في مباراة مجنونة استطاع منتخب هولندا لكرة القدم قلب تأخره بهدف أحرزته المكسيك في بداية الشوط الثاني إلى فوز مثير بهدفين والمباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة.

هدف التعادل أحرزه اللاعب الهولندي شنايدر في الدقيقة 88 من وقت المباراة، قبل أن يطلق هونتلار رصاصة الرحمة من ضربة جزاء في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع.

حسرة المكسيكيين

وانهمرت دموع لاعبي ومشجعي منتخب المكسيك الذي كانوا على بعد بضعة دقائق على تأهل تاريخي لهم للدور ربع النهائي للمرة الأولى خارج حدود المكسيك. حيث سبق للمكسيك أن وصلت للدور ربع النائي في المرتين اللتين استضافت فيهما البطولة عامي 1970م و1986م.

مواقع التواصل الاجتماعي

وتعاطف عدد من رواد مواقع التواصل الاجماعي كثيرًا مع المنتخب المكسيكي الذي كان أداؤه بطولياً.

الصحافة العالمية

عنونت صحيفة لاجازيتا ديلا سبورت الإيطالية قائلة “هولندا تعبر الجحيم إلى ربع النهائي. حلم المكسيك يتلاشى في 6 دقائق”.

063014_1313_2.jpg

وقالت صحيفة ماركا الإسبانية “هولندا تكسر حلم المكسيك”.

وقالت صحيفة الديلي ميل البريطانية “انسَ الوقت الضائع .. هذا هو وقت فان خال! متأخرًا 0-1 لكن هولندا تقاتل بشكل لا يصدق لتعود بالفوز على المكسيك وتصل للدور ربع النهائي (مع قليل من المساعدة بعد تعثر روبين داخل منطقة الجزاء”.

063014_1313_3.jpg

وقالت صحيفة تليجراف الهولندية “البرتقالي يعبر بأعجوبة. وداعاً أيها الأصدقاء”.

063014_1313_4.jpg

 

فرحة الهولنديين

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد