أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسئوليته عن هجومين استهدفا مسجدًا بمنطقة الجراف شمال العاصمة اليمنية صنعاء يرتاده الحوثيين يوم أمس الأربعاء.

الهجومان أسفرا عن سقوط 28 قتيل وإصابة 75 آخرين.

وحسب البيان الذي نشره فرع التنظيم في اليمن فقد قام شخص يدعى “قصي الصنعاني” بتفجير نفسه بحزام ناسف في “تجمع للحوثيين” داخل “حسينية” المؤيد في حي الجراف، وأعقب ذلك تفجير سيارة مركونة في تجمع لمسعفين تابعين للحوثيين.

وقد أكدت وكالة سبأ التابعة للحوثيين رواية التنظيم.



المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد