واحدة من المشكلات الأساسية، التي تواجه رواد الأعمال المبتدئين، هي كيفية الجمع بين ريادة الأعمال والوظيفة. من المعروف أن ريادة الأعمال تتطلب الكثير من التفرغ والتركيز، حتى تصبح الشركة قادرة على تحقيق الحد الأدنى من الدخل. كيف إذًا يجمع رواد الأعمال بين وظائفهم وبين متطلبات الشركة الناشئة؟ هناك العديد من الآراء التي تعتقد أن الشركات الناشئة تحتاج إلى تفرغ كامل، وأنه من الصعب للغاية الجمع بين وظيفة دائمة، وبين الجهد المطلوب لإدارة شركة ناشئة ، ولكن كيف تبدأ شركة ناشئة دون أن تترك وظيفتك؟

 

في المقابل، يعتقد عدد من رواد الأعمال أنه بالإمكان الجمع بين الاثنين، إذا ما روعيت بعض الأمور الهامة، كتعلم مهارات إدارة الوقت، وهناك الآن الكثير من المصادر الموجودة على الإنترنت لتعليم رواد الأعمال مهارة الجمع بين الوظيفة وبين بدء العمل على شركة ناشئة.

 

1- دخل ثابت في المراحل الأولى

من المهم إدراك أن الشركات الناشئة لا تكون قادرة، بخاصة في المراحل الأولى، على توليد قدر كافٍ من المال، وبالتالي يحتاج رواد الأعمال إلى رواتب ثابتة، لدفع متطلبات الحياة اليومية، والتركيز على نمو الشركة من خلال العوائد البسيطة، التي قد تخرج من أعمال الشركة في المراحل الأولى، وبالتالي الوظيفة تعتبر حلًّا مناسبًا للحصول على راتب ثابت بجانب العمل على الشركة الناشئة.

 

2- ريادة الأعمال كوظيفة ثانية

العديد من الناس يعملون الآن في وظيفتين، غالبًا ما تكون الأولى في الصباح، والثانية في المساء، للحصول على دخل أكبر، يمكنك اعتبار ريادة الأعمال وظيفة ثانية، تقوم بها بقية اليوم. يجب أن تُدرك بالطبع أن القيام بذلك، قد يؤثر بشكل كبير على علاقاتك الاجتماعية، بخاصة إذا كانت لديك أسرة وأولاد، لكن هذا الأمر ضروري، بخاصة في المراحل الأولى من التأسيس.

 

3- وضع مؤقت حتى تستقر الشركة

بالطبع لا يمكنك الاستمرار هكذا للأبد، ستصل إلى مرحلة عليك فيها اتخاذ قرار الانفصال بشكل كامل عن عملك، والتفرغ لوظيفتك. كيف إذًا تعرف إذا كانت هذه هي المرحلة المناسبة لفعل ذلك أم لا؟ العلامة الأساسية هي «هل يمكنك الحصول على دخل كافٍ من شركتك لتغطية المصاريف الأساسية في حياتك؟» إذا كانت الإجابة بنعم، فهذا هو الوقت المناسب للتفرغ بشكل كامل للعمل على شركتك الناشئة.

 

4- رصيد الخبرة في وظيفتك الحالية

في بعض الأحيان قد لا يكون مجال عملك الحالي، مرتبطًا بشكل مباشر بمجال عمل الشركة الناشئة، لكن إذا كان مجال عملك هو نفس مجال عمل الشركة الناشئة، فهذه فرصة كبيرة للحصول على الخبرة، بخاصة من الزملاء الأقدم منك في العمل، والتعلم من مؤسسي الشركة التي تعمل بها عن الصعاب التي مرت بهم، وكيف تجاوزوها لبناء شركة ناجحة.

 

5- العلاقات ستساعدك في تسريع النمو

يدرك رواد الأعمال جيدًا، أن العلاقات هي عصب الشركات الناشئة، بدون العلاقات لا يمكن لرواد الأعمال إنهاء الكثير من أعمالهم، وكذلك بدون العلاقات تكون هناك الكثير من الأبواب المغلقة في وجه رواد الأعمال. من خلال وظيفتك الحالية، يمكنك تأسيس علاقات سواء مع العملاء أو حتى مع العاملين لديك في الشركة، والاستعانة بهم لاحقًا.

 

6- اطلب المشورة من زملائك

في كثير من الأحيان يكون لدى الناس رغبة في المساعدة. زملاؤك في العمل هم أدرى الناس بطبيعة المجال الذي تعملون فيه. اطلب منهم المساعدة عندما تواجهك مشكلة ما في شركتك الحالية. من خلال هذه الطريقة يمكنك توفير الميزانية التي تُدفع إلى المستشارين للمساعدة في حل المشاكل التي تواجهك.

 

7- استفد من المصادر المتاحة لك

يمكنك تخيل الشركة التي تعمل بها الآن، وكأنها شركتك بعد عدد من السنوات، هذا يعني الاستفادة القصوى من المصادرة المتاحة لك الآن، سواء كانت هذه المصادرة عبارة عن علاقات أو استشارات أو حتى عملاء. قد تكون المصادر كذلك بعض الموارد الأخرى، كأبحاث السوق ودراسات الجدوى، ولكن بعد الاتفاق مع إدارة الشركة والحصول على إذن باستخدامها.

 

8- فرصة للحصول على تقييم مجاني

إذا كان عدد من الزملاء في العمل لديهم تحفظ على مساعدتك، فبالتأكيد لن يكون لديهم تحفظ على انتقادك. هذا النقد يعني الحصول على تقييم مجاني من متخصصين في مجالك، وبناءً على هذا التقييم، يمكنك تعديل الاستراتيجية التي تعمل بها، أو استخدام هذه النصائح لتطوير قسم معين في شركتك.

 

9- الحصول على استثمار

من المفترض أن أكثر أشخاص لديهم قدرة على تقييم نجاح الشركات، هم المتخصصون في المجال، وبالتالي يمكنك اعتبار كل زملائك في العمل مستثمرين محتملين. بدلًا من الاتجاه إلى رأسمال المخاطر من الشركات الممولة، يمكنك التركيز على طلب المال من الزملاء في العمل، وفي المقابل يمكنهم الحصول على نسبة في الشركة كمؤسسين، أو الحصول على نسبة يتم الاتفاق عليها من أرباح الشركة.

 

10- حاضنات الأعمال كبديل لمقر الشركة

 

العديد من حاضنات الأعمال الآن في العالم العربي، توفر خدمة الحصول على مكان مجاني للعمل لرواد الأعمال، هذا يعني أنه ليس عليك التفكير في المال المطلوب لتأجير مكتب لك أو للموظفين. كذلك توفر حاضنات الأعمال خدمات الاستشارة في مجالات التسويق والإدارة ودراسات الجدوى، وبالتالي يمكنك الاستفادة من هذه الخدمات بشكل مجاني في معظم الأحوال.

 

 

عرض التعليقات
تحميل المزيد