وصف بأنه اتفاق تاريخي باركته أوروبا والولايات المتحدة وروسيا والصين وإيران بينما رفضته واستنكرته إسرائيل على المستوى الرسمي. لكن كيف رأى الإعلام في هذه الدول هذه الاتفاقية؟

الولايات المتحدة

صحيفة واشنطن بوست وفي صدر صفحتها الرئيسية وصفت الاتفاق بالتاريخي والذي يقيد البرنامج النووي الإيراني في مقابل رفع العقوبات. الصحيفة قالت إن هذا الاتفاق يجعل العالم متاكدًا من عدم قدرة إيران على امتلاك السلاح النووي للعشر سنوات القادمة.


صحيفة نيويورك تايمز أبرزت تصريح الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي قال: “إن صفقة إيران النووية مبنية على التحقق”، حيث ركزت الصحيفة على الفقرة الخاصة بإمكانية إعادة فرض العقوبات على إيران خلال 65 يومًا إذا لم تلتزم بالاتفاقية.


صحيفة لوس أنجلس تايمز من جانبها شددت على أن هذه الاتفاقية من شأنها أن تجعل من إيران دولة أقوى رغم تحجيمها نوويًا. هذا الاستنتاج بنته الصحيفة على أساس مليارات الدولارات الإيرانية في البنوك الغربية التي سيتم الإفراج عنها مما سيمكن إيران من شراء أسلحة وصواريخ باليستية متطورة.


موقع هافنجتون بوست وصف الاتفاقية بأنه عصر جديد مقارنًا بين الاتفاقية الحالية وحرق العلم الأمريكي من قبل الشباب الإيراني في السابق.


الصحف الإيرانية

صحيفة إيران ديلي عنونت قائلة “اتفاق تاريخي أخيرا” في إشارة إلى ماراثون المفاوضات التي استمرت لسنوات بالإضافة إلى ماراثون الجولة الأخيرة الذي كاد ألا يتم في اللحظات الأخيرة.


صحيفة طهران تايمز ثمنت الاتفاق التاريخي موضحة أن طهران تمكنت من تحقيق الأهداف الأربعة الرئيسية لها في هذه الاتفاقية موضحة حديث ظريف القائل بأن هذا الاتفاق يفتح بابًا جديدًا للأمل.


موقع همشري أون لاين قال إن هذه الاتفاقية ليست اتفاقًا ولكنه صفقة جيدة في تحليلها لطبيعة الاتفاقية الخاصة بالبرنامج النووي الإيراني.


وكالة الأنباء الإيرانية أبرزت التهاني التي أرسلها عدد من رؤساء الدول لتحقيق هذا الإنجاز التاريخي وأبرزهم الرئيس السوري ورئيس الوزراء العراقي بالإضافة إلى تهنئة الوكالة الدولية للطاقة الذرية.


الصحف الإسرائيلية

صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أبرزت تصريح وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الذي قال فيه بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي على الطريق للقمة بسبب هذا الاتفاق مؤكدًا أن إسرائيل أصبحت أكثر أمانًا نتيجة هذا الاتفاق.


صحيفة هآرتز من جانبها أوضحت أن هذه الاتفاقية أدت إلى اعتراف دولي “بالثورة الإسلامية” وأن اتفاق إيران النووي مع الدول العظمى أكسب إيران أكثر بكثير مما كان يمكن أن تمدها به قدراتها النووية.


الصحف الأوروبية

صحيفة الجارديان البريطانية ركزت على طبيعة الخلاف بين الديموقراطيين والجمهوريين في الولايات المتحدة وكيف أن الخلافات حول هذا الاتفاق ستنتقل إلى أروقة الكونغرس الأمريكي.


صحيفة الديلي ميل البريطانية من جانبها ركزت على تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي الذي قال: “إن إيران تم منحها رخصة للقتل”، واصفًا الاتفاقية بأنها “خطأ تاريخي” وأن الغرب استسلم لمحور الشر.


موقع فرانس 24 الفرنسي نشر صورًا توضح الفرحة الكبيرة للشعب الإيراني الذي خرج إلى الشوارع للاحتفال بهذا الاتفاق التاريخي.


موقع دويتشه فيله الألماني عنون قائلًا: “صوت زعماء العالم انخفض في اتفاق إيران النووي”، وذلك كرغبة في السلام العالمي بدلًا من شبح الحرب.


الصحف الخليجية

صحيفة الرياض السعودية أشارت إلى أن المملكة العربية السعودية “تؤيد” وجود اتفاق يمنع إيران من امتلاك سلاح نووي وذلك طبقًا لما نقلته الصحيفة عن مسؤول سعودي.


جريدة الجزيرة السعودية أشارت للبيان الذي صدر من قبل المملكة والذي أكد على أن السعودية ستواجه أي محاولات إيرانية لتوظيف الأموال المفرج عنها لزعزعة الأمن والاستقرار في الدول العربية، كما أضاف البيان بأن السعودية سترد بحزم على أي قلاقل أو اضطرابات قد تثيرها إيران في الدول العربية.


صحيفة البيان الإماراتية من جانبها أشارت إلى أن الاتفاق النووي مع إيران يعد بمثابة فرصة لفتح صفحة جديدة مع الدول الإقليمية.


المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد