يعتبر كثير من المحللين أن الأكراد هم الفئة الأكثر قدرة على مجابهة تنظيم الدولة الإسلامية منذ ظهور وتوسع التنظيم عام 2014م.

هذا الاستنتاج يأتي نتيجة صمود المسلحين الأكراد بشكل جيد أمام مسلحي تنظيم الدولة في العديد من المناسبات وتمكنهم من استعادة عدد من المناطق التي سيطر عليها التنظيم.

بلغ عدد المعارك بين الأكراد وتنظيم الدولة حوالي 29 معركة، نذكر أبرز هذه المعارك وما آلت إليه النتائج.

معركة الحسكة الأولى

كانت في الفترة بين يونيو – سبتمبر 2014م

انتهت بهزيمة تنظيم الدولة.

تمكن تنظيم الدولة في وقت لاحق من السيطرة على مناطق واسعة من محافظة الحسكة السورية.

بدأت وحدات حماية الشعب الكردية تخوض معارك ضد تنظيم الدولة هي الأولى من نوعها بين الفريقين المتخاصمين.

في منتصف شهر سبتمبر 2014م تمكنت وحدات حماية الشعب من السيطرة على المحافظة بالكامل.

حصار آمرلي

في الفترة بين يونيو – أغسطس 2014م.

انتهت المعركة بهزيمة تنظيم الدولة.

بعد سقوط الموصل قام مسلحو تنظيم الدولة بتنفيذ حصار على مدينة آمرلي العراقية ذات الغالبية من التركمان الشيعة.

تمكن تنظيم الدولة من السيطرة على غالبية القرى السنية المحيطة بالمدينة وتم عزل المدينة بالكامل وقطع الماء والغذاء عنها طوال 80 يومًا.

تمكن سكان المدينة من تنظيم دفاعاتهم بشكل جيد فلم يستطع مسلحو التنظيم اقتحام المدينة.

في 31 أغسطس تم الإعلان من قبل الجيش العراقي عن فك الحصار عن المدينة بمشاركة قوات البشمرغة الكردية.

معركة ذي مار

تمت في الفترة بين 1 – 4 أغسطس 2014م ثم شهر أكتوبر.

انتهت بهزيمة تنظيم الدولة.

المعركة كانت بين التنظيم وقوات البشمرغة الكردية بهدف السيطرة على مدينة ذي مار التابعة لمحافظة نينوى العراقية.

البداية كانت عبر تمكن تنظيم الدولة من السيطرة على مدينة ذي مار في بداية شهر أغسطس.

يوم 25 أكتوبر 2015م تمكنت قوات البشمرغة الكردية من طرد أعضاء التنظيم منها والسيطرة على المدينة بشكل كامل.

معركة سنجار

تمت خلال شهر أغسطس 2014م.

انتهت بهزيمة تنظيم الدولة.

تمكن أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية من السيطرة على مدينة سنجار التابعة لمحافظة نينوى لتقوم بقتل حوالي 5000 من سكان المدينة اليزيديين في إحدى أبشع المجازر التي ارتكبها التنظيم في العراق.

في يوم 13 أغسطس 2014م تمكنت قوات البشمرغة الكردية بمساعدة طائرات قوات التحالف الدولية من استعادة السيطرة على المدينة.

معركة سد الموصل

تمت خلال الفترة من 16 – 19 أغسطس 2014م.

انتهت بهزيمة قوات تنظيم الدولة الإسلامية.

في يوم 7 أغسطس تمكن مسلحو تنظيم الدولة من السيطرة على سد الموصل بعد انسحاب قوات البشمرغة من المنطقة بعد عدد من المعارك والاشتباكات.

في يوم 16 أغسطس قامت قوات التحالف الدولي بشن غارات على معاقل التنظيم حول السد لتقوم قوات البشمرغة بشن هجوم بري في نفس اليوم.

بعد معارك استمرت لمدة 3 أيام تمكنت القوات الكردية من استعادة السيطرة على السد من جديد.

معركة عين العرب كوباني

استمرت من يوم 13 سبتمبر 2014م حتى يوم 15 مارس 2015م.

انتهت المعركة بهزيمة عناصر تنظيم الدولة.

قامت عناصر تنظيم الدولة بحصار مدينة عين العرب والقرى المحيطة بها ذات الغالبية الكردية بهدف محاولة اقتحامها والسيطرة عليها يوم 13 سبتمبر.

تمكن التنظيم من السيطرة على حوالي 350 قرية صغيرة حول المدينة مما تسبب في نزوح حوالي 300 ألف كردي باتجاه تركيا.

بدأت قوات حماية الشعب الكردية وقوات البشمرغة في التجمع والتجهيز للهجوم على قوات تنظيم الدولة بهدف فك الحصار واستعادة القرى.

استمرت عمليات الكر والفر طوال 6 شهور مع مشاركة قوات التحالف الدولي عبر الغارات على مواقع التنظيم.

تمكن الأكراد من استعادة السيطرة على المدينة وسط دمار واسع شهدته المباني بها.

معركة كركوك 2014م

تمت المعركة في الفترة بين ديسمبر 2014 – يناير 2015م

انتهت المعركة بهزيمة تنظيم الدولة.

تمكنت قوات البشمرغة الكردية من استعادة السيطرة على مدينة كركوك وطرد عناصر تنظيم الدولة منها بعدما كان التنظيم كان قد سيطر عليها في وقت سابق.

معركة سنجار الثانية

في الفترة بين 17 – 22 أغسطس 2014م.

انتهت بهزيمة تنظيم الدولة.

قامت قوات حماية الشعب الكردية وقوات البشمرغة بشن هجمات على مواقع تنظيم الدولة حول مدينة سنجار التي كان لا يزال مسيطرًا عليها رغم فقدانه السيطرة على المدينة نفسها.

اضطرت عناصر تنظيم الدولة إلى الانسحاب باتجاه كل من الموصل وتل عفر.

معركة ما حول الموصل

في الفترة بين 21 يناير – 10 فبراير 2015م.

انتهت بهزيمة أفراد تنظيم الدولة.

قامت قوات البشمرغة الكردية بشن هجوم بهدف السيطرة على الطرق الرئيسية المحيطة بمدينة الموصل التي يسيطر عليها التنظيم بالإضافة لبعض المناطق الأخرى.

بالفعل تمكنت قوات البشمرغة من السيطرة على هذه المناطق لكن لا تزال الموصل بيد التنظيم.

معركة الحسكة 2015م

في الفترة بين 6 – 31 مايو 2015م.

انتهت بهزيمة تنظيم الدولة الإسلامية.

تمكنت قوات البشمرغة وقوات حماية الشعب من السيطرة على مناطق تل تامر ورأس العين وحوالي 230 مدينة وقرية في المنطقة المحيطة.

معركة تل أبيض

تمت في الفترة بين 31 مايو – 10 يوليو 2015م

انتهت بهزيمة تنظيم الدولة.

قامت قوات حماية الشعب الكردية بالتعاون مع قوات من الجيش السوري الحر بشن هجوم على عناصر تنظيم الدولة المسيطرة على منطقة تل أبيض غرب محافظة الحسكة السورية.

تمكن الأكراد من السيطرة على مدن تل أبيض وسولوك وعين عيسى بالإضافة إلى 32 قرية أخرى.

الخلاصة

من بين 29 معركة بين الأكراد وتنظيم الدولة الإسلامية تعرض التنظيم لهزائم في جميع المواجهات التي تمت عدا 3 معارك لا تزال مستمرة.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد