استفاق المغاربة في بداية هذا الأسبوع على خبر سقوط طائرة تابعة للقوات المسلحة المغربية مساء الأحد الماضي، وذلك خلال العمليات التي يشنها التحالف العربي بقيادة السعودية لردع الحوثيين في اليمن، الحادثة التي خلفت لغطا كبيرا في الرأي العام المغربي عن جدوى مشاركة المغرب في هذه الحرب، ولا سيما أن ربان الطائرة لا يعرف مصيره حتى الساعة.

و قال الجيش المغربي في بيان له قبل يوم أمس نقلته وكالة المغرب العربي للأنباء، إنه لا يوجد حتى الآن دليل على مقتل الطيار المغربي رغم تأكيد سقوط الطائرة، ورصد موقعها في مناطق يسيطر عليها الحوثيون.

وتأمل عائلة الطيار ياسين البحتي ذو الـ26 عاما بأن يكون ابنها لا يزال على قيد الحياة، وتستمر التحقيقات وعمليات التمشيط والإنقاذ، من قبل فرقة خاصة أرسلت خصيصا للعثور على مصير قائد الطائرة المغربية إف 16.

صورة للطيار المغربي المفقود


ياسين البحتي


أحد الطيارين المغاربة المتوجهين إلى اليمن للعثور على مصير الطيار المفقود

وكانت قناة المسيرة التابعة للحوثيين قد عرضت الإثنين الماضي ما يبدو على أنه حطام طائرة تحمل العلم المغربي، ووسطه جثة هامدة.

وقال الحوثيون إن مضادات الطائرات التابعة لهم قد أسقطت المقاتلة الحربية المغربية في منطقة وادي نشور بمحافظة صعدة الشمالية المغربية، بينما استبعد العميد أحمد العسيري المتحدث باسم قوات التحالف احتمال إسقاط الطائرة من قبل الحوثيين، وقال إن سبب سقوطها يعود إلى خلل فني أو خطأ بشري.


مقطع من مشاهد عرضتها قناة المسيرة التابعة للحوثيين تظهر حطام طائرة مغربية


و قد تباينت ردود الأفعال المغربية والعربية تجاه الحادثة، بين مؤيد ومبارِك “لاستشهاد الطيار لمساندة السنة ضد الشيعة” وبين رافض للتدخل المغربي في معركة لا ناقة له فيها ولا جمل، وآخرين يعتبرون موته انتحارا في المعركة الخاطئة، لنتابع التعليقات.












و قد صرح المحلل السياسي المغربي والباحث في معهد كارنيغي للشرق الأوسط “محمد مصباح”، لقناة سي إن إن “إن مصلحة المغرب تقتضي عدم التماهي مع دول الخليج في صراعاتها الإقليمية”، واصفا حادثة سقوط الطائرة المغربية المقاتلة في اليمن بـ”ضريبة الحرب التي دفعها المغرب نتيجة مشاركته في الهجوم على الحوثيين المدعومين من طرف إيران”.

و تجدر الإشارة إلى أن المغرب يشارك في عاصفة الحزم منذ انطلاقها ب 6 طائرات إف16، بعد انضمامه للتحالف العربي الذي تقوده المملكة السعودية في محاولة منها للقضاء على الحوثيين في اليمن.

اقرأ ما الذي يريده المغرب والسودان وباكستان من مشاركتهم في “عاصفة الحزم”؟

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد