طبقًا لمعامل السلام العالمي فقد لوحظ انخفاض واضح في درجة السلم والأمان حول العالم في العشر سنوات الأخيرة.

سنذكر هنا أكثر الدول حول العالم التي تبتعد جيوشها قدر الإمكان عن الصراعات الدولية أو تشارك بشكل محدود جدًا.

1- أيسلندا

هي الدولة الأكثر سلامًا حول العالم.

يبلغ عدد سكانها 325 ألف نسمة فقط.

لا تملك أيسلندا جيشًا بالمعنى العام، لكنها تملك 200 جندي فقط من أجل حماية المطارات والسواحل البحرية.

رغم أنها عضو في حلف شمال الأطلسي إلا أنها الدولة الوحيدة في هذا الحلف التي لا تملك قوات مسلحة نظامية.

تملك أيسلندا وحدة استجابة للكوارث عددها صغير، وذلك للاستجابة للاعتداءات الدولية عند الحاجة.

يبلغ إجمالي عدد الجنود المنتشرين خارج البلاد 30 جنديًّا فقط.

2- الدنمارك

الدنمارك هي واحدة من أعلى الدول في معدلات السعادة حول العالم.

تملك الدنمارك التي يبلغ عدد سكانها 5,6 مليون نسمة تقريبًا واحدًا من أفضل النظم التعليمية في العالم؛ مما جعل جميع سكانها على قدر مرتفع من الثقافة.

القوات المسلحة الدنماركية تملك ميزانية مرتفعة تصل إلى حوالي 22 مليار دولار. لكن مع هذا فإن هذه القوات مخصصة لحفظ الأمن.

الهدف الرئيسي من هذه القوات هي حفظ حدود الدولة والمساهمة في نشر حقوق الإنسان حول العالم.

هي عضو في حلف شمال الأطلسي ولا تتواجد القوات الدنماركية خارج البلاد إلا في كوسوفو ضمن قوات حفظ السلام الدولية.

يبلغ إجمالي عدد الجنود المنتشرين خارج البلاد 1400 جندي فقط.

3- النمسا

هي واحدة من أغنى دول العالم مع مستويات معيشة مرتفعة جدًا.

يبلغ إجمالي عدد سكانها حوالي 8,5 مليون نسمة.

تركز القوات المسلحة النمساوية على حماية البلاد، وفي العادة لا تشارك في أي بعثات دولية.

الأماكن الوحيدة التي توجد بها قوات نمساوية هي كوسوفو ولبنان والبوسنة، ولكن بكميات ضئيلة جدًا.

4- نيوزيلندا

يبلغ إجمالي عدد سكانها 4,5 مليون نسمة تقريبًا.

تملك نيوزيلندا نظامًا تعليميًّا عالي المستوى؛ مما جعل سكانها على درجة عالية من الثقافة.

تركز القوات المسلحة لنيوزيلندا على حماية البلاد والدفاع عن حدودها. هذه المهمة سهلة جدًا نتيجة طبيعة البلاد المكونة من جزر؛ مما منحها حماية طبيعية بالمياه المحيطة بها.

يبلغ إجمالي عدد أفراد القوات المسلحة 8000 شخص فقط، يعمل بعضهم في بعثات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة خصوصًا في القارة الآسيوية.

جدير بالذكر أن هؤلاء الأفراد يستهلكون 1,13% من إجمالي الدخل القومي للبلاد فقط.

يبلغ عدد الجنود خارج البلاد حوالي 700 جندي.

5- سويسرا

تعرف سويسرا بأنها إحدى أكثر دول العالم سلامًا.

يبلغ إجمالي سكانها 8 مليون نسمة.

تتبنى سويسرا سياسة الحياد على الساحة الدولية؛ مما يجعل قواتها المسلحة بمنأى عن أي صراعات دولية.

جدير بالذكر أن ميزانية وزارة الدفاع السويسرية تمثل 0.8% فقط من إجمال الدخل القومي للبلاد.

6- فنلندا

رغم أنها ثامن أكبر دولة أوروبية إلا أنها الأقل توزيعًا للسكان لكل كيلومتر مربع.

يبلغ عدد سكانها 5,5 مليون نسمة.

تعرف فنلندا بتاريخها المتميز في المناداة بحقوق الإنسان. عام 1908م، كانت فنلندا أولى دول العالم التي منحت جميع المواطنين البالغين حق التصويت.

في عام 2010م، منحت مجلة نيوزويك فنلندا لقب أفضل دولة في العالم.

مهمة القوات المسلحة الفنلندية الحفاظ على البلاد مع مشاركتها في بعض مهام حفظ السلام الدولية.

فنلندا تطبق التجنيد الإجباري على مواطنيها بحيث يجب أن يقوم كل مواطن ذكر بأداء خدمة عسكرية لا تقل عن 165 يومًا.

يبلغ إجمالي عدد الجنود المشاركين في مهام خارجية 1009 جندي.

7- كندا

كندا هي ثاني أكبر دولة من حيث المساحة في العالم، والتي تملك واحدًا من أكبر معدلات الدخل القومي للفرد.

تحتل كندا مكانة متقدمة جدًا في ترتيب الدول طبقًا للحقوق المدنية وجودة المعيشة والحرية الاقتصادية والتعليم.

تستهلك القوات المسلحة الكندية 1,15% من إجمالي الدخل القومي للبلاد.

بشكل عام فإن القوات المسلحة الكندية تعمل في مهام حفظ السلام الدولية بشكل واسع.

قامت كندا بنشر قوات لها في العراق مؤخرًا مع تقارير تفيد بقيامهم بالرد على إطلاق النار من قبل تنظيم الدولة الإسلامية.

يبلغ عدد الجنود خارج البلاد 700 جندي.

8- اليابان

بلاد الشمس المشرقة يبلغ عدد سكانها 126 مليون نسمة.

هي واحدة من أكثر بلدان العالم من ناحية التطور التكنولوجي، كما أن أعمار سكانها هي الأطول عالميًّا.

الاقتصاد الياباني هو ثالث أكبر اقتصاد في العالم، كما أنها خامس أكبر دولة مصدرة.

تستهلك القوات المسلحة اليابانية حوالي 1% من إجمالي الدخل القومي للبلاد.

المهمة الرئيسية للقوات المسلحة هي الحفاظ على أمن البلاد خصوصًا من التهديدات الصينية.

9- بلجيكا

يبلغ عدد سكانها 11 مليون نسمة.

تشارك قواتها المسلحة في بعض مهام حفظ السلام الدولية، كما أنها عضو في حلف شمال الأطلسي.

10- النرويج

هي إحدى أفضل الدول التي يحلم العديدون بالعيش فيها.

هي ثاني أغنى بلدان العالم كما أنها أحد أكثر بلدان العالم استقرارًا.

هي عضو مؤسس لحلف شمال الأطلسي.

تشارك بشكل منتظم في بعثات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة وحلف شمال الأطلسي.



المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد