زحفت أعداد كبيرة من الشعب الإيراني للتعبير عن فرحتها الكبيرة بالاتفاق الذي تم توقيعه بالأمس في العاصمة النمساوية فيينا بين إيران والدول الست الكبرى فيما يتعلق بالبرنامج النووي الإيراني.

الإيرانيون رأوا في هذا الاتفاق انتصاراً لهم واعترافاً من العالم كله بحقهم في برنامج نووي سلمي خصوصاً مع رفع العقوبات الاقتصادية المفروضة من سنوات والقيود الخاصة بالسفر.

وبالإضافة للأعلام الإيرانية فقد حمل الإيرانيون صور وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قائد فريق المفاوضين الإيرانيين في فيينا تعبيراً عن إحساسهم بدوره الكبير في هذه الاتفاقية.

ومن ابرز ما ربحته إيران في هذه الاتفاقية كان رفع العقوبات الاقتصادية والتجارية عنها ورفع القيود عن الطيران المدني الإيراني والاعتراف العالمي بحق إيران في امتلاك برنامج نووي سلمي بالإضافة إلى الاعتراف العالمي بقدرة إيران وقوتها في مجال الدبلوماسية.

 



المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد