هز انفجار قوي مدينة الحلة العراقية الواقعة جنوب العاصمة بغداد، صباح أمس الأحد 6 مارس (آذار)، وأسفر عن سقوط 60 قتيلا، بالإضافة لعشرات الجرحى.

وتم التفجير بواسطة صهريج لنقل المشتقات البترولية، وقد استهدف نقطة تفتيش «آثار بابل» وهي إحدى المداخل الرئيسة لمدينة الحلة التابعة لمحافظة بابل.

التفجير الذي تبناه تنظيم الدولة الإسلامية «داعش»، قال عنه شهود عيان: إنه قام بمحو نقطة التفتيش بالكامل، كما أنه تم خلال وقت الذروة، حين كانت طوابير من السيارات تستعد لدخول المدينة.

ويأتي هذا التفجير في الوقت الذي تدور فيه مواجهات قوية بين عناصر داعش وبين القوات الحكومية في محيط مدينة الرمادي، مع بدء عملية عسكرية حكومية في منطقة جزيرة الخالدية.

https://twitter.com/sunnah_iq/status/706552061618429953

https://twitter.com/zainsoccer4/status/706545657696223234

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد