أجرت إيران أمس والدول المعنية بملفها النووي جولة محادثات أعلن الاتحاد الأوروبي أنها توصلت إلى تفاصيل جوهرية، ونقلت وسائل الإعلام تصريح وزير خارجية إيران، محمد جواد ظريف، الذي يؤكد فيه تفاؤله بالوصول لاتفاق كلي حول الملف النووي الإيراني بحلول يوليو 2014، ونرصد هنا أهم مراحل تطور الملف النووي الإيراني:

بداية المشروع النووي لإيران

1957: قام شاه إيران، محمد رضا بهلوي، بوضع الأساس لبرنامج إيران النووي، عندما تم الإعلان عن “الاتفاق المقترح للتعاون في مجال البحوث ومجال الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية” تحت رعاية برنامج الرئيس الأمريكي أيزنهاور “الذرة من أجل السلام”.

1967: تأسيس مركز طهران للبحوث النووية، وقد تم تجهيز مركز طهران بمفاعل أبحاث نووية بقدرة 5 ميغاواط والذي قدمته الولايات المتحدة، وغذته بيورانيوم عالي التخصيب.

1968: وقعت إيران معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية، وصدقت عليها عام 1970.

الشاه محمد رضا بهلوي

الشاه محمد رضا بهلوي

1975: إيران توقع عقدًا مع شركتي سيمنس ايه جي [Siemens AG]، وايه إي جي تليفونكن (AEG Telefunken) لبناء مفاعل نووي قرب بوشهر.

1979: الثورة الإسلامية بقيادة الخميني تسقط حكومة الشاه و بناء مفاعل بوشهر يتوقف، والعقد يُلغى في النهاية.

النووي بعد قيام الجمهورية الإسلامية في إيران

كان الخميني يعتبر السلاح النووي محظورًا بموجب الاخلاق والفقة الإسلامي

كان الخميني يعتبر السلاح النووي محظورًا بموجب الاخلاق والفقة الإسلامي

1984: الطائرات العراقية – أثناء الحرب العراقية الإيرانية – تقصف مفاعل بوشهر.

1989: يشهد البرنامج النووي الإيراني توسعًا كبيرًا في الأبحاث، بعد وفاة آية الله الخميني من نفس العام.

1995: أعلنت روسيا رسميًّا أنها ستكمل بناء مفاعلي بوشهر وتأهيلهما وبناء ثلاثة مفاعلات أخرى.

2003: المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، محمد البرادعي، يلتقي بالرئيس الإيراني خاتمي؛ ويتفق الرجلان على بقاء فريق من خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية في إيران لإجراء محادثات تقنية مع الخبراء الإيرانيين في القضايا التي لم تُحسَم بعد.

2004: إيران توافق على وقف مؤقت لعمليات معالجة اليورانيوم إثر محادثات مع الترويكة الأوروبية (فرنسا وألمانيا وبريطانيا).

تصاعد الأزمة:

2005: وصول التيار المحافظ “المتشدد” للحكم في إيران، متمثلاً في الرئيس السابق أحمدي نجاد.

فور وصوله للحكم أعلن نجاد استئناف إيران النشاطات النووية

فور وصوله للحكم أعلن نجاد استئناف إيران النشاطات النووية

2006: الرئيس الأمريكي جورج بوش يلوح بالخيار العسكري ضد إيران، وإيران تعلن نجاحها في التاسع من أبريل من نفس العام في تخصيب اليورانيوم بنسبة 5.3% وتقرر التسريع في برنامجها النووي.

2006: مجلس الأمن يتبنى بالإجماع القرار 1737 الذي دعمته بريطانيا وفرنسا وألمانيا، والذي يفرض عقوبات على إيران تؤدي إلى “حظر استيراد أو تصدير مواد ومعدات نووية حساسة، وتجميد أصول الأفراد أو الهيئات التي تدعم نشاطات تخصيبها النووي الحساسة أو تطوير أنظمة إطلاق سلاح نووي.”

2007: مجلس الأمن الدولي يصعِّد من حجم العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران.

2009: الرئيس الأمريكي باراك أوباما يعرض على إيران “بداية جديدة”، مقترحًا على إيران أن تشارك بمحادثات مباشرة مع الولايات المتحدة وتناقش إنهاء برنامجها النووي.

2010: وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون تنتقد – أثناء زيارتها لروسيا – خطط موسكو لتشغيل محطة للطاقة النووية في إيران.

2010: فيروس ستوكسنت – دودة كمبيوتر – يضرب محطات إيران النووية، ويُعتقد أن الفيروس مصنع لدي الولايات المتحدة وإسرائيل.

2011: افتتاح محطة بوشهر الكهروذرية بحضور وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي ووزير الطاقة الروسي سيرغي شماتكو.

بدايات الاتفاق:

2012: مجموعة 5+1 تجتمع بإيران في بغداد، ثم في موسكو.

2013: وصول التيار الإصلاحي “المنفتح” إلى السلطة في إيران، ممثلاً في الرئيس الحالي حسن روحاني.

الرئيس الحالي لإيران حسن روحاني

الرئيس الحالي لإيران حسن روحاني

24 نوفمبر2013: إيران توقع اتفاقًا نوويًّا مبدئيًّا مع مجموعة (5+1) في جنيف يقضي بتخفيض العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران مقابل تخفيض إيران من تخصيبها لليورانيوم.

18 فبراير 2014: انطلاق الجولة الثانية من المفاوضات حول النووي الإيراني في العاصمة النمساوية فيينا.

عرض التعليقات
تحميل المزيد