تحدث الكاتب دايفيد إغناتيوس صديق جمال خاشقجي منذ سنوات طويلة، بالإضافة إلى كارين عطية محررة مقالاته في صحيفة «واشنطن بوست» عن ذكرياتهما معه.

ووصف إغناتيوس وعطية في لقاء مصور خاشقجي بأنه «طيب ولطيف» بعد اختفائه في قنصلية بلاده الثلاثاء الماضي، وتحدث الصحافيان عن بداية المعرفة بخاشقجي ومواقفه من النظام السعودي ورفض وصفه بالمعارض.

وخلال المقابلة بكت كارين حين تذكرت حزن خاشقجي على عدم تواجده في السعودية لحظة إعلان السماح للنساء بقيادة السيارات، ولفتت كارين إلى أن عدم صمته تجاه تجاوزات النظام السعودي أدى لخلاف مع زوجته السابقة التي قالت له: «إنك تجاوزت الحد.. ثم قررا الانفصال».

عرض التعليقات

(0 تعليق)

أضف تعليقًا

هذا البريد مسجل لدينا بالفعل. يرجى استخدام نموذج تسجيل الدخول أو إدخال واحدة أخرى.

اسم العضو أو كلمة السر غير صحيحة

Sorry that something went wrong, repeat again!