الكثير من الناس لا يعرفون ما يرغبون أن يقضوا حياتهم في فعله، ولا يستطيعون تحديد المجال الذي يميلون للعمل به، كما لا يساعدهم نظام التعليم كثيرًا في تحديد أهدافهم. حتى في الدول التي تتبع أساليب تربوية متطورة، ستجد الكثير من الطلاب والخريجين لا يستطيعون اتخاذ قرارٍ واعٍ بشأن مستقبلهم العملي.

قد يكون تحديد نوع شخصيتك الخطوةَ الأولى لمعرفة ما تريد؛ فعندما تفهم ميولك ودوافعك بشكلٍ أعمق، ستستطيع على الأقل تضييق نطاق الاحتمالات التي تريد تجربتها قبل أن تُحدد وجهتك النهائية. أما إذا كنت موظفًا بالفعل، فسيساعدك تحديد نوع شخصيتك في معرفة ما إذا كان عملك الحالي يناسبك بالفعل أم لا.

نظام «مايرز بريجز» لتحديد نوع الشخصية (MBTI)

مؤشر أو تصنيف «مايرز بريجز» لنوع الشخصية (Myers-Briggs Types Indicator) هو اختبار مشهور عالميًّا بدقته في تحديد أنماط الشخصيات البشرية من خلال تحليل مُميزات وصِفات كل شخص، وتوجهاته، وردود أفعاله.

يمكنكم إجراء الاختبار باللغة العربية مجانًا من هُنا، أو باللغة الإنجليزية من هُنا، أو مجانًا من هنا.

ولكن، كيف يحدد هذا الاختبار نوع شخصيتك، وبالتالي يقترح المجالات التي قد تثير اهتمامك؟ يعتمد هذا الاختبار على التالي:

الأبعاد الأربعة لأنماط الشخصية

1. التعامل مع العالم

يهتم هذا العامل بقياس مدى انفتاح أو انغلاق الشخص تجاه الأشخاص المُحيطين به؛ فهو يختبر مثلًا كيف تتعامل مع أصدقائك أو زملائك في العمل، وكيف تتصرف عند التعرُّف إلى أشخاصٍ جُدد. تبعًا لهذا الجانب، تُصنَّف الشخصيات إلى نوعين:

أ. الانطوائي/ الذاتي (Introvert) ويُرمز له بـ(I): يُفضِّل العمل وحده أو في مجموعة صغيرة، كما يُفضِّل العمل في مكانٍ هادئ، والتركيز في مهمة واحدة حتى الانتهاء منها.

ب. الانبساطي/ الاجتماعي (Extrovert) ويُرمز له بـ(E): يُفضِّل العمل في فريقٍ كبيرٍ ومكانٍ مُزدحم، ويستمتع بتنوُّع المهام ويُنجزها بسرعة، كما يستطيع القيام بأكثر من عمل في وقتٍ واحد.

2. استيعاب المعلومات والخبرات

يقيس هذا العامل طريقتك في التفكير، وتحليل المعلومات والخبرات، والاستفادة منها في حل المشكلات، وتنقسم الشخصيات هُنا إلى نوعين:

أ. الحِسي (Sensor) ويُرمز له بـ(S): الواقعي الذي يُفضِّل التركيز على الحقائق والتفاصيل، واستخدام المنطق والخبرات السابقة للوصول إلى حلول للمشكلات. هذا النوع من الشخصيات يُفضِّل العمل مع الكيانات الواقعية، مثل البشر والمعلومات والآلات.

ب. الحدْسي (Intuitive) ويُرمز له بـ(I): يُفضِّل التركيز على الاحتمالات والصورة الكاملة والحقائق الكلية، ويمكنه ملاحظة الأنماط المُتكررة بسهولة. يُقدِّر هذا الشخص الإبداع ويبحث دائمًا عن الحلول المُبتكرة للمشكلات، كما يُفضِّل العمل وسط المعاني المُجرَّدة مثل النظريات والأفكار والإمكانيات.

3. اتخاذ القرارات

يعتمد هذا العامل على تحديد طريقتك في اتخاذ القرارات، وإلى أي مدى تستخدم أفكارك أو مشاعرك لتبني عليها مواقفك تجاه مُختلف الأشياء في الحياة، وهنا، نفصِل بين نوعين من الشخصيات:

أ. المنطقي (Thinker) ويُرمز له بـ(T): يميل لاستخدام التحليل المنطقي، وتحديد المميزات والعيوب لاتخاذ القرارات، وهو شخص يُعلي من قِيَم الصدق والاتساق والعدل، ويسعى للوظائف التي تسمح له باستخدام ذكائه وتدعه يتميز.

ب. العاطفي (Feeler) ويُرمز له بـ(F): عادةً ما يكون هذا الشخص «حساسًا» ومُتعاونًا عند التعامل مع الآخرين. يعتمد على قِيَمِه الشخصية لاتخاذ القرارات، ويفكر في أثر أفعاله على المُحيطين به، ويسعى للوظائف التي تعكس قِيَمِه الشخصية وتُساعد الناس.

4. التنظيم والتخطيط

هُنا تُقاس طريقة تنظيمك لوقتك وأعمالك، وكيف تتعامل مع الخطط والأهداف والقواعد. تبعًا لهذا التقسيم، تُصنَّف الشخصيات إلى:

أ. الحازم (Judger) ويُرمز له بـ(J): دائمًا مُنظَّم ومُستعد، ويحب وضع الخطط والالتزام بها، ولا يضايقه اتباع معظم القواعد. هذا النوع يُفضِّل أن يكون مقر عمله مُرتبًا بإحكام.

ب. المَرِن (Perceiver) ويُرمز له بـ(P): يميل إلى ترك خياراته مفتوحة، وأن يُسمَح له أن يتصرَف بتلقائية، ويُفضِّل المرونة في التعامل مع الخطط. هذا النوع يُحِب الحرية ولا يُمانع في قليلٍ من الفوضى.

الوظائف المناسبة لكل نمط من أنماط الشخصية

عند إجرائك للاختبار، سيمكنك معرفة نوع شخصيتك بالتحديد من بين ستة عشر نوعًا من الشخصيات. نستعرض هُنا المجموعات الأربعة الرئيسية من أنماط الشخصية والوظائف التي تناسب كلًّا منها.

1. المُحللون

هؤلاء يحبون الوظائف التي يستطيعون فيها الوصول إلى أفكار مُبتكرة واختراعاتٍ جديدة. يمكن لأصحاب شخصية «المحاور» (ENTP) مثلًا العمل في مجالات التخطيط الحضري أو المقاولات أو في مجالات الإنتاج والإخراج. أما أصحاب شخصية «القائد» (ENTJ) فسيستمتعون بالمناصب التنفيذية أو التي تتعلق بالمحاماة أو الهندسة المعمارية، فيما قد يثير اهتمام أصحاب شخصية «المنطقي» (INTP) العمل في مجالات هندسة البرمجيات أو الرياضيات أو الطب النفسي. أصحاب شخصية «المهندس» (INTJ) سيحبون العمل في وظائف لها علاقة بتطوير البرمجيات أو القضاء أو الجراحة.

2. الدبلوماسيون

هذه الشخصيات تُغريها المواقع التي يستطيعون منها تحسين حياة البشر، وتحويل العالم إلى مكانٍ أفضل. من هؤلاء شخصية «المناضل» (ENFP)، التي ستستمتع بالعمل في مطعم أو حضانة أو في مجال الكتابة عن السفر، في حين سيحب أصحاب شخصية «البطل» (ENFJ) العمل في مجالات التدريس أو التوعية الصحية أو العلاقات العامة. أما الذين يجدون أنفسهم في شخصية «الوسيط» (INFP) فسيميلون إلى مجالات الكتابة أو الرسوم المتحركة أو عِلم النفس. بعيدًا عما يوحي به الاسم، تناسب شخصية «المحامي» (INFJ) وظيفة طبيب الأطفال أو مهندس الديكور.

3. المُنظمون

«المنظمون» يحبون الأعمال التي يمكن فيها استخدام الأنساق المنطقية للحصول على نتائج ملموسة. شخصية «القنصل» (ESFJ) مثلًا ستحب العمل في مجالات التدريس ورعاية الأطفال أو التغذية أو التجميل. أصحاب النوع «التنفيذي» (ESTJ) يناسبهم العمل في منصب مدير عام أو مدير مدرسة أو في مجال التأمين. «المدافع» (ISFJ) سيحب الأعمال الاجتماعية ومهام السكرتارية والمُحاسبة، بينما سيستمتع «اللوچيستي» (ISTJ) بالعمل في موقع مدير مكتب أو مُراقب سلوك أو العمل على أية مهام تتعلق باللوچيستيات.

4. المُستكشفون

تلك الشخصيات تحب العمل في مواقع تؤهلها للقيام بأشياء عملية تسعد الآخرين. يمكن لأصحاب شخصية «المُسلي» (ESFP) العمل في مجالات الترفيه أو الاستقبال أو خدمة العملاء، بينما يناسب «رائد العمل» (ESTP) أن يتخصص في المجال الشرطي أو أن يعمل في موقع المستشار المالي أو مدير المبيعات. أما «المغامر» (ISFP) فربما يمتعه إصلاح المُعدات أو مسح الأراضي، وستنجذب شخصية «الفنان المبدع» (ISTP) إلى وظيفة النجَّار أو الميكانيكي أو مُهندس الكمبيوتر.

في النهاية، إذا كانت كُبرى الشركات العالمية اليوم تستخدم ذلك الاختبار لتحديد الموقع الأنسب لكل موظف، فليس هذا إلا دليلًا على أن العالم لا يحتاج إلى نمطٍ معين من الشخصيات وحده، لكنه يحتاج للجميع معًا. عليك فقط أن تختار الوظيفة التي تناسبك حسب شخصيتك، وعندها سيدفعك شغَفَك للعمل بأقصى طاقتك، وستبدع في تنفيذ مهام وظيفتك.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد