الفن أصبح جزءًا لا يتجزأ من ثقافة الشعوب والناس على اختلاف اتجاهاتها وأفكارها. كل تنظيم مسلح موجود في منطقة الشرق الأوسط حاليًا له عقيدة معينة يقاتل من أجلها سواء اتفقت معه أيديولوجيًا أو اختلفت. في أزمنة الحروب والقتال يستلزم إيجاد أغنية أو أكثر من أجل العمل على تحفيز المقاتلين وإلهاب مشاعرهم وتفجير طاقاتهم وتذكيرهم بالفكرة التي يقاتلون – وقد يموتون– من أجلها.

منطقة الشرق الأوسط أصبحت حاليًا ساحة معركة بين فصائل وتنظيمات وقوى مختلفة في الفكر والعقيدة والهدف من القتال، لكنها لم تختلف في توفير لمقاتليها هذه الأغاني الحماسية التي تثير الحماس تجاه القتال.

من هنا نشأ ما يسمى بـ”النشيد الجهادي” الذي أصبح جزءًا أساسيًّا من ثقافة المجموعات المسلحة، وهو نوع من أنواع النشيد الإسلامي. النشيد الإسلامي بشكل عام يحظى بشهرة واسعة في منطقة الشرق الأوسط، وقد تطور في فترة الثمانينيات من القرن الماضي عبر الإخوان المسلمين في سوريا.

داعش

تنظيم الدولة الإسلامية أحد أبرز القوى المسلحة الفاعلة حاليًا في منطقة الشرق الأوسط. يرى التنظيم أن هدفه الرئيسي هو إحياء الخلافة الإسلامية، ومحو تلك الحدود بين الدول العربية والإسلامية، وتطبيق الشريعة الإسلامية.

قدم تنظيم الدولة الإسلامية نشيدًا مميزًا بعنوان “صليل الصوارم”، وهو النشيد الذي أصبح بمثابة العلامة المميزة للتنظيم في جميع تسجيلاته المصورة، والتي تضم العمليات القتالية التي يقوم بها.

النشيد من إنتاج مؤسسة أجناد للإنتاج الإعلامي.

شاهد النشيد:

 

هناك أناشيد أخرى للتنظيم مثل “أمتي قد لاح فجر” و”رصوا الصفوف وبايعوا البغدادي”، وجميعها من إنتاج نفس المؤسسة.

 

 

 

جبهة النصرة

وهي منظمة مسلحة تم تشكيلها عام 2011م في أعقاب اندلاع الثورة السورية ضد نظام بشار الأسد.

حاليًا تعتبر الجبهة من أبرز قوى الثورة السورية المسلحة وأقساها على نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

أبرز الأعمال الفنية للجبهة تمثل في عدد من الأناشيد الحماسية ملائمة لحالة الحرب التي يعيشها مسلحو الجبهة مثل أنشودة “جبهتنا منصورة” و”استميتوا هبوا الجحيم” و”قد أتينا للجهاد”.

 

 

الحوثيون

جماعة الحوثي التي تمددت في الأشهر الماضية حتى تمكنت من السيطرة على العاصمة اليمنية صنعاء.

جماعة الحوثي جماعة شيعية تنتمي بشكل واضح لإيران.

تمتلك الجماعة عددًا من الأغاني المميزة لها مثل “أنشودة حسينيون” و”ما نبالي ما نبالي” و”هاجم العسكرية”.

 

 

تنظيم القاعدة

من أجل التأكد من مدى الأهمية النفسية لأغاني الجهاد وأناشيده الحماسية؛ فقد ظهر شخص يدعى عبد الله العسيري وهو يغني مع رفاقه في منطقة صحراوية باليمن قبل فترة من قيامه بتفجير نفسه في محمد بن نايف وزير الداخلية السعودي عام 2009م.

حماس

حركة المقاومة الإسلامية حماس هي أهم حركة للمقاومة تتواجد في الأراضي الفلسطينية حاليًا كما أنها العدو الأبرز للكيان الإسرائيلي، والتي تخوض معارك مستمرة ضده باستمرار منذ تأسيسها وحتى عام 2014م.

عقيدة حركة حماس مبنية في الأساس على طرد المحتل الإسرائيلي من الأراضي الفلسطينية عبر خيار المقاومة المسلحة وعدم الاعتراف بدولة إسرائيل، حيث إن هدف الحركة الرئيسي هو تحرير فلسطين من النهر إلى البحر.

من أجل ذلك فإن الحركة تقوم بإنتاج أغاني حماسية كثيرة منذ تأسيسها وحتى يومنا هذا، خصوصًا في فترات الحروب والمعارك مع دولية الكيان الصهيوني.

من بين أحدث أغاني التي أنتجتها حركة حماس كانت “أنشودة القسام” و”أغنية ستهزمون”، والتي تم إذاعتهما العام الماضي تزامنًا مع الحرب التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة المحاصر.

 

 

 

من بين أبرز الأغاني الشهيرة لحركة حماس على مدار تاريخها هناك أغنية “اضرب اضرب تل أبيب” و”إنزل إنزل عالميدان”.

 

حزب الله

ويطلق عليه اسم حركة المقاومة الإسلامية في لبنان. حاليًا هو التنظيم السياسي والعسكري الأبرز على الساحة اللبنانية.

اكتسب التنظيم وجوده من خلال مقاومته العسكرية للوجود الإسرائيلي منذ الاجتياح الإسرائيلي للبنان عام 1982م.

من بين أبرز الأغاني الخاصة بالحزب هناك أغنية “ستهزمون ستهزمون”.

 

 

هناك عدد كبير من الأناشيد والأغاني التي أطلقها حزب الله مع المناسبات المختلفة مثل “لبيك يا نصر الله” و”امضي ودمر” و”بالأصفر عصبت جبيني”.

الجهاد الإسلامي

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين هي حركة تم تأسيسها في فترة السبعينيات كنوع من التأثر بالثورة الإيرانية.

عقيدة الحركة تتمثل في تحرير جولة فلسطين من النهر إلى البحر، وتعتبر الكيان الإسرائيلي كيانًا باطلًا غير شرعي.

مثلها مثل حركة حماس تملك الجهاد الإسلامي عددًا كبيرًا من الأغاني والأناشيد الحماسية منها “قسمًا برب الكون نحن الغالبون” و”اهتفوا بالعالي”.

 

 

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد