مابين أفلامٍ ناجحة لم تُتبَع أبدًا بأجزاءٍ مُكمِّلة، وأخرى بَدَا واضحًا أن لها تَتِمة، لكنها، لسببٍأ ولآخر، لم تخرج إلى النور أبدًا.

عادةً ما يُغري نجاح فيلمٍ ما الشركة المُنتجة له بالاستفادة من ذلك النجاح وإتباعِه بجزءٍ جديد، أملا في تكرار التجربة ومُضاعفة الإيرادات، بل يتوقع المُنتجون أحيانًا نجاح بعض الأفلام فيحرصون على تشويق الجمهور لانتظار الجزء التالي بمشهدٍ أو جملة في الفيلم نفسه، لكن ليس هذا ما يحدُث دائمًا؛ فالأمر لا يجري بهذه البساطة.

ما بين أفلامٍ ناجحة لم تُتبَع أبدًا بأجزاءٍ مُكمِّلة، وأخرى بَدَا واضحًا أن لها تَتِمة، لكنها، لسببٍ أو لآخر، لم تخرج إلى النور أبدًا، هذه قائمة بسبعةِ أفلامٍ لم نشاهد أجزاءها التالية.

1. Forrest Gump

يُعَد هذا الفيلم واحدًا من أهم الأفلام المحبوبة التي لا يمل الجمهور من تكرار مشاهدتها، وقد جَمَع بين النجاح الجماهيري والتقنيّ؛ إذ لاقى استحسان النُقاد وحَصَل على العديد من الجوائز؛ تقديرًا للسيناريو والإخراج والتصوير والمونتاچ والمؤثرات البصرية، بالإضافةِ، بالطبع، إلى الأداء التمثيلي لـ«توم هانكس» (Tom Hanks). كل هذا إلى جانب تحقيقه لإيراداتٍ تُقدَّر بما يزيد عن ستمائة مليون دولار.

شجَّع ذلك النجاح صاحب الرواية الأصلية المأخوذ عنها الفيلم، الكاتب «ونستون جروم» (Winston Groom)، على إصدار تتمة بعنوان (.Gump and Co) عام 1995م، وقد حاز ذلك النص أيضًا على إعجاب معظم النقاد، ولكن بانتهاء السيناريو في عام 2001م، عقب أحداث الحادي عشر من سبتمبر، رأى «هانكس» أن القصة لم تعد ذات دلالة، كما اعتقد أن الجزء الثاني سيكون مجرد تكرارٍ للفيلم الأصلي.

2. Gladiator

من بين كل التَتِمات التي لم تُنفَّذ أبدًا، ربما يكون الجزء الثاني من فيلم (Gladiator) للمخرج «ريدلي سكوت» (Ridley Scott) هو أكثر الاحتمالات جنونًا وأعصاها على التحقُّق؛ فمبدئيًا: كيف تصنع جزءًا ثانيًا لفيلمٍ مات بطله في الجزء الأول؟

كانت فكرة السيناريست «نيك كيڤ» (Nick Cave) أن يحارب البطل آلهة الرومان في «الحياة الأخرى» وقد أراد أن يُسميه «قاتل المسيح» (Christ Killer). يقول «كيڤ» عن السيناريو: «لقد استمتعت كثيرًا بكتابته لأني أدركتُ، على كل المستويات، أنه لن يُنَفَّذ أبدًا».

3. The Simpsons

ربما لم تعُد «عائلة سيمبسون» (The Simpsons) تحظى بالشهرة نفسها التي كانت تتمتع بها يومًا، ولكن عندما أُنتِج الفيلم عام 2007م، بدأ الجميع يتساءل إذا ما كانت هناك خطة لإنتاج جزءٍ ثانٍ، فيما بَدَا صانع السلسلة «مات جرينينج» (Matt Groening) مُعارِضًا صارِمًا للأمر على طول الخط.

قال«جرينينج»: «لقد كَلَّفنا الفيلم أربع سنواتٍ، ولقد قَتَلنا؛ فقد شَغَل الرسامين عن المُسلسل واستنزف مواردنا». أما مُخرج الفيلم، «ديڤيد سيلڤرمان» (David Silverman)، فيقول إنه يتصوَّر إنتاج فيلم جديد «خلال عشرة أعوام، ربما خمسة عشر عامًا»، فيما يبدو أنه إصرار على الاستمرار في إنتاج حلقاتٍ من المسلسل حتى آخر وقتٍ ممكن.

4. Inception

على الرغم من أن فيلم (Inception)، لمخرجه «كريستوفر نولان» (Christopher Nolan)، لم يترك أبوابًا مفتوحة قد تحتاج إلى تكملة، إلا أن الفكرة التي قام عليها الفيلم ثرية في ذاتها، بما يسمح برواية قصصٍ جديدة.

صرَّح «توم هاردي» (Tom Hardy)، أحد أبطال الفيلم، أن معظم أفراد طاقم العمل قد وقَّعوا على المشاركة في الأجزاء التالية، إن وُجِدت، بينما قال «نولان»: «ليس هذا شيئا أريد رفضه تمامًا، لكنِّي لم أمنح الأمر الكثير من التفكير» في الوقت نفسه، أشارت بعض التقارير إلى كون «نولان» أكثر حماسًا تجاه تحويل الفيلم إلى لعبة ڤيديو، وهو ما قد يكون أكثر إثارةً بالفعل.

5. I Am Legend

من جديد يُطرَح السؤال: ما هي احتمالات الجزء الثاني لفيلمك إذا كان البطل قد مات في الجزء الأول؟

بالنسبة لمشروع (I Am Legend 2)، كانت الخطة أن يعود الفيلم بالمشاهدين لما قبل الأحداث المُرَوَّعة التي انتهت بالبطل، الذي جسَّده «ويل سميث» (Will Smith)، حبيسَ مدينة «نيويورك» مع مصاصي الدماء. إذًا، لم يكن الفيلم ليأتي بجديد سوى العودة لأحداث ما قبل الجزء الأول وسَد فجواتها، وهو ما لم يكن ليقدم للجمهور تشويقًا أو إمتاعًا كالجزء السابق، فتراجعت شركة الإنتاج عن الفكرة.

6. The Incredibles

بالنظر إلى نزعة شركة «بيكسار» (Pixar) الدائمة لإنتاجِ أجزاء ثانية من أفلامها، فإنه من الغريب أنها لم تُقدِّم تكملةً لفيلم (The Incredibles) حتى الآن. كانت هناك خطة لإنتاج جزء ثانٍ من الفيلم بالفعل عندما كانت شركة «ديزني» (Disney) تمتلك حقوقه في عام 2004م، ولكن ذلك الحماس قد تلاشى بعد شراء «بيكسار» لـ«ديزني».

رغم ذلك، يقول المخرج «براد بيرد» (Brad Bird): «يعتقد الناس أنّي لا أُفكر بالأمر، ولكنِّي أفعل؛ فلديّ الكثير من العناصر التي قد تعمل جيدًا على إنتاج فيلم (The Incredibles) جديد»، بينما يقول المُنتج «صامويل إل. جاكسون» (Samuel L. Jackson): «دائمًا ما أسأل الزملاء في «بيكسار»: لماذا لم نقُم بإنتاج (The Incredibles 2) ولا يُجاوبني أحد. أعتقد أنهم قد رفعوا سقف التوقعات عاليًا مما جعلهم قَلِقين من إنتاج جزءٍ جديد قد لا يكون جيدًا كسابقه».

7. Se7en

على الرغم من أن فيلم (Seven) لم يُقدِّم نهايةً تحتاج لجزءٍ مُكمِّل، إلا أن مُنتجي الفيلم طالما كانوا مُتحمسين لإحياء تجربة النجاح المُلفِت الذي حظى به الفيلم.

في عام 2002م، كانت هناك خطة لتحويل سيناريو بعنوان (Solace) للكاتب «تيد جريفين» (Ted Griffin) إلى الجزء الثاني من فيلم (Se7en)، على أن تُستبدل الشخصية التي جسَّدها «مورجان فريمان» (Morgan Freeman) في الجزء الأول بشخصية بطل السيناريو.

أُرسِل ذلك السيناريو لمخرج العمل، «ديڤيد فينشر» (David Fincher)، الذي قال إنه «لم يبدُ منطقيًا بما يكفي»، وعلَّق فيما بعد على فكرة إخراج فيلم (Ei8ht) قائلًا: «سأكون أقل اهتمامًا بذلك مما قد أكون بإطفاء سجائر في عينيّ».

ويُلاحَظ أن معظم الأجزاء الثانية التي لم تُنَفَّذ كان المخرجون، وليس شركات الإنتاج، كما هو الحال فيما يخص معظم المشروعات السينمائية الأخرى، السبب وراء استبعادها، مما قد يجعل الجمهور يتقبَّل الأمر ثِقةً في حُكم مُخرجيهم المُفضَّلين.

عرض التعليقات
تحميل المزيد