حسام الهندي

27

حسام الهندي

27

حادثٌ جديد يضافُ للقائمة الطويلة من الحوادث والتفجيرات التي ارتفعت وتيرتها في دول الاتحاد الأوروبي خلال السنوات السابقة وهذه المرة في قلب لندن التي كانت تبدو آمنةً إلى حدٍ كبير، بل حدث التفجير أمام البرلمان البريطاني وفي حضور رئيس الوزراء.
«ساسة بوست» رصدت نحو 129 حالة قتل و509 مصابًا تقريبًا خلال 9 حوادث إرهابية في دول الاتحاد الأوروبي في العام 2016 وحتى 22 مارس (آذار) 2017، كان لفرنسا نصيب الأسد من العمليات بأربع عمليات في حين كانت ألمانيا في المركز الثاني بثلاث عمليات فقط وعملية في كلٍ من بلجيكا ولندن.
الحوادث التي تبدو غير منظمة في معظمها وتعتمد على ما يبدو على ما يعرف بـ«الذئاب المنفردة» وهم أشخاص يؤمنون بأفكار بعض الجماعات المتطرفة ولكنهم لا يتلقون منها تمويلًا أو تدريبًا والاعتماد الكلي يقوم على سكين للذبح أو الحصول على عربة للدهس، ويظهر هذا من خلال وجود نحو خمس عمليات من التسع تم استخدام السكين أو الفأس فيها في حين استخدمت السيارات للدهس في ثلاثٍ أخرى واستخدم التفجير في واحدة وواحدةٍ أخرى مشتركة مع عملية.