيت الأبيض.

أوباما وبعد أن صعد للطائرة وسلم على الطيارين قام بالنزول من جديد ليصافح ضابط الشرف.

شاهد الفيديو:

وتقليد أيضا

في يوم 15 نوفمبر 2012م، قام الرئيس الأمريكي أوباما بتقليد وجه لاعبة الجمباز الأمريكية مكايلا ماروني الساخط أثناء استضافة أوباما لفريق الألعاب الأوليمبية للجمباز في المكتب البيضاوي بالبيت الأبيض.

ماروني كانت إحدى أعضاء الفريق الأمريكي المتوج بالميدالية الذهبية لدورة الألعاب الأوليمبية 2012 في لندن.


في النهاية شاهد هذه المجموعة من اللقطات المميزة التي تضمنها هذا التقرير لشبكة سي إن إن الإخبارية ونشرته في بداية عام 2013م.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد