إذا كنتَ عاشقًا فستستمتع بقراءة هذا التقرير لا شكّ، إذا كنتَ رومانسيًا أو مثاليًا فقد تعجب به كثيرًا، إذا كنتَ واقعيًا ربما لن تعجبك الفكرة. جسور فوق الأنهار في أجمل وأكبر مدن العالم انمحى اسمها الرئيسي وأطلق الناس عليها أسماء صنعوها بتاريخهم الشخصيّ، تلكَ هي قصة الجسور.

باريس: جسر العشاق

جسر الفنون Pont des arts في عاصمة النور، باريس. فوق نهر السين تمرّ عليه إلى متحف اللوفر أحد أهم المتاحف في العالم، لكنَّ ما يميز هذا الجسر لم يعد كونه ممرًا إلى متحف اللوفر فالجسر يقص حكايته وحده. أيًا كنت، ومن أي أنحاء العالم تستطيع أن تمشي أنت وحبيبتك أو زوجتك على هذا الجسر، تشتري قفلًا نحاسيًا تحكم إغلاقه على أحد جانبي الجسر وترمي بمفتاحهِ إلى نهر السين كحدث رمزي لآفاق محبة أبدية بين العشاق.

“جسر العشاق في باريس”

غير معروف بالتحديد من بدأ هذا الطقس الخاص بالعشاق، فقط تحول الجسر في العام 2008 إلى أحد أهم مناطق العشاق في العالم، يأتيه السياح من الشرق والغرب، ليتمنوا فقط حبًا أبديًا سعيدًا بأقفالهم النحاسية. هذا التقليد الباريسي في مدينة النور حاولت مدن أخرى اقتباسه كمدينة سالزبورغ النمساوية لكنها لم تنجح كمدينة النور.

الجدير بالذكر أنَّ مشكلات تواجه بلدية باريس حيث حاولت أكثر من مرة إنهاء هذا التقليد بسبب حمولات الأقفال على الجسر والتي تفوق طاقته إضافةً إلى تلوث نهر السين جراء رمي المفاتيح به. بعض التقارير تتحدث عن 700 ألف قفل كل عدة أشهر تعلق على جدران الجسر.

[c5ab_gettyimages c5_helper_title=”” c5_title=”” ]

[/c5ab_gettyimages]

“عاشقين تحت جدران جسر العشاق بباريس”

البصرة: جسر الحب ردًا على القتل والعنف!

إذا كانت هذه العادة في باريس، فهذا مفهوم، أما أن تنتقل إلى مدينة عربية، في دولة عربية تنتهبها بعض الدول وبعض التنظيمات المسلحة؟ فهذا غريب بعض الشيء. في مدينة البصرة العراقية وعلى جسر فوق ممر شط العرب المائي بدأت الفكرة منذُ عشرة أيام فقط.

الشبان الذين قاموا بهذه المبادرة قاموا بها – ربما – كردة فعل على تنظيم داعش المسلح، وفي يوم الافتتاح قدموا 250 قفلًا كهدية للمتواجدين إلا أنهم فوجئوا بأكثر من 900 يشتركون في الفعالية، وقد زاد عدد الأقفال على الجسر إلى 900. بالطبع فإن المنظمين للفعالية تلقوا تهديدات من جماعات مسلحة ومن أحزاب سياسية، في العراق الذي يموج بالحرب والعنف، ثمَّ جسر الحبّ!

جسر نهر يانغتسي وجسر سان فرانسيسكو: جسران للانتحار

جسر يانغتسي بالصين

لا يتوقف الأمر فقط على العشاق ليسموا الجسور بمسمياتهم، المنتحرون أيضًا – والذين ربما ينتحرون لأجل الحبّ – كانت لهم جسورهم. يحمل جسر نهر يانغتسي في الصين وحده خُمس حالات الانتحار في العالم، يأتي في المرتبة التي تليه جسر البوابة الذهبية Golden Gate Bridge بسان فرانسيسكو والذي أطلق عليه جسر الانتحار.

“المنتحرون على جسر الانتحار في سان فرانسيسكو”

يقدم المنتحرون من سن 18 وحتى 87 عامًا على الانتحار من فوق جسر الانتحار، يؤدي القفز منه في غالب الأحيان إلى الموت، وقد انتحر خلال عام 2013 فقط 46. بينما احتوى نهر يانغستي على عدد 1400 منتحرًا منذ إنشائه عام 1937.

جسر الانتحار

جسر الانتحار

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد